بيان لكتاب وفنانين عن الأزمة السورية !

August 19, 2011
By

التقت مجموعة من الكتاب والفنانين والناشطين  وجرى تداول في الأوضاع في سورية , وأصدروا البيان التالي :

ان أخطر ماتعيشه سورية اليوم , ومن خلال أزمتها العالم العربي  وقضية الصمود  في وجه العدو الاسرائيلي  , هو انقطاع الحوار والتواصل في الداخل السوري .

ان في الانقطاع قطيعة , فتصادم , فكوارث ,فأهوال ,فحمامامات  دماء ودموع , وسير حثيث على درب الزوال , حيث تشكل مشاهد العنف المتنامي , وأوجها مشهد  تقطيع الأوصال تمثيلا بالجثث ,ذروة الهمجية  التي لايجوز السكوت عنها .

ان الالتزام الدقيق , الصادق , بقضية الديموقراطية , بما تعنيه من حريات عامة , وحقوق فردية , سلوك يرسم اطارا  واضح المعالم  لشرعية كل من السلطة والمعارضة  على حد سواء .

ان من واجب محبي سورية , الحريصين على استقرارها وأمنها الوطني ودورها القومي المميز , أن يدعموا الخيار الديموقراطي  ومدخله الحوار لتحقيق الاصلاح الذي يقره السوريون  أنفسهم .

ان شطب الحوار من المعادلة السياسية  لايبني استقرارا  , ولا وحدة وطنية , ولا نظاما ديموقراطيا , ولا سلما  أهليا , ولا دولة قانون , بل يشكل طعنا في الصميم  للحريات العامة  وللحقوق الفردية , وامعانا  في التنكر لها بدلا من احترامها وتحصينها والبناء عليها .

فاذا كان من غير الجائز التذرع بأولوية التصدي للعدو لتبرير التهرب من الديموقراطية  واهمالها , فانه من غير الجائز في الوقت نفسه , التذرع بأولوية الديموقراطية للتهرب من مواجهة العدو  واهمالها , فالفصل بين الحالتين  خطأ فادح وخطر  مزدوج  على سورية  , من الداخل ومن الخارج  في آن .

فالديموقراطية الصحيحة , بما هي من احترام دقيق للحريات العامة والحقوق الفردية , والتصدي للعنصرية الاسرائيلية  وعدوانيتها المستفحلة , هما خيار  ثقافي -حضاري-وجودي , ملازم لكرامة الانسان , من دونها لاتكتمل الماطنية في بلادنا المعذبة الطامحة الى الحرية والعدالة .

ومن هنا أيضا أهمية العمل على دعم خيار الدولة الديموقراطية -المدنية-المقاومة, فهي الدولة القوية ,المنيعة ,المنفتحة على العالم , صاحبة الرسالة الانسانية , القابلة للتطور , القابلة للحياة .

وقع عن المجتمعين كل من :

1- د. غادة اليافي.                                                              31  -حسن حمادة.

2- د.جلال خوري , عميد المسرح اللبناني .                           32- زياد الشويري.

3- د.هدى رزق .                                                              33 –  بول خليفة.

4- د.مخول قاصوف.                                                         34- د. جورج حجار.

5- د.ممدوح بيطار .                                                           35- سكارليت حداد.

6- جورج علم .                                                                 36- د. فؤاد نخلة.

7- د.حمد الطفيلي.                                                            37-  ربا عطية.

14-د. ميشيل جبر  .                                                           38- د. أدونيس عكره.

15-رندة بيروتي ,فن تشكيلي .

16-قاسم سعد.

17-  رشاد سلامة .

18- د.شوقي عبد الرحمن .

19 – د.حياة الحويك عطية .

20- د.جمال واكيم .

21- منى سكرية.

22  – أصيل مروة.

23- د.بيترشروير

24-لميا خوري.

25-شوقي رياشي

26- نضال حمادة

27- د.حسن جوني.

28-سركيس أبو  زيد

29- د.ليلى الرحباني.

30-د.وليد عربيد.

 

 

حاشية: من يريد دعم هذا البيان بتوقيعه , يمكنه ذلك بكتابة تعليق على البيان , حيث يصار بعد ذلك  الى دمج الاسم فورا في قائمة الموقعين , التي ستتجدد يوميا .

الادارة

One Response to بيان لكتاب وفنانين عن الأزمة السورية !

  1. imad barbar on August 20, 2011 at 9:42 am

    الرجاء ضم اسمي الى تواقيع الداعمين لهذا البيان وشكرا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • إعلامكم هو الخائن والمتصهين تعاسة الوزير

    من أكثر التهم التي يوجهها وزراء إعلام الطواغيت وأزلامهم وأذنابهم الساقطون والمتساقطون للإعلام والإعلاميين الأحرار الذين انحازوا إلى صف الشعوب الثائرة على الظلم والطغيان، إنهم خونة ومتصهينون. أما القائمون على […]

  • السوقية السورية والمرض العضال

    by:N.kallab السوقية أو الزعرنة هي من مماسات  مجموعات  خارجة عن القانون والاخلاق , ولاتحكم هذه المجموعات بلادا في العالم , الا  في سوريا ,  حيث  المستوى الهابط , الذي لايمكن […]

  • الأرض لمن يزرعها ..الأرض لمن يدافع عنها!!!

    نبيهة حنا:  لافرق  ان  كان بشار الأسد  كاتب خطابه  أو كان   آخر كبثينة شعبان , فبشار الاسد هو الذي ألقاه  وبالتالي  يتحمل بشار الأسد تبعاته, ومن يسمع الخطاب يصاب بالتقزم […]

  • التوحش كمسلكية عامة !

    عماد بربر: أتفهم  خطوة يوتيوب التي بموجبها تم  حذف الشريط المسجل  الذي أرفقته  بمقالتي قبل يومين , الشريط فعلا  بمنتهى القسوة , ولمن لم يراه أقول باختصار  شديد , الشريط […]

  • القبيسيات السوريات

    انتشار القبيسيات لم يعد يقتصر على سورية , وانما تطرق القبيسيات الآن أبواب بيروت وباريس  ونيويورك وفينا ,وحركة القبيسيات ليست لغزا ولا أحجية , فالقبيسيات  حركة اسلامية نسائية  , تعتمد […]