سرجون الأول .. رجل العلمانية و الحداثة الاول….

جورج  بنا  :

 

No photo description available.         ولد سرجون سنه 2391 قبل الميلاد و سرجون الاكدي هو ملك من اصول سامية . قصة ولادته تشبه كثيرا قصة ولادة موسى

سرجون الاكدي الاول ( بالأكادية: “شارّو كِن”، بمعنى الملك الاسد) هو مؤسس السلالة الأكادية. امتدت إمبراطوريته الواسعة من عيلام إلى البحر المتوسط و اشتمل ذلك بلاد ما بين النهرين و الأناضول. حكم منذ عام 2334 حتى 2279 قبل الميلاد ، من عاصمة جديدة و هي أكاد ، التي تقع في الضفة اليسرى لنهر الفرات بالقرب من كيش. و لم يكن سرجون هذا من أبناء الملوك ، و لكن الأساطير السومرية تذكر سيرة له روتها عن لسانه ، فهو يقول : “و حملت بي أمي الوضيعة الشأن ، و أخرجتني إلى العالم سراً و وضعتني في سلة و أغلقت علىَّ الباب بالقار”. و أنجاه أحد العمال اذ انتشله ساقي ملك كيش اور زبابا الذي كان اسمه اكي (ساقي) ، و أصبح سرجون فيما بعد هو ساقي الملك ، فقربه الملك إليه، و هذا ما ادى الى ازدياد نفوذه و سلطانه. ثم خرج سرجون على سيده و خلعه و جلس على عرشه ، و سمى نفسه ” الملك صاحب السلطان العالي “
يعتبر سرجون الاكدي احد ابرز ملوك العراق القديم و موحد المدن السومرية القديمة تحت ظل امبراطورية واحدة و قد لُقب بعدة الالقاب منها ( ملك الجهات الاربع ) و ( الملك الاسد)
من ابرز انجازاته من حيث الحداثة و علمانية الدولة في عهده
1 – الغى جميع محاكم الهيكل الدينية و انشأ محاكم مدنية , حيث يقوم بتأمين العدالة قضاة ملكيون مركزيون .و اتخذ لنفسه لقب ( الملك او السيد العادل ), حيث اخذ اليهود لقب السيد و اطلقوه على الههم ( يهوه ). و جعل جميع القضاة تحت مراقبة الحكومة المركزية .
يقول هنري فرانكفورت : ان سرجون قام بمحاولة لاكتساب ولاء الناس . و هذا يظهر في نص اليمين اي القسم . فقد اصبح الان بالامكان ذكر اسم الملك الى جانب الالهة . و هذا معناه عميق . فاذا جرى حنث لاتفاقية بين طرفين , كان للملك شان في ذلك .اذ اصبح لزاما عليه ان يؤيد حق الطرف المتضرر . فالنص الجديد جعل الملك في وضع اصبح فيه الشفيع لجميع الذين اقسموا باسمه . انه في الواقع مرجع استئناف لجميع البلاد بغض النظر عن المدن . و هذه خطوة ذات اهمية عظمى في تطور القانون و المجتمع في بلاد مابين النهرين .
2 – رفع ايدي الكهنة عن الملكية العامة للهياكل من حقوق و مشاغل و مصارف بعد ان كانوا قد وضعوا الايدي عليها و صاروا يتوارثون ملكيتها .
و حرر الفلاحين من التزاماتهم و كذلك العمال و الصناع العاملين في مشاغل الهياكل الصناعية .و انشا ادارات خاصة للاراضي و المشاغل الدينية تشرف عليها الدولة مباشرة .كما انشا دائرة تعطي للكهنة مرتبات تدفعها لهم الدولة . و يكون بذلك سرجون اول من طبق شعار علمانية الدولة في التاريخ .
3 – حرر الفلاحين من استعباد الامراء الاقطاعيين في المدن .فالغى النظام الاقطاعي الاميري لملكية الارض و وزعها على الفلاحين في ملكيات صغيرة خاصة . و انشا لذلك دائرة خاصة للتسجيل العقاري . و لم يبقى على الفلاح اي التزامات الا للمراجع الملكية المركزية مباشرة . فيكون بذلك قد طبق اول برنامج للاصلاح الزراعي في التاريخ و ذلك قبل 4500 عام .
4 – الغى سرجون الوكلاء الاقطاعيين الذين كانوا في السابق ينشأون الجيوش في المدن و يقدمونها للملك حسب اهوائهم .و اعتمد في نظام جيشه على الاوساط الشعبية مباشرة , و لاول مرة في التاريخ .
لقد شلت ايدي الامراء الاقطاعيين و الدينيين الذين كانوا ينظمون لانفسهم العصابات المقاتلة الخاصة بهم .
5 – توحيد البلاد بتوحيد التقاويم المختلفة للمدن في تقويم مركزي واحد .
لقد كان وجود ملك يدعو نفسه ( ملك انحاء العالم الاربعة )يذكر الناس دوما بوحدة الارض و الشعب و الدولة . هذا ما يؤكده الباحث و العالم و المؤرخ هنري فرانكفورت في كتابه (فخر الحضارة في الشرق الادنى )عند حديثه عن سرجون العظيم الذي ادهش المؤرخين بمنجزاته الفريدة التي تستحق ان تنتسب الى قرننا الحادي و العشرين . و يضيف هنري فرانكفورت … و منذ عهد سرجون الاكدي ادرك الملوك ضرورة الاحتفاظ بدولة موحدة مركزية . ان في الغاء سرجون للمحاكم الدينية الهيكلية المستبدة , و تعميم المحاكم الملكية المدنية التي تعتمد على قضاة اكفاء متخصصين و على ( مجالس احرار الشعب الديمقراطية )و ليس على (مجالس الشيوخ ) للكبار منعت تعسف الحكام الدينيين و عبثهم بمصائر الفقراء . مما جعل الشعب يتمسك بهذه المحاكم حتى بعد سقوط اكد و اجتياحها على ايدي “الغوتيين ” فيما بعد
يقول المؤرخ موسكاتي : ( وسع سرجون امبراطوريته فشملت بابل و اشور و سوريا و قسم من اسيا الصغرى و امتدت تجارته الى قبرص . و كان لدولة اكد في عهده , ادارة منظمة و مركزية اصبحت فيما بعد مثال للانظمة اللاحقة .
نلاحظ هنا حقيقة لامثيل لها في العالم القديم , و هي ان جميع الناس كانوا من حيث المبدأ متساوين . و كان لكل واحد منهم حصة و قطعة ارض لتأمين حاجاته . و كان الجميع يعملون في الارض المشتركة و في الاقنية و السدود . و لم يكن هنالك وجود لطبقة عاطلة عن العمل . كان بعض الاغراب او بعض اسرى الحروب يقتنون كعبيد ( عمال ) لكن الافراد قلما كانوا يملكونهم . كان العبيد يعملون في المعبد الى جانب الاحرار كحمالين و كعمال زراعيين في البستنة . اما سبايا الحروب من البنات فكن يوجدن باعداد كبيرة كحائكات دون ان يمتلكهن احد و كن يساعدن في المطابخ و في مصانع الجعة ( البيرة ) .و قد ورد ذكر النساء ايضا كمالكات لقطع الاراضي .

