Blog Archives

الثورة المتأخرة المنحورة !

August 7, 2018
By
الثورة  المتأخرة  المنحورة   !

سمير  صادق: تحققت ضرورات الثورة قبل عشرات السنين و ليس في عام ٢٠١١ , أتت الثورة متأخرة واستحقت اسم ثورة , وكان خيرا أن تأتي متأخرة من أن لاتأتي ,كانت هناك ثورة أساسها ادراك الخلل العام من قبل العموم , ومهتها ازالة هذا الخلل, ثم تشييد بناء جديد لاعلاقة له بالبناء السابق ,من تظاهر وكتب وسجن وصرخ وتألم كان من الشعب عامة ,ولم يكن هناك مايستحق الذكر بالاسم الا الشعب , ضمت هذه الثورة معظم الناس…ومن كل ما استطاع لثورة الشعب من أجل الشعب ,كينونة هذه الثورة واهدافها وجدت تطابقا نسبيا جيدا وليس كاملا مع كينونة وأهداف الكثير من...

Read more »

الدين القائد والحزب القائد !

August 7, 2018
By
الدين القائد والحزب القائد !

سمير  صادق: مهما بلغ تنكر النظم الديكتاتورية, التي تدعي العلمانية (شكليا), للدين , هذه النظم تبقى بنيويا دينية , وذلك في مسلكيتها وبنائها الداخلي وهرميتها , والأمثلة على السياسة التي ادعت العلمانية ومارست الدينية كثيرة ,ا فعبد الناصر , كان الرئيس الذي أدخل في الدستور المصري الكثير من التشاريع الاسلامية وذلك في العام الذي اعدم به زعيم االاخوان سيد قطب , ومسلكية أنور السادات لم تختلف عن سلوكية عبد الناصر , وفي معظم الدول العربية الأخرى يتخذ الدين , الذي هو الاسلام مركز الصدارة ,حيث يفرض شرائعه على البشر عن طريق الديكتاتوريات التي تتهافت لارضائه …في مجال الحقوق والواجبات...

Read more »

بين حور العين وعذاب القبر!

August 3, 2018
By
بين حور العين وعذاب القبر!

سمير  صادق: يتركنا الكثير من السوريين وينقلون نقالتهم الأخيرة الى الآخرة , , ففي الآخرة هناك الحور العين للبعض , وللبعض الآخر عذاب القبر , فمن تركنا “جهاديا “ له جنان الخلود وكامل المغريات الأخرى الخاصة بالمجاهدين , من تركنا “طبيعيا” ليس له في برنامج العناية الالهية ماله علاقة بالحور العين ….من “الطبيعيين “من يبقى في قبره معذبا , ومنهم من يحظى بأكثر ومنهم من يتم تخليده , عصرنا هذا تطوري بما يخص نسيج الوافدين الى الآخرة , قوافل الجهاديين تتقدم بتزايد شديد على الطبيعيين , بحيث يمكن للانسان القول على أن الموت في بلادي أصبح نسبيا نادرا ,...

Read more »

سوريا وبديهية الانتماء الاسلامي-العروبي ! ١/٢

August 1, 2018
By
سوريا   وبديهية  الانتماء  الاسلامي-العروبي  ! ١/٢

سمير  صادق: هل من البديهي  والمنطقي  أن نطلق على سورية صفة العربية ؟ من هم العرب؟ وهل شعب سوريا هم من العرب فقط ؟ لماذا ننسب سوريا لقوم سكنها كغيره ولماذا ننسبها لحقبة تاريخية دون غيرها. بدأ بعض   عرب الجزيرة بالاستيطان  في  سوريا  حتى  في الفترة التي سبقت ظهور الدعوة الاسلامية,حيث نزحتبعض  القبائل العربية من شبه الجزيرة العربية باتجاه سوريا (بلاد الشام والعراق) هربا من شظف العيش وبحثا عن المرعى والكلأ ,   امتهنت  هذه القبائل الرعي  وعاشت  حياة البداوة,منها قبائل تغلب وغسان وبكر والمناذرة اللخميين وغيرهم, كانت سوريا في تلك الفترة تحت الاحتلال الروماني والعراق خضع  للنفوذ...

