Blog Archives

الفرح أيها السوريون.. الحياة لا يصنعها الحزن ولا السكاكين

July 8, 2016
By
الفرح أيها السوريون.. الحياة لا يصنعها الحزن ولا السكاكين

علي عيد: يعيش السوريون في مهاجرهم وأماكن نزوحهم حالة إحباط قاتلة، وليس السوريون اللذين مازالوا داخل البلاد أحسن حالاً كذلك. عشرة أعياد منذ أن خطفت الحرب حياتنا، وكل عيد يمرّ تزداد الضريبة، ويصبح الوجع أكثر أيلاماً، وتشتد وطأة الغربة عن ما نعيشه يوماً بعد يوم. شخصيّاً ازدادت مواجعي مع قدوم العيد، راجعت قائمة من يجب عليّ معايدتهم، عجزٌ غريبٌ جثم على رغبتي في أن أبتسم وأنا أتبادل مع الأهل والأصدقاء تهاني العيد.  كل الذين قلت لهم كل عام وأنتم بخير، كنت أغصّ وأنا أسمع صوتهم، أو أكتب لهم، إذ تجتاحني كآبة عارمةٌ تفوق الإحساس بالحزن على الموتى، وتساءلت بيني...

Read more »

حوار منشور بين الماغوط والطاغية..

December 2, 2015
By
حوار منشور بين الماغوط والطاغية..

 علي عيد: الحوار أدناه دار فعلا لكن بين شخصين من عالمين مختلفين، عاشا على نفس الأرض، الطاغية أساء لطينها، والماغوط حول طينها إلى حدائق من الشعر والحب والضجر، الأول تحدث باسم السكين والثاني باسم الضحايا، الأول سجّان ابن سجّان، والثاني سجين ابن غرفة بآلاف الجدران، الأول جمع الناس بالعصى والبندقية والمال ليتقيّأ في وجه العالم والثاني كان ينام على فراش فقير يشرب العرق ويستمع لسورة يوسف فيما يبحث مئات الآلاف عن قصائده المتعبة، حوار بين قاتل ميّت وشاعر حيّ. حوار حصل في وقتين مختلفين ربما .. لكنه لذات السبب .. إليكم التفاصيل: الطاغية: ما تعريف الإرهاب؟ الماغوط: مطرقة شيعية...

Read more »

روسيا تبدأ حربها البرية ..لكن كيف ستنتهي المعركة؟

October 7, 2015
By
روسيا تبدأ حربها البرية ..لكن كيف ستنتهي المعركة؟

علي عيد : دخلت روسيا مرحلة الانخراط المباشر في الحرب على الأرض السورية، وهي لن تكتفي بإدارة المعركة الجوية طالما أنها تدفع من جيبها، بل تريد أن تتابع ما يجري على الأرض وأن تضمن حسن سير الخطة العسكرية عبر ضباطها وعسكرييها. أولى معارك البر بعد إحراق الأرض بقصف الطائرات ستبدأ من ريف حمص وتحديدا تلبيسة والرستن وجوراهما، وكذلك ريف حماه وتحديداً شرقي سهل الغاب، وصولا إلى ريف إدلب وهذا ما أكدته المعطيات الاستخبارية لوزارة الدفاع الأميركية مشيرة إلى تعزيزات روسية بهذا الشأن، وزد على ذلك ما أوردته وكالة سبوتنك الروسية مشيرة إلى أن “الجيش السوري” يستعد لعملية برية لتحرير...

Read more »

ليست قصة علم .. إنه هم طائفة وحصة الأسد ولو مات

May 13, 2015
By
ليست قصة علم .. إنه هم طائفة وحصة الأسد ولو مات

علي عيد: ما معنى أن تكون معارضاً وأن تغرف من نبع الثورة لتقف على المنابر وتتفاوض كأي رجل يفترض أن يدخل في تاريخ البلاد. هنا لا يتعلق الأمر برأي شخصي ولا بموقف من علم أو راية فحسب، بل يتعداه إلى تفسير ما هو قادم، ومن هم شخصيات الخشبة، فيما كاتب نص المسرحية يجلس في حجرة زجاجية معزولة ليس فيها رائحة موت، ولا لهيب صواريخ، ولا تصلها صرخات أمهات، حجرة لا تعرف معنى الشهداء، فالجالس خلف الزجاج يخبرك أنه رأى الناس يموتون بعد سجال لا يعرف فحواه، هو فقط معارض يحمل همّ طائفة، وكذب إن قال غير ذلك. منتصف حزيران...