_لا نعلم هل تشابه قصة ولادة الملك سرجون الاول مع قصة ولادة النبي موسى مجرد صدفة مع العلم ان الملك سرجون الاول قد سبق النبي موسى بزمن كبير !!!؟

لابد  في النهاية من  طرح  السؤال  التالي ,  لماذا  يتم  تخليد  عقبة  بن  نافع   باطلاق  اسمه   على  عشرات  المدارس , والأمر مشابه   بالنسبة  لابن    الوليد  والرشيد  وغيرهم من  مجرمي   قريش , مجرمي   السلب  والنهب   والسبايا  وبتر  الرؤوس     واغتصاب  النساء  ,  ولا  يحظى  اسم  سرجون  الأكادي  الأول   ,  والأول  علمانيا   في  العالم , بأي   تخليد ؟,   هل      يمثل   تاريخ   القرون  الأربع  عشر  الأخيرة  تاريخ  سوريا  حصرا ؟؟؟ او  أن  التاريخ  السوري   قد  بدأ  قبل  ١٤٠٠  سنة … 

سنبدأ   باحياء  التاريخ    السوري  …   باحياء   زنوبيا  وبانيبال   وسرجون  وعشتار  وكراكلا   والألوف   غيرهم  من    الفلاسفة  والقضاة   ومن   من  علم  الانسانية الحرف   والمحراث  والقراءة والكتابة …اننا  شعب  الحرف  ولسنا  شعب  السيف

جورج  بنا :syriano.net

رابط  المقال :https://syriano.net/2020/06

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *