ماذاقال عنان ؟ وما هو “المنهج الآخر “؟

May 9, 2012
By

 

عنان يدافع عن خطته المؤلفة من ستة بنود  , والتي لم ينفذ منها أي بند لحد الاآن , فلا وقف لاطلاق النار  ولا حوار   ولا اطلاق لسراح المعتقلين السياسيين , وعنان سيقوم بزيارة دمشق في الأيام القادمة , وقد أفصح عن بعض ماسوف يقوله للسلطة السورية , ومن ضمن ماسوف يقوله   على ان خطته  تشكل الالفرصة الأخيرة لحل الأزمة التي بدورها ستمنع حدوث حرب أهلية , وقوله هذا يؤكد بشكل غير مباشر  امكانية حدوث حرب أهلية  , ستكون سوريا كدولة  الضحية الأولى لها , ولا أظن على أن  السلطة مهتمة بذلك , اذ انها  ترحب بالحرب الأهلية , التي   اما ان تنتصر بها   , وتبقى سوريا مملكة وملكا للأسد , أو ان  الأسد ينكسر  سوريا  ,وينتصر  علويا  ويحدث التقسيم  والعودة الى أيام زمان , أيام دولة العلويين ,وغيرها من الدول التي  تواجت في  اوائل القرن العشرين , ولربما يختصرشعار ا”اما الأسد ,أو سنحرق  البلد “الواقعة .

عنان يحذر بالقول  “ان مهمته ليست  فرصة مفتوحة الى اللانهاية”  مردفا  ضرورة تغيير  مضامين مهمته  وتبني منهجا آخر في حال فشل المهمة  وتواصل العنف  , الذي يحمل عنان السلطة  والمجموعات  المسلحة مسؤولية خرقه , وماذا سيكون بالتقريب  “المنهج الآخر”  هل يكون  استسلام  الأمم المتحدة  للذين لم ينفذوا خطته , او أن يد الأمم المتحدة ستكون أكثر حديدية ؟؟؟, من المنتظر ان تكون اليد أكثرحديدية   , لأن الأمم المتحدة ” انزلقت” في  تفاعل  مع الواقع السوري , والذي يتجه باتجاه مزيد من العنف ,لا عودة للأم المتحدة عن تدخلها في سوريا , لطالما لم تصبح سوريا  كصوماليا بعد  , كما أنه لاعودة  للسلطة السورية  عن الحل الأمني , ولا عودة للمعارضة عن  المطالبة بسقوط السلطة  .
لاقيمة كبيرة لاعلان السلطة السورية على  أن عمل المراقبين يسير في الاتجاه الصحيح , فهذا الأمر يحدده المراقبون  , الذين تحدثوا بدون أي شك الى عنان , لذلك سوف لن يأت عنان لتهنئة السلطة السورية  على تعاملها البناء مع المراقبين  , لأنه لاتعاون بناء   في ظل قتل عشرات من أفراد الشعب السوري  يوميا  ,  واعلان السلطة على أنها  نفذت ماترتب عليها هو اعلان فارغ من الحقيقة ,  ولا علاقة لعنان  بالسعودية التي تمول وتدعم بالسلاح وغيرها من الدول , والقاء اللوم على دول الجوار غير مجدي , فعنان ملتزم فقط بالخطة التي أقرها مجلس الأمن  , لأنه لايوجد بند في مبادرة عنان  بخصوص هذه الدول .
 لقد  بشر عنان بفشله  عما قال ان فحوى مهمته هو  ايقاف القتل , ولما لم يتوقف القتل , فان الخطة فشلت , وبكل تلأكيد سيقول عنان  ذلك للسلطة السورية ,وسيقول أكثر من ذلك  عن مايتوقع حدوثه بعد الاعلان الرسمي عن فشل المهمة  , وهذا الاعلان سيأتي    شئنا أو ابينا, كما أعلن عنان  على أن العالم سوف لن يسمح  بانزلاق سوريا الى حرب أهلية شاملة , ذلك لأن الحرب الشاملة  سوف لن  تقتصر على سوريا , وفي هذا التنويه  تهديد مبطن بالمادة السابعة , التي تعني بضرورة  حفظ السيلام العالمي  , تمدد الحرب الأهلية الى خارج سوريا , والمرشسح الآن هو لبنان , يعتبر تهديدا للسلام العالمي  , الذي يسمح بتطبيق المادة السابع ..أي التدخل  العسكري المباشر  على غرار ليبيا أو يوغوسلافيا  أو العراق ,  أو بشكل لانعرفه  حتى الآن , وهذا ماعناه عنان”  بالمنهج  المختلف”, ويوم اعلان هذا المنهج المختلف   سيكون  يوما حزينا جدا  للمنطقة , وهل يجب على عنان أن يكون اليوم أكثر صراحة ووضوح ؟؟؟
ماقاله عنان بخصوص الانتخابات التي جرت قبل  أيام  في سوريا , هو الفضيحة بعينها , لقد قال  انه على الحكومة السورية  أن تفهم  على أنه هناك ثمة حاجة  ربما الى انتخابات جديدة , لأن انتخابات يوم الأحد ليست مدرجة في خطته !! وفي اللغة السياسية  يعتبر ذلك بمثابة  اعلان عدم شرعية هذه الانتخابات  , انها لاغية ! , ولو لم تكن لاغية , لما قال  “ثمة حاجة الى انتخابات جديدة ” , والسلطة السورية سترد على ذلك في اللقالاء القريب  بلغتها المعتادة ..حديث الى الذات  , وليس  الى عنان  , مما سيزيد الطين بلة  بدون أي شك . 

عنان تحدث  عن خشيته  من تزايد  انتهاكات حقوق الانسان في سوريا  , مذكرا بالاعتقالات  والتعذيب  والاهانة التي شملت  الكثير من دعاة اللاعنف  , ومذكرا بالحوار السياسي الضروري بين السلطة والمعارضة , وبهذا   يتهم عنان صراحة  السلطة  باعاقتها للحوار  , لانها تعتقل شخصيات اللاعنف ,  وكذلك فان عنان لايقصر  في  تجريم  السلطة , اذ يقول بشكل غير مباشر , على انها تنتهك حقوق الانسان …كلام كبير  وخطر جدا   وينذر  بتطبيق “منهج آخر ” فما هو هذا المنهج الآخر ؟؟

Tags: , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

User Login

Featured