شهداء أم عملاء !

March 17, 2018
By

 نبيهة حنا:

كثيرا ماصعقت  في  الماضي  القريب والحاضر   عند سماعي   أقوالا  من  سوريين   ذات مضمون  صعب التصور  , فهناك في هذا الوطن السوري  بشرا  لايزالون يحنون  الى  الاستعمار العثماني  , ويأسفون  لزوال الخلافة العثمانية  ويعتبرون  زوال  هذه الخلافة نكسة  مصيرية  ,  فالخلافة كانت حسب رأيهم  الضمان الوحيد  لترقية  البلاد  وتقويتها وتحديثها  ,وذلك بالرغم من  مرور 400 سنة  على هذه الخلافة  التي لم ترق ولم تحدث ولم تقوي  , أقولها  بصراحة  مريرة  وبأسف شديد    مواقف من هذا النوع  لم  أتعرف عليها  الا من  السنة  ,  هنا  طرحت على نفسي السؤال التالي   , هل التجانس  المذهبي  مع  الخلافة العثمانية  هو  السبب   لهذا  الموقف المؤيد لبقاء البلاد  كمستعمرة  تركية عثمانية   , وهل    العيش تحت الاستعمار العثماني   أفضل من العيش  مع بقية السوريين في  سوريا ؟؟؟  حقيقة لم  أجد جوابا مقنعا  ومؤكدا   لحد الآن !.

تأييد  البعض للخلافة العثمانية  ولبقاء العثمانيين في البلاد كاستعمار   انعكس  بشكل واضح  على  تقييم  اعدامات  1916  التي قام بها  جمال  باشا  وراح ضحيتها  عدد كبير من   مواطنين بلاد الشام  , فمن   أيد  بقاء العثمانيين   اعتبر  مشانيق جمال بشا   عملاء  وخونة  , ومن عارض  بقاء العثمانيين   اعتبر   مشانيق جمال باشا  شهداء  ,  وهكذا  انقسم الناس  بنسب    لا  أعرفها …

تفسير  تلك  الظاهرة  صعب  ,  الا  أنه من الواضح وجود   اشكالية  في  ادراك البعض  لسوريتهم  , البعض  عثماني الانتماء  الا  أنه يسكن  في سوريا  …انه نوع  من الاستيطان  , وكون  البعض السوري    مضطرب  الادراك لسوريته  يفسر   بعض  ظواهر   الخلل  في   ممارسة المواطنية السورية  , بدوره قاد   ذلك   أو على الأقل ساهم  في  تلكئ وتردد  التطورات   الايجابية  في البلاد  ,    أظن  بأن الوضع في الدول العربية  الأخرى  مشابه .

قبل البحث عن علاج  لهذه الظاهرة , يجب  العثور  عن مسبباتها…ماسبب ذلك  الاضطراب  في ادراك بعض السوريين  لسوريتهم  ,  عمليا  هناك  سوريين  الى جانب  سكان  لسوريا  من ذوي الانتماء الضبابي  والحائر .

ليس عندي من   الشروحات  مايكفي   للتحدث    عن المسببات  المؤكدة  لأزمةا الانتماء  ..  لذا اريد   ترك ذلك مبدئيا  للنقاش  لعله  ينجح  في  تنوير  الغموض   الذي يكتنف   هذه الاشكالية  !

Tags: , , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • لا حلّ إلا بإسقاط الأسد

    غازي دحمان: يجاهر خطاب قوى ما يعرف بـ”الممانعة “بطرح معادلة جديدة لمقاربة الأزمة في المنطقة تقوم على تقديم نفسه كخيار وحيد وإجباري، ويطالب القوى المختلفة بالانصياع لرؤيته هذه والقتال تحت […]

  • عن طبائع الحاكم الهووي !

    نيسرين عبود: لو تمكنت من رؤية شعوبنا وهي تحقق قدرا بسيطا من احلامها المتواضعة في القرن الأخير لانتابتني نوبة فرح مفرطة, مفرح على سبيل المثال رؤية الحكام الهووين وهم يتهاوون […]

  • نصر الله والقرار السوري , الغابة السورية !

    by:M.bussius إن عظمة الحاكم تقاس بحرية المواطن. الراعي الخائن أسوأ من الذئب على القطيع. مجهول التطورات السورية أظهرت  بعض  الحقائق  التي كانت حتى لفترة قريبة فرضيات , الأسد لايريد تدخلا […]

  • التشبيح , من متطوع مؤقت الى وظيفة دائمة

    قال اعلان لوزارة الداخلية  مايلي :ضمن خطتها لتأمين كوادر متخصصة للعمل في الجهات التابعة لها أعلنت وزارة الداخلية عن رغبتها في تطويع عدد من الشبان من مواطني الجمهورية العربية السورية […]

  • أسئلة حول الهوية والانتماء !

     نبيهة حنا: ان  مصطلح الهوية الوطنية حديث نسبيا , وقد ظهر مع تشكل ونمو الدول الوطنية في اوروبا وما رافقها من تطور للقوانين الحاكمة للعلاقة بين افراد الوطن حتى اضحى […]