ديرشبيجل تنقل عن حسون أن الأسد يرغب بالتنحي

اني من قراء جريدة الوطن السورية  , وقد استوقفني  خبر  نشرته هذه الصحيفة  حول تداعيات المقابلة التي اجرتها معه مجلة   دير شبيغل , ومن هذا الخبر استوقفتني عبارة  تخص امكانية تدخل غربي عسكري , حيث قال المفتي حسون  ان مثل  هذا التدخل  العسكري  سيؤدي الى اشعال العالم  وان حمام الدم سيطال أوروبا , والنبأ كما جاء :
“نقلت وسائل إعلام عربية وأجنبية عن مفتي الجمهورية العربية السورية أحمد بدر الدين حسون قوله أمس الاثنين لوسائل إعلام ألمانية  إن الرئيس بشار الأسد يرغب التخلي عن منصبه بعد إتمام عملية الإصلاحات في سورية، والعودة إلى مزاولة مهنة الطب.
ولم يصدر حتى الآن عن المفتي حسون أي بيان ينفي أو يؤكد صحة ما نُسب إليه.
ونقلت الإذاعة الألمانية “دويتشه فيله” يوم الاثنين 7 نوفمبر/تشرين الثاني عن حسون قوله لمجلة “دير‎ ‎شبيغل” الألمانية إن “الرئيس بشار الأسد لن يبقى رئيسا مدى الحياة لسورية وإنه سيترك السلطة بعد أن ينتهي من عملية الإصلاحات، ومنها السماح بتشكيل أحزاب و إجراء انتخابات حرة ونزيهة في سورية”.
ونوه مفتي سورية، الذي فقد مؤخرا ابنه الشاب سارية الذي اغتيل على أيدي مسلحين، بأن “حلم الرئيس بشار كان أن يشرف على عيادة طب للعيون وإنه يرغب في العودة إلى المهنة التي تخرج منها وهي طب العيون”.
كما حذر حسون مجددا حلف شمال الأطلسي “الناتو” من تدخل عسكري في سورية، مهددا أن “التدخل العسكري ستكون له ‏تداعيات كارثية تؤدي إلى القيام بتفجيرات انتحارية في الدول الغربية”. ‏
وأضاف أن “مثل هذا التدخل العسكري سيؤدي إلى إشعال العالم وان “حمام الدم” سيطال أوروبا”.
وطالب مفتي سورية في الوقت نفسه الأوربيين بأن يكونوا أكثر التزاما تجاه سورية لأنهم “الأفضل للوساطة لإقرار السلام في سورية مقارنة بجامعة الدول العربية” ، بحسب ما نقلت عنه المجلة الألمانية.
الوطن أونلاين- روسيا اليوم”
عبارة السيد المفتي حسون  ,ذكرتني  بعبارة مشابهة قالها القذافي , والبعض من العقال   ضحك من القذافي , وبعض السذجة صدق القذافي وصفق له  , واذا قلنا , على أن القذافي  كان مجنون , فما حال المفتي حسون , هل الجنون  مرض ساري انتقل  الآن الى الحسون ؟؟؟
التقليد ممنوع , والعتب مرفوع , والحسون قلد , لذا العتب عليه , ألم يفكر الحسون بأضرار كلامه سياسيا ؟, وفراغ هذه الكلمات عمليا  من أي مضمون ايجابي !, ألم يتذكر الحسون المثل الشعبي ,من يكبر الحجر  , لايضرب! , وهل ظن الحسون  على أن أوروبا سترتعش خوفا من جحافل جيوشه؟ , وهل من الصعب على الحسون الستيني ادراك مدى الأضرار التي الحقها بالوطن  من طول لسانه ؟ , وهل نسي الحسون ماقاله بخصوص فصل الدين عن الدولة , وأنه   لاعلاقة للدين بالدولة , وكيف يستقيم ذلك مع اعلان  دار الافتاء السورية الحرب   على أوروبا , وحتى التلويح بالارهاب هو اعلان حرب ..والحسون يعرف تماما الفرق بين وظائف  دار الافتاء  وبين أضرار  داء الافتاء  في الدولة المدنية التي يروج لها ! ,  التهلهل الذي الم  بالسلطة   اعماها , ولم تعد ترى المشايخ وهم يروجون للارهاب ويعلنون  الحروب , ويخربون النذر اليسير الباقي من سمعة الوطن , وعندما أطلق الحسون صواريخه اللفظية , لم يفكر بالوطن , وانما فكر بريع مزايداته  اللامسؤولة , .
من يريد أن يكون له دور على المسرح العالمي  السياسي , يجب أن يجيد لغة السياسة , وكم خسر العرب من معارك سياسية  بفضل طول لسانهم , وكم كان مفيدا  لسورية  لوصححت  وزارة الخارجية  أقوال حسون بما يخص سياسة  الدولة الخارجية , لا يمكن تصديق  ادعاء سماحة المفتي عن ايمانه بفصل الدين  عن الدولة , لو كان حقيقة مؤمن بذلك لما حول دار الافتاء الى دار ارهاب .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *