Blog Archives

الوطن هو الطائفة في وطن الطوائف!

March 22, 2018
By
الوطن هو الطائفة في وطن الطوائف!

سمير صادق: الطائفة كوطن , والوطن كطائفة …لم يكن للطائفة أن تكون مثقلة بدلالات سياسية , الا أن التطور المعيب والمزمن اتسم في انحسار مفهوم وطن المجتمع لصالح وطن الطائفة , الذي يتميز بالاحتماء بالطائفة كوطن وبتنافس هذا الوطن مع وطن المجتمع ويعاديه ويحرقه ان تطلب الأمر ذلك , كم تغنينا بفسيفساء الشعب ؟ ,وكم قادت هذه الفسيفساء الى تأسيس البنية التحتية للهيمنة والتسلط , تسلط طائفة على أخرى أو حتى على الجميع , هيمنة من المهد الى اللحد , وكما هو الأسد الى الأبد , كذلك يريد الاسلاميون الأبدية , انهم الغالبية المتغلبة , وهكذا على الغير تقبل...

Read more »

جدلية انفلات التناسل والانجاب !

March 21, 2018
By
جدلية  انفلات  التناسل  والانجاب  !

 سمير صادق : كثيرا ما  نلاحظ  افتخار  البعض   بالعددية  البشرية ,  كأن  يفخر  اسلامي بعدد  المسلمين  في  العالم , حيث  ينتاب   المراقب   الشعور  بأن   أهمية  ومقدرة  وحضارة  البشر   تتعلق  أولا بكثرتهم   ,  ,   فالعدد  هو بمثابة  عدة  انتصار  المسلمين في  العالم ,  العددية   وفكرة  الانتصار  بالعدد  كان سببا   للتفكير  في  هذا  الموضوع وتداعياته على  الوضع  السوري, وذلك  بغض  النظر عن  الوضع  الحالي الطارئ ,  الذي  يتمثل  بنقص  شديد في عدد من  يسكن  سوريا من  السوريين  بسبب   القتل والهروب والنزوح  واللجوء من ناحية  ,من  ناحية   أخرى لاعلاقة   مباشرة  بين ...

Read more »

مصرع سوريا !

March 14, 2018
By
مصرع سوريا !

سمير صادق: هل هناك نقص في العناصر التكوينية لسوريا كدولة ؟؟ وذلك لتبرير استمرارية تقهقر بناء الدولة السورية , كأن يقال بأن مثلا بأن هذه الدولة قدسلخت من أجزائها الطبيعية التي تعرف ببلاد الشام, ومامعنى السلخ من الطبيعي ؟؟ وكيف أصبحت بلاد الشام أو كما يظن البعض البلاد العربية هي “الطبيعي” وغير ذلك ليس” طبيعي” ؟. لم تفشل سوريا لكونها أبعدت عن “طبيعتها” , وانما فشلت بسبب طبائع السوريين , التي لم تصل في تطورها الى مرحلة المقدرة على بناء دولة , طبائع أهل سوريا وثقافتهم العشائرية العائلية والمذهبية لاتستقيم مع المقدرة على بناء كينونة دولة ,الدولة تتطلب أرضا...

Read more »

الاصولية التي نحاربها ونحارب بها !

March 13, 2018
By
الاصولية  التي نحاربها  ونحارب  بها  !

سمير  صادق: ازمان الأسدية كأصولية  الى  جانب  الأصولية  الأخرى غير من ملامح الانسان السوري ومن طباعه وقيمه ونفسيته وممارساته للوطنية , يكفي التنويه الى  بعض  المعالم كالفساد ,الذي تمت  دسترته ,ومن افرزات  الأصوليات  المتعددة السامة كان تطييف المجتمع  ,  الذي  كرسه  مؤخراالغاء الأسدية للسياسة  وبالتالي  تدمير  حزب البعث, , الذي بدأ كحركة قومية عنصرية,ثم تحول الى فرقة من المطبلين المزمرين ,وبعد ذلك  الى قطيع مبتذل من المخبرين ومرتزقة  شخصية لدى المعلم ومعلم المعلم  ,الآن  لايمكن القول الآن على أنه يوجد “حزب” , حيث انتهى “الحزب” , الآن يوجد “تحزب” ذو قواعدد مذهبية , أي أن  الاشكال المحتلفة للمذاهب حلت محل...