Read more »

بصرى الشام .. فاتحة هزائم إيران قريباً من جبل الدروز

March 25, 2015
By
بصرى الشام .. فاتحة هزائم إيران قريباً من جبل الدروز

بقلم:علي عيد : “البنادق تُذهب العقول” كما يقول الطاهر وطَّار، ولعل هذا ما حصل مع شيعة بصرى الشام، لتصحو إيران على أوّل هزيمة كاملة لها ستجرّ سلسلة هزائم سيكون سقوط نظام الأسد مجرد تفصيل فيها. قد يستغرب البعض سرّ مدينة بصرى الشام، وكثيرون لا يعلمون عقدتها وطبيعة ما حصل فيها، وللتاريخ فإن المدينة استقبلت واحتضنت عائلات شيعية هربت من لبنان في ظروف اقتصادية واجتماعية قبل نحو 100 عام، إلا أن هؤلاء الذين تكاثروا حتى وصل عددهم إلى نحو 6 آلاف نسمة فعلوا بأهل حوران ما فعله الذئب بشاةِ الأعرابي الذي رقّ قلبه لجرو ذئب فجعله يرضع من شاةٍ عنده...

Read more »

إلى الشيعي العربي (+ 18)..

March 14, 2015
By
إلى الشيعي العربي (+ 18)..

بقلم:علي عيد : – أميل إلى ضرورة إفهام الشيعة العرب بأنّ الجنة ليست بمفتاح يمنحه “آية الله” – لا أظن الشيعة العرب يحبون الصورة التي بات يظهر فيها مذهبهم ليس كمذهب قاتل وتابع فقط، بل كمذهب طقوسي ندبيّ، ودليلي على ذلك التطبير، والنواح، وشج الرؤوس، والمتعة، وزاد في الأمر بيع بعض الشباب لأنفسهم من اأجل ظهور المهدي، فبات الشيعة طائفة من صناع الخرافات والفلكلور ومحبي الانتقام. لليس عندي في تحليل السياسة ما يفيد، فما نعيشه اليوم يحتاج رجل مخابرات أو رجل دين ولا فرق أن يكون من أئمة الشيعة أو منظري “داعش” والقاعدة فهم في ملعب واحد. يدور في...

Read more »

عن “طنجرة ضغط” بشار.. ورستم وغدي فرنسيس..

February 11, 2015
By
عن “طنجرة ضغط” بشار.. ورستم وغدي فرنسيس..

 بقلم:علي عيد: ليس غريباً هذا الموقف المستنكر لفتاة قومية اجتماعية تحمل همّ ظهور “المهدي” تابعت باهتمام لقاء بشار الأسد مع جيريمي باون (Jeremy Bowen) محرر شؤون الشرق الأوسط في محطة BBC البريطانية، ولا أخفي أنَّ أهم ما لفتني في اللقاء هو معرفة الأسد بما يسمى “طناجر الضغط” وجهله بـ”البراميل المتفجرة”، حيث تحركت أذناه وتجعَّد وجهه وبدت عليه علامات المغص المعوي تعبيراً عن استغرابه للمصطلح، وكأنها المرّة الأولى التي يسمع بها كلمة “برميل”، مكرراً مرَّتين تأكيده أن استخدام “البراميل” نكتة تشبه استخدام الجيش “طناجر الضغط” وأدوات الطهي المطبخية. وبعد أن تبين لي أن الأسد هو مجرد رجل مثلنا يعرف “طناجر...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • حقائق وأكاذيب نزار نيوف

    بقلم :عماد بربر هناك  شبهات عديدة حول نزار نيوف  وموقه(الحقيقة),  الصحفي يدعي على أنه علماني , وفي الواقع  ينتمي الى   رديف للاخوان المسلمين , انهم الاخوان العلويين ,  يريد  […]

  • لماذا غير أوباما سياسته؟

     بقلم:ميشيل كيلو جاءت ردود الفعل المباشرة التي صدرت عن باراك أوباما حيال استخدام أسلحة الدمار الشامل ضد غوطتي دمشق مخيبة لآمال سوريين كثيرين، كانت أغلبيتهم تتوقع أن يأمر بشن ضربة […]

  • المأساة العثمانية والمهزلة الأسدية !

    سمير صادق:  ومن منا لم يسمع  بعبارة  “سفر برلك” التي كان لممارستها من حيث النتيجة   قبل حوالي مئةعام  ما لايمكن تصوره من كوارث  , افراغ المجتمع من العنصر الشبابي  […]

  • نصر الله ..من الهووي الى النووي!

    جورج بنا: رؤوس نصر الله النووية المحمولة …عليهم ..! لقد تعرفنا بمزيد من الفرح والانفراج  على  نووية نصر الله  , وفهمنا منه على  أن حزب الله أصبح نوويا  ,  , […]

  • الحوار تحت سقف الوطن وفي الخيمة , هل يعني ذلك الزنزانة ؟

    نسمع  في الآونة الأخيرة  تعابير جديدة نسبيا  مثل   تعبير “سقف الوطن ” أو تعبير ” خيمة الأسد “, حيث على الحوار أن يتم  تحت سقف الوطن , وفي خيمة الأسد […]