Posts Tagged ‘ فلسطين ’

ثقافة الموت لاتزرع الزيتون !

November 23, 2018
By
ثقافة الموت لاتزرع  الزيتون !

 نبيهة حنا: لقد فشلت النازية على المدى المتوسط والبعيد في تكوين مجتمع متلائم مع مكوناتها الفكرية, التي تطلب الطواعية والمطواعية كما هو حال والي  الفقيه الذي  يطلب من المسلمين  أن يكونوا بين أيدي أئمتهم تماماً كما يكون الميت بين يدي الغاسل, ويكون أقل قدرة على التفكير بآفاق منقشعة ومتسعة, تمهيداً لحصر تفكيره واختياره معاً بما يعدّه له ولي الفقيه وبالتالي حزب الله من  أدوار . يتميز الطفل عن البالغ بكونه “صفحة بيضاء” يمكن كتابة  أي شيئ عليها , ويمكن عن طريق التكرار  الغوبلزي  ان يتحول المكتوب الى منقوش  وبالنهاية الى محفور , أي بالنهاية يتم القضاء على خاصة الفكر...

Read more »

خرافات الخرفان في الخريف !

October 30, 2018
By

 نبيهةحنا : اضافة الى تصدي العالم العربي لكل ماهو تقدمي وعلمي,   فقد  نجحت حماس في قتل الديموقراطية ..ونجحت المخترة  السعودية في التدحرج  وهابيا  , لبنان بدون دولة ..مصر بدون حرية ..اليمن بدون مواطنين  أحياء ..الرئاسة  والحوثية  يريدون  جمهورية بدون شعب , في تونس ومصروأكثر الدول العربية  … السرقة على قدم وساق ..الخليج لايعرف الا تبذير الأموال  والعبودية ..سوريا وطائفيتها التي تحارب شارعيا طائفية أخرة ..العراق ومحاصصاته  ..السودان وهروب الجنوب من شريعة البشير ..الجزائر  ورئيس  ميت   عضويا    وحديث  عن  اصلاح  بالتقسيط والقطارة ..الملك المغربي والذبذبة بين االأصولية  والاصلاح ..كل ذلك يبدو وكأن للعرب خيار واحد هو التدحرج الى الوراء,...

Read more »

عن الفاتح هولاكو !

March 28, 2018
By
عن  الفاتح  هولاكو !

 جورج  بنا : لا  أرى  جوهريا  وجود   أي  فروق  أساسية  بين  الحروب  الاستعمارية الاستغلالية ,  فلكل  حرب  استعمارية  تبرير  ملفق  ,  الا  أن  التبريرات  الاسلامية   والتي  تبدأ  بمفردة  “فتوحات”   تختلف  بعض  الشيئ    عن التبريرات  التقليدية  الأخرى . ففي  ظل  الاعتراف   بأنه  لا  أكراه  في  الدين…لكم  دينكم  ولي  دين  ,  روج   الاسلام  لحروب  هدفها  نشر  الدين  بالسيف  .. ثم  اضفاء   وتغليف  هذه  الحروب  بغلاف  المقدس ,  وكيف  من  الممكن  فهم   مفهوم   لا  اكراه  في  الدين  مع  استخدام السيف  المفرط  من  قبل  سيف  الله  المسلول  رضي  الله عليه  وأرضاه, ثم  ممارسة  السبي في  اطار  نشر  الاسلام  وفرض  الجزية   ثم...

Read more »

هلك المناضل في حضن أبيه

December 25, 2015
By
هلك المناضل في حضن أبيه

 عوض سليمان: القنطار، “اليساري ابن الشيعة” الطائفي المقيت، قُتل في حضن أبيه الأسد تستوقفني بعض المسائل في هلاك سمير القنطار، أولها أنني لا أنكر أن الرجل قام بعملية نهاريا عام 1979، غير أنني لا أنكر في الوقت نفسه، أنه خرج من سجن العدو، بإجازة جامعية، وزاد وزنه ثلاثين كيلو غرام. كما لا أستطيع أن أتجاهل ألبتة، أنه هلك في سورية حيث كان يخطط مع بشار الأسد وحسن نصر الله لقتل ما تبقى من شعبنا أو تهجيره. لم يكن القنطار في جرمانا لتوزيع الورود على “جرحى البراميل”، ولم يكن فيها ليتبرع بأطراف صناعية “لأطفال سكود”. لقد كان هناك إرهابياً، يستمتع...