Read more »

بين انتماء المواطن واستنماء المستوطن !

March 7, 2018
By
بين  انتماء  المواطن  واستنماء  المستوطن !

سمير صادق:  تتشابه  الشعوب  العربية ببناياتها وبديكتاتورياتها , وبالتالي بتشابه  الحلول لمشاكلها , أقرب الدول العربية الى  بعضها البعض  هي العراق وسوريا  ,  فهناك انظمة جمهورية  (شكليا) وهناك البعث  والتوريث  والطائفية  ثم الصراعات  الفئوية   التي  انحدرت  من  المستوى القومي  الى المستوى المذهبي   الشخصي العائلي العشائري , . المستقبل يبدو  معتما وداكن السواد , وسوريا في طريقها لتصبح  خراب,  أو بالأحرى أصبحت خربة! سوريا تعاني  , كأي دولة  خاضعة للديكتاتورية المزمنة من  فقدان قيم   . وامتلاك قيما أخرى  , وما فقدته سوريا  بشكل رئيسي  هي قيم “المواطنة”  وما  كسبته  هي قيم  شوهت  وجه المجتمع السوري  وممارساته   , ما...

Read more »

فشل الأوطان وازدواجية الانتماء !

March 3, 2018
By
فشل  الأوطان  وازدواجية  الانتماء  !

سمير صادق: تتصف  أزمة الهوية والانتماء  في هذه  البلاد  بالعمق  والشمولية  ,   ففي سوريا هناك من يسكنها  , الا أنه ينتمي وجدانيا  وعاطفيا  الى   وطن  آخر  , ان كان  الوطن  العربي  التخيلي  أو  الوطن  الاسلامي  الافتراضي  أو  الخلافة  العثمانية  التي  لاوجود لها  ,فما هو  المسبب لذلك ؟ بدأت  التزويرة  والغش  باعتبار   الكيانات  العربية وطنا واحدا , واعتبار  الاسلام  الأممي  أمة واحدة  , اذ أنه من خصائص  الدين كون جوهره أممي  , فالاسلام ليس  أمة واحدة  كما  أن  المسيحية ليست أمة واحدة , وحتى  الشعب   السوري  ليس  أمة واحدة , فهو مؤلف  من  كيانات  متعددة  ومعقدة  ومتعارضة  احيانا ...

Read more »

قصة الذئب والنعجة !

February 23, 2018
By
قصة الذئب والنعجة !

سمير صادق: ماذا لو نظرنا الى الدين من زاوية كونه عقائد واحكام شرعية فسوف نراه اداة لمسخ الانسان واغترابه عن ذاته الحقيقية وتكريس الانانية والنفاق والتمركز حول الأنا الأفضل ورؤية الانا افضل من الآخرين…خير أمة!ُُ , اضافة الى الدوغماتيكية والكراهية للآخر المخالف والتعصب والماضوية واخيرا الوقوع في أحضان الارهاب والعزلة والتأخروالابتعاد عن روح الانسانية والأخلاق , هنا سينبري لنا حملة الآيات البينات برشقة آياتية من أقوال الله في كتابه الكريم , حيث يتم تصوير الشيئ بما هو ليس عليه , فالشيئ ليس فضيلة كما تدعي الآيات وانما رزيلة كما تظهرها الممارسات . أين هي قيمة أو أهمية آية تأمر...

Read more »

ملاحظات حول القبيسيات !

February 20, 2018
By
ملاحظات  حول  القبيسيات  !

سمير  صاق: نحن الأن في مرحلة من الانحطاط التاريخي , الذي ينعكس على كافة مجالات الحياة , ان كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية ..مرحلة الديكتاتوريات الكهلة المرهقة , وبدلية الثورات المراهقة , التي لايستطيع الانسان قطف ثمارها الايجابية الا بعد سنين من العراك والغوغائية والتوهان , وستكون لها ثمار ايجابية على الأقل نسبيا , اذ لايمكن لأي وضع أن يكون أسوء من الوضع الحالي أو السابق . من معالم الانحطاط التاريخي استتباب الظلم الاجتماعي , الذي ينعكس على العمل السياسي وعلى ترتيبة توزيع الثروات, كما أنه ينعكس على الوضع الاجتماعي , وبالأخص على وضع المرأة , التي ارغمتها...

