Blog Archives

داعش التي على شاكلتنا!!

September 15, 2017
By
داعش  التي  على شاكلتنا!!

ممدوح بيطار: مظلومية داعش … سأحاول  البرهنة   بأن داعش  مظلومة جدا , هذا   اذا  اعتبرنا  بأن   الظلم  تعبير  عن  عدم  معاملة  الناس  بالمساواة , كاعتبار   البعض  ابناء  الجارية  , واعتبار  البعض  الآخر  ابناء  السيدة ,لاشك بأن   صناعة  ابناء  الجارية وبالمقابل  أبناء  السيدة  يمثل  فرزا  جائرا  بحق   الوطن  وبحق   جميع  مواطنيه  وساكنيه  , الا  أنه لطالما  اعتمد  هذا  الفرز على   ادراك مشوه  ومتحيز  للواقع ,ادراك  منافق  وينافق    أولا  على  الذات!,  فانه ليس  من  المنتظر  لهذا  الادراك  المشوه   أن   ينتج  ماهو   أفضل ,عملية  صناعة مشوهة   لاتنتج  غير  المشوه...

Read more »

معالم دولة الصحوة المدنية بمرجعية اسلامية !

September 13, 2017
By
معالم دولة الصحوة المدنية بمرجعية اسلامية !

ممدوح بيطار : بالتدريج تنقشع غيوم التمويه عن حقيقة الدولة المدنية , اننا الآن في مرحلة المصارحة الجزئية , الآن يصارح كبار الاسلامييون مثل محمد عمارة وابراهيم البيومي بحقيقة المرجعية الاسلامية لدولة الصحوة الاسلامية المدنية ,لقدكان لحد الآن من غير الممكن الحصول على جواب من الاسلاميين بخصوص وضع الشريعة الاسلامية في هذه الدولة ,والآن هناك بعض المصارحة والتوضيح في هذا الخصوص على يد بعض الاسلاميين , لقد تم تحديد معالم هذه الدولة في عشرة بنود , كان أولها حديث عن الكرامة الانسانية المؤسسة على الآية التي تقول ” ولقد أكرمنا بني آدم ” , التفاهة وصلت هنا الى حد...

Read more »

المسلم الأعلى والانسان الأدنى !

August 21, 2017
By
المسلم الأعلى والانسان الأدنى !

ممدوح بيطار: كل ارهاب جريمة , ولكن ليست كل جريمة ارهاب , للارهاب معالم تختلف عن معالم الجريمة العادية , ومن معالم الاختلاف أذكر الخلفية الخاصة بالارهاب , فهذه الخلفية ليست شخصية ,وانما في معظم الحالات فكرية عقائدية , خلفية المجرم العادي شخصية وعادة يوجد بينه وبين ضحيته علاقة ومعرفة , في العمل الارهابي لاوجود لتلك المرفة والعلاقة بين الفاعل وبين الضحية , كما أن العمل الارهابي يهدف الى الاقتصاص من الغير وليس من الضحية , المجرم يقتص مباشرة من الضحية ..هدفه الضحية وليس من هو خارج هذه الضحية . وعن المسؤولية ,هناك فرق شاسع بين الارهابي والمجرم ,...

Read more »

خيانة القرآن, أم خيانة أنسنة الانسان !

August 8, 2017
By
خيانة القرآن, أم خيانة أنسنة الانسان !

ممدوح بيطار: منذ الخمسينات لايسمح الدستور التونسي بتعدد الزوجات , في الفترة الأخيرة تعرض هذا الدستور الى محاولة الانقضاض والانقلاب عليه من قبل من قبل القوى الاسلامية , مماجعل من اعادة النظر به أمرا ضروريا , تمت اعادة النظر وتم تأكيد منع تعدد الزوجات وثم التأكيد على مساواة المرأة مع الرجل في الحقوق والواجبات . اضافة الى اعطاء المرأة حق طلب الطلاق ومعاقبة العنف ضد المرأة بأشد العقوبات . في قديم الزمان كان الانسان يشترى ويباع كالحيوان , كانت هناك سوق نخاسة وسوق عبيد وسوق سبايا , وقبل لا ذلك كان من الممكن ان يتزوج الذكر ابنته …لا لزوم...