Read more »

عنترة والثرثرة, المقاومة والممانعة !

August 2, 2015
By
عنترة  والثرثرة, المقاومة والممانعة !

 أسعد حيدر: شدد  بشار الأسد في خطابه الأخير على  أهمية كل متر مربع من سوريا  , الا أنه  اعترف بوجود  أنواع عدة من الأمتار المربعة , هناك الحيوي , هناك النافع  , وهناك اللاحيوي  , ولطالما يوجد  النوع النافع  فانه من المفترض عندئذ  وجود النوع الضار أيضا , والأسد لم يحدد  نسبا مئوية  , الا انه تحدث  وكأنه السيد  في البلاد , وكأن  الأجزاء التي  تخلى عنها  عبارة عن بؤر “مجهرية”  لا أهمية لها , وبالرغم من ذلك  لم  يتعكر أو يتغير  مزاج  النصر عنده . بعض أو كل  ما أتى في خطاب الرئيس هو عبارة  عن تصورات  مشوهة ...

Read more »

«شيعة السفارة» وحماية لبنان

June 4, 2015
By
«شيعة السفارة» وحماية لبنان

حازم صاغية في 2005، يوم 14 آذار، نزل إلى الشارع لبنانيون بمئات الآلاف رداً على جريمة اغتيال رفيق الحريري. هؤلاء تظاهروا ضد الأمر الواقع، وطالبوا بانسحاب الجيش السوري من لبنان، وبسقوط «النظام الأمني اللبناني السوري المشترك». كان بينهم سنة ومسيحيون ودروز تنسجم مواقفهم مع مواقف طوائفهم وزعمائها، ذاك أن أمين الجميل وميشال عون وسمير جعجع ووليد جنبلاط كانوا، مباشرةً أو عبر ممثليهم، يقفون في هذا الموقع المحدد. وبالطبع كانت القيادات السنية، التي اغتيل رمزها الأول، تقف على الأرض ذاتها. لكن قطاعاً آخر من المتظاهرين كان هناك، ضداً من موقف طائفته الممثل بـ «حزب الله» وحركة «أمل». إنهم الأفراد الشيعة...

Read more »

ضباب أدونيس

February 15, 2015
By
ضباب أدونيس

بقلم : نيسرين عبود: يقال تعميما  على أن محنة الشعر  هي  شعراء بدون محنة , أي  شعراء بدون قضية أي  بدون جروح  وبدون  ألم  , والتفكير بخصوص أدونيس  يقود  الى الظن على أن الرجل  بدون “محنة”  لذلك  بدون قضية  ,  وقد سأل أحدهم  الشاعر  والكاتب  محمد الماغوط  عن محنة  أدونيس  , أجاب  بصراحة ودقة  ..بدو نوبل !!!, أي أنه لاعلاقة لهموم أدونيس الا بنوبل  ,  وحتى لو مات الملايين من الشعب السوري  وحتى لو   استعبد  قاصر عقلي  هذا الشعب  لنصف قرن  ,فلا يشكل هذا الأمر بالنسبة له أي محنة …بدو نوبل  !!,وللأسف  لايلاحظ عليه  أي تأثر  بسبب محنة البلاد...

Read more »

اسرائيل لاتريد سقوطه

October 28, 2012
By
اسرائيل لاتريد سقوطه

لا حل غداً او بعد غد في سورية، لا غالب ولا مغلوب. لا تسوية وطنية. لا نهاية في المستقبل المنظور لعذاب المواطن السوري. اكتب وأتمنى لو كنت مخطئاً، وأدعو ان نرى حلاً، اي حل، هذا الاسبوع، إلا أنني احاول الموضوعية وهذه في الموضوع السوري مادة ناضبة مثل النفط، ومن يحاول ان يرى الامور كما هي، لا كما تتمناها الحكومة او المعارضة، يتهم فوراً بأنه ارهابي من القاعدة، او عميل لأميركا وإسرائيل. ايران تريد حلاً يناسب مصالحها وتطرفها وتدخلها في شؤون الدول المجاورة، وهو حل لو تحقق سيكون على حساب السوريين حاضراً ومستقبلاً. والدول العربية وتركيا تحاول دعم المعارضة، إلا...