Read more »

مابين الطائفية والعلوية السياسية !

February 7, 2018
By
مابين الطائفية والعلوية السياسية !

سمير  صادق: ادخل صادق جلال العظم مصطلح العلوية السياسية في القاموس السياسي تيمنا بالمارونية السياسية وبناء على السرد التاريخي المقارن بين العلويين والمارونيين , سيان ان كان التوافق مع هذا المصطلح ممكن او مستحيل , فقد صدم هذا المصطلح الجميع الذين عاشوا العديد من العقود في ظل الطهرانية الطائفية , التي تأسست على التعالي والترفع الاجتماعي , فالجو المزيف والمصطنع والمهيمن قسرا كان الجو اللاطائفي ,الحديث أو التفاكر حول الطائفية المرتشحة في النسيج الاجتماعي والسياسي كان ممنوعا تحت طائلة العقاب , اتهم الحديث العلني حول الطائفية بأنه حديث شيطاني مثير للفتنة ومفتت لللحمة الوطنية ومسببا للانقسام والتشرذم , الحديث...

Read more »

عن مكارم الزنى !

January 31, 2018
By
عن   مكارم  الزنى !

  سمير صادق: المهم  في  هذه البلاد المنكوبة   هو  أن تقتل  غيرك  , سلطويا   أو  ثورجيا  أو جهاديا ….وكل  تقتيل  في  سوريا مبرر  بقيم  سامية  كالجهاد  في  سبيل  الله    أو  الجهاد   ضد  الارهاب   , بشكل   عام  يبدو وكأن  القتل في  بلادنا   هو الطريق  للحياة ليس  فقط  في   ساحات  التناحر  السياسي -المذهبي , وانما    أيضا  في  ساحات  الشرف    ,فمن  أجل  احياء  الشرف  وحمايته  تقتل  المرأة مثلا  عندما  يتم  اغتصابها  , وبذلك  تقتل  الكريهة  مرتين    , مرة  باغتصابها  ومرة   أخرى   بتصفيتها  النهائية  , كل  ذلك  دفاعا  عن  الشرف  المهدور  والذي  سيصان...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • من يعارض الأسد ؟

    تتردد اشاعات  حول بيانات  من قبل فئات من الطائفة العلوية , حيث تستهجن هذه الفئات تصرفات السلطة    المبنية على  اوامر وايعازات السيد الأسد , وفي كل مرة  تهرع المواقع […]

  • وحتى بوركينا فاسو أصبحت حلما

    بقلم:نبيهة حنا الأخبار تحدثت  مؤخرا عن  الحالة في جمهورية اسمها بوركينا فاسو وعن رئيس  هذه الجمهورية  الذي قدم استقالته بعد  قيام مظاهرات  طالبته بالاستقالة  ,  حسب علمي لم يقتل أحد  […]

  • القاتل قاتل حتى لو قتل طفل اسرائيلي

    نعيد  ونكررالأخطاء  ولا نتعلم من التجارب , والقصد هنا   شخص سمير القنطار الذي قتل في غارة اسرائيلية على جوبر مع  آخرين , ولما كان الشيئ بالشيئ يذكر  , لذا وجب […]

  • الأزمة السورية وخليج الخنازير

        الأزمة السورية وخليج الخنازير   يبدو من المفيد في زمننا هذا استحضار التاريخ لنفهم الواقع ونتوقع المستقبل وتبدو فكرة استحضار التاريخ مفيدة أحياناً فهو قد يكون صورة عن […]

  • المعارضة التي يحلم بها الزلمة

    الدكتور مضر بركات يحلم بمعارضة  تليق بالسلطة , الا أنه يفتقد هذه المعارضة , وذلك لأن مفهوم هذه المعارضة هو اسقاط النظام ..واسقاط النظام هو خط أحمر , لذا فان […]