Read more »

ازدواجية الانتماء وحتمية الخيانة !٢/٢

August 1, 2018
By
ازدواجية  الانتماء  وحتمية  الخيانة  !٢/٢

سمير  صادق: طرأت   على  مفهوم  الدولة  في  العصر  الحديث    تغيرات  كثيرة  ,  منها   اعتبار  الجغرافيا  أساسا   لتكوين  الدولة ولانتماء  المواطن  لهذه  الدولة  ,  لم  يعد  للديمغرافيا   أهمية  تذكر  ,  فالسوري  هو  من     يحمل   الأوراق  الثبوتية  السورية   ,  وكل  انسان  يمكنه    أن  يصبح  سوريا   بغض  النظر عن  دينه   واثنيته  وعنصره  , بعد  اقامة  لعدة  سنوات  في  سوريا   يمكن  للمقيم  أن  يصبح  سوريا   أي  أن  يحصل   على  الأوراق  الثبوتية  التي  تؤكد  سوريته   ,   اضافة  الى  ذلك يتطلب   الأمر  موقفا    أخلاقية  انتمائيا   لسوريا   , الانتماء  الأول   هو  لسوريا  السياسية ,  وبعد  الانتماء  الأول  يأتي   الانتماء  الثانوي   الاجتماعي  الشخصي ...

Read more »

النهضة المعاقة!

July 28, 2018
By
النهضة المعاقة!

سمير  صادق: هل من الممكن أن تصل اوضاعنا في هذه البلاد الىى ذلك البؤس وانعدام الأفق والخراب دون ارتكاب أخطاء قاتلة من قبل المنظومات المسيطرة على القرار ؟ , ومن هي تلك المنظومات التي سيطرت على القرار وبالتالي ارتكبت تلك الأخطاء القاتلة ؟ وهل الادعاء بأن هذه المنظومات تقتصر على منظومة الفكر القومي العربي من جهة ومن جهة أخرى منظومة الاسلام السياسي خاطئ ؟ , وكلاهما ولد بالشكل “العصري” الذي نعرفه بعد الحرب العالمية الأولى . لاوجود لمنظومة ثالثة الى جانب المنظومة القومية والمنظومة الدينية , لذلك يجب تحميل هاتين المنظومتين المسؤولية عما حدث ويحدث لحد الآن ,الحكم على...

Read more »

بين الانتصار والنجاح!, بين العقد الأمني والعقد الاجتماعي !

July 27, 2018
By
بين  الانتصار  والنجاح!,  بين  العقد  الأمني  والعقد  الاجتماعي  !

سمير صادق :  تمكنت معظم الدول الصناعية من  تأسيس دولا معظمها  ديموقراطي وتتمتع  بمستوى معيشي مرتفع , دولا  ذات سيادة   وتنعم بالسلم الداخلي والمساواة  بين موطنيها ,دولا لاتعرف حروبا  داخلية ولا تعرف  حالات  من الاقتتال البربري , دولا  لاينزح   سكانها كما نزح السوريون ولا ينتظر سكانها  مساعدات الأمم المتحدة كما ينتظر جياع سوريا . لم يتمكن السوريون  من صناعةالمجتمع الضروري  لتأسيس   “الدولة” بمفهومها  الجمهوري  ,وما حدث من تطيف  وتشرذم واقتتال وتخريب   أسقط الكيان السوري في مرحلة ماقبل الدولة …. بقينا  شعوبا وعشائر وعائلات  وطوائف,كانت لها فرصة جيدة للتحول الى مجتمع ولبناء دولة بعقد اجتماعي ,بدلا  من  ذلك...

Read more »

وطنية ضرورة الاستعمار !

July 21, 2018
By
وطنية   ضرورة  الاستعمار !

سمير  صادق: منذ سنوات والحالة السورية تزداد سوءا , وحتى بعد أكثر من سبعة  سنوات من الحرب والدمار والهجرة والهروب واللجوء والنزوح والقتل والترمل والتثكل والجوع والفقر … لاتلوح في الأفق أي بادرة لحل سوري على يد سورية , في أحسن الأحوال حل للمصارعة الغربية الروسية على أرض سوريا , وفي هذا الحل , هذا اذا كان من الصحيح تسميته حل , يتم حل المشكلة الغربية -الروسية وليس حل الاشكالية السورية, وبالرغم من ذلك فلا مناص أمام سوريا والسوريين الا قبول مايفرض عليهم , وحتى فرض الحلول والوصاية على سوريا تحول الى ضرورة حياتية … أكاد أجزم بأن معظم...

