ألى الحسينية ياحسن نصر الله !

بقلم : عبدو قطريب

بالمحصلة قادت نشاطات حزب الله  ونصر الله الى نتائج  واضحة جدا , لقد أصبح نصر الله في لبنان دولة ضمن دولة , له جيشه ومقاتليه  , وعندما لاتروق له التطورات يحتل بيروت , ويملي شروطه , وهذه الحالة تعتبر ايجابية من وجهة نظر الميليشيات وقطاع الطرق , الا أنها سلبية جدا من وجهة نظر حضارية تريد للبنان أن يكون دولة لها رئيسها  المنتخب  ووزارتها  وجيشها  كباقي دول العالم المتحضر , لا أعرف  انسانا   يقر بأن  وجود الميليشيات  المهيمنة  على دولة  هو من  صالح هذه الدولة .

 لقد ذاب الثلج وبان المرج , وتبين على أن  محور المقاومة والممانعة  هو بالدرجة  الأولى  محور شيعي   , وعدوه الأساسي والرئيسي هم السنة , ونصر الله المناضل القومي  تقزم الى  مجاهد شيعي , اختبأ تحت عباءة المقاومة والممانعة , المقاوم للتكفيريين يريد دولة الفقيه(برنامج حزب الله وميثاقه الداخلي) , وهم يريدون الخلافة ولا فرق بين تكفيري شيعي  وتكفيري سني .

وفلسطين كانت  ولا تزال  سلعة” الوطنية ”  التي يتاجر بها   الجميع , ومنهم  وأولهم نصر   الله,    الذي  اكتشفناه  مؤخرا   ولقطناه    بالجرم     المشهود   flagrante delicto  وهو يحاول ابتلاع سوريا , وقد افتتنت بعارة كتبت في هذا الموقع  …سوريا  بحصة  أكبر من حلق نصر الله , لذا سيغص أو يختنق  عند محاولتنه ابتلاعها , وكم من أفعى  اختنقت  وهي تبلع   ماهو  أكبر منها بكثير.

وحتى قبل  حركة نصر الله الالتفافية الأخيرة  تبخر  الاحترام الذي كنه له  الشعب العربي  المخدوع من المحيط الى الخليج  ,  وتعرى نصر الله وبانت عورته ,  وتصدر قائمة الدجالين  مع زميله  العلوي بشار الأسد وملهمه نجاد ,  والمقصود بحركة نصر الله الالتفافية الأخيرة (الحركة التصحيحية) هو اعلانه   عن الانسحاب التدريجي  , الذي بدأ مباشرة بعد  الاعتداء على القصير ,  ثم انتقلابه الثالث على نفسه ..اذ قال مؤخرا ان القصير ضرورية  كطريق للتهريب , أي تهريب الأسلحة الى بعلبك , ولم تعد مهمة  لأنها ظهر  المقاومة  , ولم تعد مهمة لأن احتلالها يحمي 30000 شيعي  , كما انه تنازل  في حماية مرقد الآنسة زينب  لللاجئين من شيعة ةالعراق في سوريا ..من الأنسب أن يتولى شيعة اللاجئين شرف الدفاع عن مرقد الآنسة , لأنهم يعيشون بالقرب من مرقدها قرب دمشق , وهكذاسبحان الله مقلب القلوب  ومغير العقول  ومطور الأفكار ..بدأ نصر الله بخصوص القصير  كطائفي  , وانتهى  كقشقجي  يريد طريقا آمنا لتهريباته   المكونة من  “صواريخ بعيدة المدى” , وما هو لزوم هذه الصواريخ له كحزب , هل يريد  ضرب نيويوك أو لندن كما  أراد سلفه صدام …

لقد سقط نصر الله في مطب  الهوبرة  ومطب النتاقضات  ومطب الكذب ومطب الطائفية  ثم مطب  الجبن والنذالة , لم يكد يسمع خبر  عزم الولايات المتحدة  تسليح المعارضة  , حتى لملم ذيله  ورجاله  وادعى العزم على الانسحاب , في حين يقاتل رجاله في حلب .. له تراث وخبرة في الدجل ..لقد قلب نتائج حرب 2006  وصور نفسه على أنه المنتصر الأكبر , وصدق الناس هذه الكذبة , ولم يخطر على بال أحد الاضطلاع على مضامين    قرار مجلس الأمن من عام 2006  , الذي وافق عليه نصر الله  , وفيه  دونت هزيمته  على الورق  ..أسود على أبيض , ولايزال يكذب  وسيبقى كاذب …مسيلمة !,.

شيخنا الموقر !!! حرر فلسطين  كاملة  وارمي اليهود في البحر  واحتل  باريس   وقاوم  كما تريد أن تقاوم ..قم بذلك وحدك , ولا تحاول ارغام الشعب السوري  على أي شيئ  ,  البحصة السورية كبيرة على حلقك ولا تستطيع ابتلاعها بسهولة , أما معظم الشعب السوري  فلا يريد أن يقوم الا الأسد ,ولا يريد  أن يمانع الا الأسدية , ولا يريد أن يحارب الا من أجل الحرية والعدالة الاجتنماعية ,  ولا يريد محاور شيعية أو سنية , ولا يريد  جهادا الا من أجل الديموقراطية  , ولا يريد  انقاق  أموال الا من أجل الشعب السوري , وأمام الشعب السوري عدو وارث  وتراث عليه  بتره ..انه الأسد والأسدية  , وحتى لو كان  اسقاط الأسد بالنسبة لك خط أحمر , ولو لم تكن تافها لما قلت ذلك , معظم الشعب يرى بك  الدجال الوقح  , الذي يضع الخطوط الحمراء  في بلاد غيره ,  انها مسألة تهذيب,اقبل أن تكون مسألة الخطوط الحمراء أو الخضراء, قلتها مرة  , واعيدها ..ستتبهدل ياحسن …  ومكانك  الأحسن هو في الحسينية !

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *