Posts Tagged ‘ الاسلام السياسي ’

بين التعبير والتكبير والتفجير والاسلام السياسي !

November 6, 2018
By
بين  التعبير والتكبير والتفجير   والاسلام  السياسي !

ممدوح  بيطار: هناك في الصراع  العربي-العربي جبهات عدة ,من  أهمها الجبهة الاسلاموية السياسية  , التي تتقوى  بالمقدس   وتوظفه في خدمتها  على  ساحة صراع شعبية  بسيطة  تخشى لأسباب ايمانية  نقد المقدسات  وتفكيكها …المعركة  عمليا بين   أهل “التكبير ” مضافا اليهم الرسل والقرآن  والتراث  وبين  أهل “التعبير ”  بدون اضافات  مقدسة وبدون رسل وصحابة وتراث. يملك التيار الاسلامي  السياسي حضورا ليس هامشيا في الحياة السورية الاجتماعية ,والاسلام السياسي يطرح نفسه  من خلال تزاوج الاسلام كدين والسياسة كدولة اسلامية مبنية  على الشريعةالاسلامية ,والاسلام السياسي  بمساعيه  الدينية والسياسية يحتكر التراث  ويوظفه في مشروعه ,يوظفه ويقدسه ويتعامل معه توحيدا وواحدا وموحدا ,بالتالي يكفر كل...

Read more »

ومن الحب ماقتل !سوريا المعشوقة !

May 9, 2018
By

سمير  صادق : أحد العوائق التي تقف أمام سوريا في تطورها الى دولة المساواة والعدالة والديموقراطية هو تحول سوريا بفعل الجهات التي سيطرت على ادارتها (الاسلامية والقومية العربية) الى معشوقة فقط , والعلاقة معها الى علاقة عشق غرامية مؤسسة على بعض الأمور المعنوية …هنا ولدت وهنا ترعرعت وكبرت … , ثم تأثير ثقافة حب الوطن من الايمان , والترويج لمفهوم وطني وان جار علي .. وغير ذلك من الترويجات التي أهملت العلاقة المادية مع الوطن , فيجب حب الوطن وان جار على المواطن , وعلى المواطن أن يتعاشق مع الوطن الذي يفقره ويذله ويقضي على حريته وكرامته وحقوقه ويسجنه...

Read more »

فصل الدين عن الدولة , ملاحظات سورية قومية اجتماعية !

May 3, 2018
By
فصل  الدين  عن  الدولة  ,   ملاحظات  سورية  قومية  اجتماعية  !

فاتح    البيطار : ملاحظات  حول  المبدأ  الاصلاحي    الأول    في   الحركة   السورية  القومية  الاجتماعية , يعرف  الحزب  السوري    القومي  الاجتماعي   العديد  من  المبادئ   ,  منها   مبادئ   اصلاحية    ,  وأول  المبادي  الاصلاحية   هو  مبدأ  فصل  الدين  عن  الدولة   ,  فأعظم   عقبة     أمام    أمام  تحقيق   الوحدة  الاجتماعية   هي  امتزاج   السلطة  الدينية  مع   السلطة   الزمنية  , واعتبار   المراجع  الدينية    هي  مراجع   السيادة  في  الدولة    ,  ثم  قبض   السلطة  الدينية  على   زمام   السلطة     اوقبضها على زمام بعض سلطاتها على الأقل. معارك التحرر البشري  الكبرى  كانت  تلك   التي   قامت  بين مصالح الأمم ومصالح المؤسسات الدينية   المتسلحة ...

Read more »

عن الإسلام السياسي

March 9, 2018
By
عن الإسلام السياسي

  راتب  شعبو:  نتحدث عن الإسلام السياسي بوصفه التنظيمات أو الجماعات التي تزعم لنفسها معرفة قطعية بالمقاصد الإلهية، وتزعم القدرة على الحكم “بما أنزل الله”، وتريد فرض “معرفتها” وزعمها هذا على الناس. هذه الجماعات، والحال هذه، تنسب لنفسها، ببساطة، مقدرةً فوق بشرية، تتمثل في معرفة “الشريعة” المعرفة الصحيحة، أي المعرفة المطلقة. الانتقال من نسبية المعرفة البشرية إلى إطلاقية المعرفة هو ما يميز الإسلام السياسي الذي نتحدث عنه، بصرف النظر عن أسلوبه في العمل، سلماً أو عنفاً. ولنا أن نشير، بكل راحة ضمير، أن هذا الإيمان الذي تبديه مثل هذه الجماعات بمعرفة “خيرة الله” (أكان إيماناً حقيقياً أم مفتعلاً، أقصد...