Read more »

الأسد مابعد الأسد.. زفاف أردوغان على مرسي .. والمأذون خالد مشعل

October 5, 2012
By
الأسد مابعد الأسد.. زفاف أردوغان على مرسي .. والمأذون خالد مشعل

كانت هناك عبارة دخلت قواميس السياسة الشرق اوسطية منذ أن شمر الملوك العرب عن سواعدهم لتحرير فلسطين منذ عشرات السنين .. عبارة كنا نسمعها كل يوم عشرات المرات ..وهذه العبارة الشهيرة هي: “التقى فلان بفلان لمناقشة نزاع الشرق الأوسط ومستجدات القضية الفلسطينية” .. وقد تحولت العبارة الى ديكور بروتوكولي ضروري لأي لقاء ومقدمة لازمة لأي بيان صحفي .. ومع الزمن صار لايصح سماع أي بيان ختامي ان غابت هذه العبارة المقدسة رغم أنه ليست لها أي قيمة سياسية .. وفي الواقع قلما ناقشت كواليس الزعماء العرب قضايا فلسطين وشجونها بل ناقشت النأي عنها والتخلص منها سرا , وساومت على...

Read more »

هل التوقيت قذر , أو ان الفرعون قذر ؟

September 20, 2012
By
هل التوقيت قذر , أو ان الفرعون قذر ؟

في رد ايهم صالح على أسعد أبو خليل  , تكلم ايهم صالح عن التوقيت القذر الذي اختاره أسعد أبو خليل لكتابة مقالته  حول الطاغية وابن الطاغية ،  قائلا ان هذا التوقيت أهم من فحوى المقالة أ, ثم اردف  بلغة المساكين ، “الأمم تتكاتف في الأزمات الكبرى، و تلتف حول القيادات، لنقل الأفضل، أو الأقل سوءاً، يصطف الجميع خلف قائد أو حزب حماية لمكتسبات الأمّة على مدى عشرات السنين، يتعاون الجميع في سبيل حماية الوطن، الأمة أو الكيان، و يتناسون كل الخلافات، مهما كبرت، فالوطن أهم من الأشخاص، و أغلى من السلطة,لا يمكن أن أصدّق أن كل هؤلاء المثقفين، يحرفوننا...

Read more »

User Login

Featured

  • وأخيرا وصل المجرم الى السجن الألماني !

    عمار حسن : اسمه  محمد تفنكجي  وصورته منشورة في  موقع زمان الوصل ,قبل حوالي عام  نشر موقع زمان الوصل  صورا مؤلمة  من ضحايا التعذيب في  سجون السلطة ,الصور  تظهر  آثار […]

  • هل لاتزال سوريا دولة ؟

    بقلم: فاتح بيطار السؤال بشكل أدق , هل سوريا جديرة بأن تبقى   دولة ؟ الاجابة هي بالنفي القاطع   لأسباب سوف يتم ذكرها .ان الشروط التقليدية لانشاء دولة واستمرار […]

  • ماذا تمنع الممانعة ؟

    منذ عشرات السنين ونحن نسمع كامات  وتعابير  لايمكن فهمها بسهولة , ومن هذه الكلمالت كلمة”الممانعة” وحتى اللجوء الى المغالين  في استعمال هذه التعبير طلبا للشرح وتوضيح مدلولات  هذه الكلمة , […]

  • جدلية الظالم والمظلوم !

    فاتح  بيطار: من   المنطقي  والضروري السؤال   عن  الظالمين  وعن   المظلومين  في  هذه  البلاد ,ومن   الضروري    أيضا  ازالة  الالتباس   حول  مفهوم   الظلم  والمظلومية   ,, فالمظلومية […]

  • تصريح اوباما الأخير كلام حق نرجوا ان يُراد به حقاً

    بقلم: وليد البني: يعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في مؤتمر مكافحة الإرهاب في واشنطن وأمام الملأ بأن سياسات المالكي الطائفية في العراق وقسوة وإجرام نظام بشار الأسد ساهمت في خلق […]