Read more »

المواطنية بين الانقلابية والثورية !

July 21, 2018
By
المواطنية   بين  الانقلابية والثورية !

سمير  صادق : هل لاتزال عقلية الانقلابات  التي  تبدأ ممارستها بالبلاغ رقم  واحد مهيمنة على  العقل  السوري ؟ , حيث يقال عسكري ويقتل  او  يوضع  في  السجن  ليحل مكانه  عسكري  آخر  على  الكرسي   ,    هيمنة  العقل  الانقلابي قادت  الى  الالتباس   بين  خواص  الثورة  وخواص  الانقلاب  , يترافق الفكر  الانقلابي   مع   الانتظارات  الانقلابية   التي  يتم  تحقيقها  فورا ,  الفكر  الانقلابي   لايستطيع   فهم  عدم  تحقيق     الثورة  لأهدافها  خلال  يومين   ,  على  الثورة  أن  تنجز  وتنتج  فورا   ,  ,اي  تأخير    أو  تباطؤ  في  الانتاج  والانجاز  هو  البرهان  القاطع   على  فشل ...

Read more »

الدولة بين اخلاق السياسة وأخلاق الفرد !

July 20, 2018
By
الدولة  بين  اخلاق  السياسة  وأخلاق   الفرد !

سمير  صادق: للم تعرف الحياة    البشرية   بشكل عام أكثر من الدفاع المستميت عن سيطرة الأخلاق على السياسية بدأ من أفلاطون وحتى  لوك وكانت  ,    لم  يقتنع المدافعون  عن  سيطرة الأخلاق على السياسة  بفكرة وجود ناظم  للقضايا الخاصة  وهو الأخلاق  , وناظم  للقضايا العامة  وهي السياسة  .. الأخلاق تنطلق من الفرد , والسياسة    تأتي من الخارج وتدمج  الفرد  في “خصوصية” عامة ,  انهزام مفهوم  سيطرة الأخلاق على السياسة جاء في القرن السابع عشر  ,  ومنذ القرن السابع عشر  وحتى الآن  تحولت السياسة  الى  الأهم اجتماعيا ,  والأخلاق والدين  الى  الأهم شخصيا  … للسياسة عمق اجتماعي ,   يقابله عمق ...

Read more »

User Login

Featured

  • أروقة التغيير وتشويه الثورة السورية

    تتزايد في الآونة الأخيرة الهجمات على الثورة السورية، وتحاول النيل من كل المعارضة الخارجية بدون استثناء، يحاولون تشويه وجه الثوار في الداخل عن طريق إظهار التيارات الإسلامية المتشددة والمتطرفة كبديل […]

  • إعادة تأهيل الأسد

    بقلم:مصطفى كركوتي: نعم يجب أن نخاف ويدب الرعب في القلوب ويطغى الحزن على النفوس لأن ثمة من يجهد، في الإقليم وخارجه، من أجل إعادة تأهيل الرئيس السوري بشار الأسد للمشاركة […]

  • الدولة الفلسطينية بين الوهم والحقيقة

    الدولة الفلسطينية بين الوهم والحقيقة أيها العابرون ضمن الكلمات العابرة … هكذا خاطبهم الشاعر الكبير محمود درويش . . فالعابر سرعان ما يتابع رحلة العبور, وإن حط َّ الرحال قليلاً […]

  • Syria and the Dogs of War

    Diplomacy is the Only Way to Preserve What’s Left of Syria  “Cry ‘Havoc,’ and let slip the dogs of war That this foul deed shall smell above the earth With […]

  • الدولةالمدنية= الدولة الاسلامية

     نبيهة حنا: *لايعني تعبير دولة مدنية ذات مرجعية اسلامية أقل من دولة اسلامية دينية , وقد حاول حسن البنا جاهدا التحايل على الشعوب في هذا الخصوص ,ثم تبعه القرضاوي والترابي […]