Read more »

بين انتماء المواطن واستنماء المستوطن !

March 7, 2018
By
بين  انتماء  المواطن  واستنماء  المستوطن !

سمير صادق:  تتشابه  الشعوب  العربية ببناياتها وبديكتاتورياتها , وبالتالي بتشابه  الحلول لمشاكلها , أقرب الدول العربية الى  بعضها البعض  هي العراق وسوريا  ,  فهناك انظمة جمهورية  (شكليا) وهناك البعث  والتوريث  والطائفية  ثم الصراعات  الفئوية   التي  انحدرت  من  المستوى القومي  الى المستوى المذهبي   الشخصي العائلي العشائري , . المستقبل يبدو  معتما وداكن السواد , وسوريا في طريقها لتصبح  خراب,  أو بالأحرى أصبحت خربة! سوريا تعاني  , كأي دولة  خاضعة للديكتاتورية المزمنة من  فقدان قيم   . وامتلاك قيما أخرى  , وما فقدته سوريا  بشكل رئيسي  هي قيم “المواطنة”  وما  كسبته  هي قيم  شوهت  وجه المجتمع السوري  وممارساته   , ما...

Read more »

جمهورية الخوف وحتمية الانزلاق الى مرحلة ماقبل الدولة !

January 18, 2018
By
جمهورية  الخوف  وحتمية  الانزلاق  الى  مرحلة  ماقبل  الدولة !

سمير صادق : بالرغم  من  موقف  الاسلاميين في   أوائل  القفرن  العشرين  الداعي   الى   الاستكانة   للوضع  الخلافي  العثماني   وعدم   الثورة عليه  واعتباره  حق  وحقيقة , ثم  اعتبار  من يتمرد  عليه  كافر  وزنديق  بحق  الاسلام  , تميزت  المراحل  الأولى  من   حياة  مشروع  الدولة  السورية  بعد  الحرب  العالمي  الأولى  بخاصة   الوطنية  الصادقة والادراك  الصحيح    لسورية  سوريا  ,  وحتى   مشروع  الدستور   ايام  الملك  فيصل  والذي   عمر  وقتا  قصيرا  جدا  كان   عديم  الصبغة  الطائفية  ولم يربط   الدولة  مع  الدين  بأي  شكل  كما فعلت  المادة  الثالثة  من   دساتير  سوريا  المتعاقبة . سنوات  بعد  وضع  سوريا من قبل  عصبة  الأمم  المتحدة  تحت  الانتداب  الفرنسي...

Read more »

ولماذا   لانذكر  المسيحية  السياسية ؟

January 14, 2018
By
ولماذا   لانذكر  المسيحية  السياسية ؟

فاتح بيطار: بمناسبة تطرق    أحد  الأصدقاء  على  صفحة سيريانو  الى موضوع  المسيحية  السياسية , استحضرت  صورة  رأيتها  صدفة قبل   سنة  تقريبا , صورة  تجمع بين السيد المسيح والعلم السوري  اضافة الى حمامة سلام , هذه الصورة  التي  تجمع  العناصر  الثلاثة  دفعتني  الى التفكير باشكالية  حضور الدين  في السياسة ,  ناشر الصورة التي تجمع  السيد  المسيح مع العلم والحمامة جنبا الى جنب انطلق   حسب  تقديري  من   احترامه شعوريا للعناصر الثلاثة  , لاشعوريا قد يكون هناك  وعي بقابلية التآخي بين  الدين المتسلل  الى معاقل  السياسة  وبين هذه السياسة  , فاللاشعور يتمظهر   احيانا بالشعور والوعي الطائفي  يتمركز  بمعظمه في اللاشعور, أما طائفية...

Read more »

عن ضرورة شطر الاسلام السياسي !

January 12, 2018
By
عن ضرورة  شطر  الاسلام  السياسي  !

سمير  صادق : الطائفية  في  العالم  الاسلامي  ليست   أمرا جديدا لم نعرف عنه مايكفي  أنه  ليس  وليد الأمس واليوم , انه  ليس بدعة  حتى  ولو تجاهلناها , فمن  الملاحظ بأن  الاشكالية  الطائفية   ولدت  مع  ولادة  التكفير  والعمل  من   أجل  تحقيق  أهداف  سياسية  عن طريق  توظيف الدين   أو  المذهب  في  هذا   الخصوص  , يتميز   التوظيف  بخصوصية   الاحتيال   ,   فالهدف  سياسي  لدى  النخبة    المذهبية    ولكن  الهدف  عند  القطيع  ليس  سياسي  والقطيع    لايدرك  الأبعاد  السياسية  لما   يقوم  به   بشكل  شبه قسري   في  طاحونة  الترهيب  والترغيب  ,يقوم  به  من  أجل الجنة والله  والرسول   وليس  من   أجل   تحقيق  هدفا  سياسيا محددا  ومعينا . تلازمت...