Read more »

تعدد الزوجات والضربة العاطفية القاتلة !

August 8, 2017
By
تعدد الزوجات والضربة العاطفية القاتلة !

ممدوح بيطار: *لا أجد ضرورة  لتكرار الكلام  الانشائي  الهادف  الى  تبرير  السعي لمساواة  الرجل مع المرأة ,  المساواة أمر بديهي  لايتطلب  الغوص في  بحور البرهنة والتبرير , لايمكن لأي  منظومة  تمارس  عدم المساواة  الا  أن تصطدم  بمقاومة عنيفة  من قبل  معظمم أفراد المجتمع   ..رجال ونساء   …أطفال  وشيوخ ,   المرأة السورية   مجهدة  بتلاقي التراث القيم مع الحديث  , فهي   لاتزال  سيدة البيت من حيث الخدمات  , اضافة الى ذلك  أصبحت تمارس مهنة  كالرجل  … جهاز التعليم مؤلف بشكل  أساسي من المعلمات  , النساء يحتكرون تقريبا  مهنة  الصيدلة ..الخ ,المقارنة مع الرجل  ضرورية من  أجل   التمكن  من التطوير الى الأفضل...

Read more »

خيانة القرآن أم خيانة أنسنة الانسان !

August 6, 2017
By
خيانة القرآن  أم  خيانة   أنسنة الانسان  !

ممدوح بيطار: منذ الخمسينات   لايسمح  الدستور  التونسي  بتعدد الزوجات ,  في الفترة الأخيرة تعرض هذا الدستور  الى   محاولة الانقضاض  والانقلاب عليه من قبل من قبل  القوى الاسلامية  , مماجعل   من اعادة النظر به  أمرا  ضروريا , تمت اعادة النظر  وتم تأكيد  منع تعدد الزوجات  وثم التأكيد على مساواة المرأة  مع الرجل  في الحقوق والواجبات  . اضافة الى اعطاء المرأة  حق طلب الطلاق  ومعاقبة العنف ضد المرأة بأشد العقوبات . في قديم  الزمان  كان الانسان يشترى ويباع   كالحيوان  , كانت هناك سوق نخاسة  وسوق عبيد وسوق سبايا  , وقبل لا ذلك كان  من الممكن   ان يتزوج الذكر ابنته...

Read more »

عن طبائع الكائن الاسلاموي !

August 3, 2017
By
عن طبائع الكائن الاسلاموي !

ممدوح بيطار: الحيوية هي أحدى دلالات وسمات النقاش,وذلك فقط عندما يخضع هذا النقاش الى أحكام الأخلاقيات كطريقة والى أحكام هدف التوصل الى رأي جديد وموقف جديد ,الا أن النقاش مع الاسلاميين بعيد عن الحيوية وقريب من الحيوانية لأنه لايلتزم بالطريقة الأخلاقية ولا يهدف الى انتاج رأي وموقف جديد , عن الطريقة يجب القول بأن أمك واختك وشرفك وكرامتك يجب أن تشارك في النقاش مع الاسلاميين ,الذين لا وسيلة أو طريقة لهم في النقاش الا التعرض السوقي للأم والأخت والكرامة , أما عن هدف النقاش الذي يجب أن يكون نتاجه فكرا وموقفا جديدا ,فالاسلاميون لايريدون مبدئيا ماهو جديد ,النقاش معهم...

Read more »

لماذا تأخر المسلمون ؟ (2)

July 18, 2017
By
لماذا تأخر المسلمون ؟   (2)

ممدوح بيطار,سيلفيا باكير : *هذا هوالجزء الثاني   من  موضوع”لماذا  تأخر المسلمون ” , مرفقا  بشريط مسجل    للمحاضرة الثانية  للسيد   أحمد عصيد  حول  موضوع التأخر من وجهة نظره  ,  لاعلاقة لما  سأعرضه الآن  مع  طرح  السيد   أحمد عصيد    لاشكالية تأخر  المسلمين . في هذا الجزء  سأتعرض لموضوع العسكرة والعنف  وعلاقتهم بالتأخر , في الجزء الأول  تم  التحدث عن شلل العقل  بسب  النقل وتمت الاشارة الى  أن  نقد  الاسلام  محصور  بالحيز السياسي منه  , هنا  يجب الاعتراف  بأنه من الصعب  فصل   الديني عن السياسي في الاسلام , الا أن  ذلك هي مهمة  الاسلام   وليست...

