تعدد الزوجات والضربة العاطفية القاتلة !

August 8, 2017
By

ممدوح بيطار:

*لا أجد ضرورة  لتكرار الكلام  الانشائي  الهادف  الى  تبرير  السعي لمساواة  الرجل مع المرأة ,  المساواة أمر بديهي  لايتطلب  الغوص في  بحور البرهنة والتبرير , لايمكن لأي  منظومة  تمارس  عدم المساواة  الا  أن تصطدم  بمقاومة عنيفة  من قبل  معظمم أفراد المجتمع   ..رجال ونساء   …أطفال  وشيوخ ,   المرأة السورية   مجهدة  بتلاقي التراث القيم مع الحديث  , فهي   لاتزال  سيدة البيت من حيث الخدمات  , اضافة الى ذلك  أصبحت تمارس مهنة  كالرجل  … جهاز التعليم مؤلف بشكل  أساسي من المعلمات  , النساء يحتكرون تقريبا  مهنة  الصيدلة ..الخ ,المقارنة مع الرجل  ضرورية من  أجل   التمكن  من التطوير الى الأفضل بما يخص   الأسرة والمجتمع….. تصوروا  اسرة مؤلفة من معلم ومعلمة   اضافة الى ثلاثة أولاد  , وفكروا في  توزيع  المهمات , ستجدون  بدون شك  فارقا كبيرا  بين حصة المرأة  من  العمل وحصة الرجل  , وهذا  لايمثل  اي شكل من أشكال المساواة ,

تتعرض المرأة  الى أشكال أخرى  من عدم المساواة مع  الرجل  ,  فمجتمعنا  يعرف تعدد الزوجات ,ولا يعرف تعدد الأزواج , فكلاهما مقرف ,… المهم عمليا هو تعدد الزوجات  لأنه محمي قانونيا  ,  بعكس تعدد الأزواج  , وقصة تعدد  الأزواج لاتعدو عن كونها  ممارسة كلامية  استهزائية  من قبل بعض الناشطات مثل  نوال السعداوي ونادين البدير .. هدفهم  احراج  الرجل  المتأخر  أخلاقيا والممارس لانحطاط البدوية  المتجلي  بتعدد الزوجات  أي بممارسة العهر القانوني الشرعي,  الذي  يتأسس على  تهديد المرأة بشكل متواصل  بالزوجة الثانية  وتهديدالثانية بالثالثة  , أي تهديد  بالضربة  العاطفية  القاتلة  , وبهزيمة المرأة اجتماعيا  عن طريق الابتزاز المتواصل  وهدر الكرامة  المتكامل  عن طريق تطبيق مبدأ  الاستعلاف , الرجل يقدم العلف للنساء   مقابل  توظيفهم كخدم  وجواري ,اذ من  المستحيل اكتشاف أي  وجه لائق أو حتى ضروري   لتعدد الزوجات  في بلادنا  المنكوبة  بخاصة كثرة  التناسل والانجاب , الذي هو مسبب رئيسي   لتزايد  الفقر  وعطالة العمل  وملحقاتهم من  مختلف أنواع الشذوذات .

المرأة في حالة تعدد الزواجات ليست الا ضحية مطلقة , والرجل ليس الا  شاذ مطلق …مريض   وناقص عقل ودين  ومعاق عاطفيا  وانسانيا وأخلاقيا , ومتخلف فكريا , سسادي  لايقوى على تصور  وضع كل من الزوجات نفسيا في حال تعددهم  , ذكوري  يعتبر  الزوجات نوعا من الممتلكات , قائد  لفصيل  من  المسبيات  الأرضيات  من المنكوحات  الموطوآت  الموقوع عليهم من المفترشات, وبالرغم من ذلك  فان  حالهم  على  هذه الأرض  أفضل من  حال   الحور العين في  الجنات  …هاهو المحيسني يعد بسبعون منهم  بدون أن يسألهم  , وبذلك تنطبق عليهن  قواعد العاهرات  في  سوق الجنة , عاهرات بدون  رسوم أو أجور  الا أجر الله  الضبابي  , تصوروا رعاكم الله  هذه الأرض عندما تتحول الى جنة  , وعلى الأرض كما في السماء  حيث  سيكون نصيب كل رجل  ٧٠ من  النساء  , فكيف يمكن على الأقل استعلافهم  بغض النظر  عن ارضائهم  , المح بذلك الى  ارضائهم واشباعهم جنسيا…طبيا ونفسيا تحتاج المرأةالى ممارسة الجنس كالرجل, لابل هناك من يقول  بأن حاجتها   أعلى من حاجة الرجل .

أخيرا  أريد  طرح سؤال بديهي  , من هو المستفيد  من تعدد الزوجات ؟؟؟هل هي المرأة ؟؟هل هم الأطفال ؟؟  وهل هو الرجل ؟؟    أظن على أن الجواب سيكون بالنفي  , لذلك  فان تعدد الزوجات  ليس من مصلحة المجتمع ..تعدد الزوجات هو مساهمة  كارثية  بحق الجميع   …امرأة ..أطفال…  ورجل , وبالرغم من ذلك  مسموح قانونيا ..لمصلحة من ؟؟؟

  • منى عليوة

Tags: , , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • التخلص  من  الأنبياء !, هل  هناك من خلاص  معهم ؟؟

    نبيهة حنا : لماذا  يطلب منا   أن نعيش  انسانيتنا  خارج  عصرنا   , وما هي  الفائدة     او  الجدوى  من محاربتنا لذاتنا  الجسدي  الحي  الذي  يملك  رغبات  بيولوجية  يجب  أن تشبع …منها  […]

  • تعددت الأسباب ! , والسجن واحد في سوريا الأسد

    تحت  عنوان  استشهد آصف شوكت ..عاش ميشيل  كيلو , كتب الناطق الغير رسمي باسم الطائة العلوية أبي حسن مادحا الأول  وقادحا الثاني , وكأنه أراد الموت للثاني قبل الأول , […]

  • الراهبات رهينات الإعلام السوري الرسمي

    بقلم:فادي داهوك   لم تكد تمرّ ساعات على استراحة راهبات معلولا، بعد يوم طويل أنهى معاناتهن، حتى بدأت فصول معاناة جديدة. وإن تبيّن أن الراهبات كنّ عند “جبهة النصرة” في […]

  • ثلاثية أركون …المقدس الحقيقة العنف!!

    ربا  منصور: يرتكز بحث العلاقة بين الطائفية والمقدس على أسس من أهمها تلازم الطائفية تاريخيا مع المقدس ,ثم التناسب الطردي بين انتشار وممارسة الطائفية والاعتقاد بالمقدسات , فالطائفية كانت ولا […]

  • الأسد والقراءة الحلمية

    بقلم :عبدو قطريب من بين مادفع المواطن السوري  الى معارضة الأسدية  وبالنتيجة حمل السلاح ضدها , كان ادراك المواطن  لحجم  المآسي  التي ترتبت على  قراءة الأسدية الكارثية  للأوضاع  السورية ,  […]