Read more »

من سيحقق الحلم السوري ؟

November 28, 2017
By
من سيحقق  الحلم  السوري ؟

ممدوح بيطار: لظروفنا  الآن  علاقة  وثيقة  مع    أوائل  القرن العشرين  , فمفهوم  الاسلام  السياسي لم يكن موجودا قبل   أوائل  القرن  العشرين   , قد  يكون  المسبب  غلبة مفهوم  الكيان  أو الدولة  الدينية   حتى  ذلك  الوقت  , الفكر  القومي الاثني  الثقافي  كان   أقدم  عالميا  , الا  أن  رياح  الفكر  القومي  عصفت     في  هذه  المنطقة  في  مطلع  القرن  العشرين , شعوب  هذه  المنطقة  وجدت نفسها   أمام  تناقض   قومي  اسلامي  ذو  علاقة  بالهدف  المختلف والوسائل  المختلفة  , الدولة  العربية  والأمة   العربية   أو  الدولة  الاسلامية  والأمة  الاسلامية !! ,  كان  ولا يزال  هناك تباين في مفهوم  المواطنة  والانتماء بين  الفكر ...

Read more »

العروبة وعربدة العروبيون !

July 24, 2017
By
العروبة  وعربدة  العروبيون   !

سمير صادق , نبيهة حنا  : ما نلاحظه على الحكام العرب    هو بشكل رئيسي  نوع من  النزواتية  البدائية الفطرية  , ولو  أخذنا حزب البعث  وقيادته  الخالدة  وتفحصنا  طريقة  اهتمامه  وتعامله مع   أعز  ماتغنى به   أي مع  العروبة وأهدافها  وسبل  تعاملها مع  العرب  لاكتشفنا  مايثبر  الاستغراب  والتعجب  ,   أستغرب حزبا  قضى على نفسه  دون   أن يقضي غيره عليه ,  استغرب  حزبا  قضى على    أهدافه  دون   أن يقضي غيره عليها  . باختصار  تم القضاء النهائي  على البعث  من قبل البعث  ,  والقضاء  النهائي  يعني    موت البعث  كمبدأ ومفهوم  وفكرة ومشروع  وتقمصه  بشكل  جماعة ميليشاوية  بزعامة  قبلية-مذهبية   لاعلاقة لها  بالوحدة ...

Read more »

User Login

Featured

  • اليسوعي الأخير ….الأب باولو

    خالد  عمران: اليسوعي الأخير في سوريا كان الأب باولو ، وقد انتهى الوجود اليسوعي بسوريا بمقتل الأب باولو !. يسوعيون (باللاتينية: Societas Iesu) أو الرهبنة اليسوعية، هي واحدة من أهم […]

  • قصص أسدية من ألأقبية الشرعية

    الخجل هو آلية لضبط تصرف الانسان , ومنع الانسان من  اقتراف الرزائل  , الا أن هناك  من لايخجل أو لايستطيع أن يخجل  , وصاحبنا  القلمجي المنحبكجي  من هذا النوع  الساقط […]

  • الوسيط الروسي هو من وضع إعلان المبادئ وموسكو لم تعد وسيطاً مقبولاً

      بقلم:وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء: كشف المعارض السوري هيثم مناع عن أن الوسيط الروسي، فيتالي نعومكين هو الذي أعدّ إعلان المبادئ الذي صدر عن منتدى موسكو قبيل انعقاده وأنه لم […]

  • هل تمت تصفية الدكتور عبد العزيز الخير ؟الخوارج !

    كل الدلائل تشير على ان المخابرات الجوية  اختطفت الدكتور عبد العزيز الخير , واختطافه هو وصمة عار  على جبين النظام المتهالك , والأمر لم يعد يتوقف على وصمة عار  اضافية  […]

  • ما معنى “إسقاط النظام”؟

    أحمد نظير الأتاسي “النظام” أم ” نظام القمع” منذ بدايات الثورة والمتظاهرون ينادون بإسقاط النظام مستخدمين الجملة التي أصبحت رمزاً للربيع العربي، “الشعب يريد إسقاط النظام”. في تونس ومصر كان […]