Read more »

أتباع الشيطان تحت السروال!

July 18, 2017
By
أتباع الشيطان تحت السروال!

  ممدوح بيطار  , نبيهة حنا : وقع نظري مؤخرا على جملة الشروط التي أراد الخليفة عمر بن الخطاب الزام الميسحيين بها بعد احتلال الخلافة لبلاد الشام , قرأت نص التعليمات الملزمة للذمي في بلاد الشام عدة مرات ,وبعد كل قراءة ازدادت الصدمة وازداد التيقن بأن شعب الجزيرة وخلفاء الاسلام والرعية هم قوم لايستحي كما قال الشاعر أحمد النعيمي …أكبر حديقة حيوانات بشرية! لقد سمعنا الكثير عن الأسلمة الطوعية للمسيحيين في بلاد الشام , عن حرية المذهب في رحاب الاسلام وعن سماحة الاسلام وتقبله للآخر وعن الانصاف والعدل الخلافي , وعن عمر الملقب تمجيدا وتحببا بالفاروق ,عن عظمته عن...

Read more »

بين “الأنا” العليا والمسلم “الأعلى”

July 3, 2017
By
بين “الأنا” العليا والمسلم “الأعلى”

د.ممدوح بيطار بين “الأنا” العليا والمسلم “الأعلى” شهدت الثمانيات والتسعينيات من القرن الماضي صعود مايسمى الصحوة الاسلامية , التي ساهمت في خلق شعور عند بعض المسلمين بأنهم ليسوا مسلمون كما ينبغي عليهم أم يكونوا ..اسلامهم ناقص !! وعليهم بالتالي أن يصبحوا أكثر اسلاما لكي يصبحوا أكثر قوة وأعلى مكانة,يجب عليهم صناعة “ذات اسلامية جديدة ” تتجلى في التقيد بأصول التدين والنصوص وحرفيتها وبأصول ممارسة الطقوس بعد أن تاهوا في الماضي وابتعدوا عن الدين وأحكامه , وذلك تأكيدا بأن الاسلام هو الحل وأن حياة المسلم يجب أن تسبح في بحر من التعاليم والفتاوى ضمانا للتمكن من خلق الذات الجديدة ,...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • استحماريات موقع الحقيقة

    نزار نيوف يصر بحمرنة لامثيل لها على انه معارضا صلبا للنظام السوري , الا أنه يمارس الكذب المفضوح من أجل وقاية النظام من أي مكروه , والحقيقة هي التالية  , […]

  • من حقنا أن نحلم لسوريا.. إنما

    بقلم:سوسن جميل حسن ونحن ندخل العام الرابع في انتفاضة الشعب السوري، سأشطح بخيالي قليلاً وأتخيل سوريا بعد مدة (غير مرصودة). سأتخيل المجتمع السوري، الذي يُنتهك ويتمزق ويتشرذم، ويُدفع باتجاه الماضي […]

  • هيئة تنسيق السلطة والطائفة

    بقلم: ايلي عبدو  لا تخفي هيئة التنسيق الوطنية التي تمثل السواد الأعظم من معارضة الداخل السوري، رغبتها بالمشاركة في مؤتمر «جنيف – 2»، على اعتبار أنه هو الحل السياسي الوحيد […]

  • من تلفيزيوناتهم تعرفونهم

    الامتيازات التي يتمتّع بها النظام السوري، كان من الممكن أن تجعله أقل هشاشة من الأنظمة العربيّة المتهاوية تباعاً، (رغم اشتراكه معها بآفات قاتلة كالفساد وقمع الحريات العامة ومصادرة الحياة السياسيّة): […]

  • ماذا لو كانت سوريا ديموقراطية!

    فاتح بيطار: * يتوجب علينا ,وقد وقعت سوريا في مطب الخراب والاندثار, طرح العديد من الأسئلة التي قد تكون نسبيا مفيدة وقد تكون عديمة الجدوى , وعن عدم الجدوى هناك […]