يوم آخر من الظلم والظلام السوري

February 9, 2012
By

ذهب لافروف  , وبعد ذهابه ذهب مئات من المواطنين الى  رحمته تعالى  , وفي هذا الصباح الحالك   والذي يرفض النور , بلغ تعداد  القتلى  أكثر من 100 مواطن سوري  , ومن الجدير بالذكر على أن أكثر من 400 طفل قتلوا لحد الآن  على يد قوات  أطلقت عليها السلطة   اسم  قوات حفظ النظام , أي بكلمة أخرى هناك من يحفظ النظام في سوريا  ,  وحفظ النظام يتطلب  هذا العدد الهائل من القتلى .

قبل  يومين تقريبا  وعد الرئيس وزير الخارجية  الروسية بايقاف العف مهما كان مصدره , وقد فهمت في لحظة من التفاؤل  ,  على أن  أخبار يوم أمس وقبله بيوم ستكون  مغايرة  للأخبار الشهر الفائت , نعم انها مغايرة جدا .. واذا بلغ عدد القتلى سابقا 19 قتيل يوميا , وتحت اشراف لجنة المراقبة العربية ارتفع الى 29 قتيل يوميا , وبعد وعد الرئيس ارتفع الى أكثر من مئة قتيل يوميا  , هذا بغض النظر عن الحقيقة التي تقول  على أن هناك عدد  القتلى الحقيقي  في الحروب الأهلية , يختلف عن العدد الرسمي   ,فالعدد الحقيقي يشمل اضافة الى ذلك  قتلى لم يتوصل أحد اليهم , ثم قتلى لاحقا بسببالاصابات . ومن يراعي كل هذه العوامل , عليه بضرب العدد الرسمي للقتلى  بعامل 10 , أي ان يوم أمس عرف حقيقيا  مقتل 1000 انسان سوري  بريئ ,   وكل ذلك من  أجل حفظ النظام , وأي نظام هذا ؟؟

السلطة تقول ان ماقتل هم من العصابات المسلحة  , التي تقوم  بالقتل  والاغتصاب   والترويع  والنهب والسلب  والتعدي على الممتلكات الخاصة والعامة  , وبهذا تريد السلطة تحويل البطش والاجرام بحق الشعب  الى اسطورة الدفاع عن الشعب , وقد بلغت هذه الافتراضية درجة من التفاهة بحيث لم يعد يكترث بها أحد ..انها ثرثرة , والواقع يقول , ان من قام   ويقوم بمجمل  ماذكر من مخالفات وجرائم هي السلطة  بكتائبها الرسمية والمتطوعة  ..كتائب الأسد والشبيحة, هذا من ناحية , من ناحية أخرى  يوجد أيضا من  يستعمل السلاح والعنف  من أفراد الشعب ,  وهؤلاء يمثلون  المقاومة والمعارضة المسلحة , وأظن أن التاريخ سيطلق عليهم هذه التسمية في المستقبل القريب جدا .

لم تعتاد السلطة على مخاطبة من في رأسه  عقل , السلطة تخاطب  مخاصي العقول  , وما تقوله السلطة  يردده المخاصي  , لا مناقشة ولا معارضة ولا  رأي آخر ..مايقال منزل من السماء , والاعتياد على مخاصي العقل  أوقع السلطة في مطب  التنكر والتجاهل , فالسلطة لم تع لحد الآن على أن الحال تغير  , ومن يحيط بها  ويراقبها ليسوا من المخاصي , اضافة الى وجود نوع من عدم الخوف ومن التحرر القسري , الذي تم بالرغم من أنف السلطة , التي لم يعد بامكانها   حجب نتائج العولمة عن الانسان السوري ,

ومن مظاهر  عدم ادراك السلطة لتغيرات  الحال  , هو اقرارها بوجود هذا العدد الهائل من المجموعات الارهابية  , هنا تضع السلطة نقطة , وتعتبر ان الأمر قد انتهى , الا أن الأمر بالنسبة لمن في رأسه عقل  لم ينته  , العاقل يستغرب   هذا الكم الهائل  من المجموعات الارهابية  , ثم يقول .ليس من المعقول , اذ لايوجد شعب على الكرة الأرضية  بمثل هذا الاجرام !!!!, والحقيقة  ليست كما ترى السلطة , هناك مقاومة مسلحة  ضد نظام  يعترف بفشله  وفساده , والمقاومة المسلحة شديدة الانتشار ,واذا اعترف النظام بفشله وفساده ورفض الرحيل  , فماذا ينتظر النظام من المواطن الشريف ؟؟هل ينتظر منه الخنوع  والركوع , وهو الذي يدعي مساعدة الحركات التحررية في كل العالم ؟؟؟, لاركوع ولا خنوع الا من قبل الزبانية  والمرتزقة ,

لا أستطيع القول ..لقد آن الأوان  لكي تمارس السلطة الحد الأدنى من احترام المواطن , السلطة لم تحترم المواطن سابقا , وسوف لن تستطيع احترامه لاحقا  , والوعد بايقاف العنف  , وفي نفس اليوم  يقتل   مئات المواطنين , وفي اليوم التالي كذلك واليوم بعده كذلك , ليس الا قمة الاحتقار للمواطن ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • لا لحزب الله ولا للنصرة

    بقلم :حازم صاغية الضربة الموجعة التي وجّهتها “جبهة النصرة” لـ “حزب الله” في جرود بريتال تبعث على شيء من الفرح لكنّها تبعث على شيء من الأسى في الوقت ذاته. أمّا […]

  • مبدأ الأسد – نصرالله

    بقلم :حازم صاغية بعد غزو تشيكوسلوفاكيا في 1968، ظهر ما عُرف بمبدأ بريجنيف، نسبة إلى خطاب شهير ألقاه الزعيم السوفياتيّ يومها ليونيد بريجنيف وقال فيه: «حينما تحاول قوّات مناهضة للاشتراكيّة […]

  • الضباع والجياع

    هل لنا أن نخاف على الجياع أو على الضباع , ولكي يكون الأمر أوضح فأنا خائف على أكثر من مليون جائع سوري , وزمن الخوف من ضباع السلطة  ذهب الى […]

  • رتابة القتل

    تعودنا الحروب والفظاعات اليومية على التبلد الذهني. تحدث التفافا في معاييرنا الإنسانية. لا يكون رقم الضحايا وحجم الخراب مهماً إلا إذا كان ضخماً. مجزرة الحولة لم تكشف جديدا عن النظام. […]

  • المشروع العلوي ..السيطرة الكاملة !

    بقلم: اياد شربجي  الجزء الثاني: التغوّل والسيطرة الكاملة قبل الدخول في مرحلة بدأ صدام حافظ الأسد مع الإسلاميين لا بد من العودة للتعريج على بعض التفاصيل التي لم يرد ذكرها […]