Posts Tagged ‘ سوريا ’

الدولة بين أخلاق السياسة وأخلاق الفرد !

January 26, 2018
By
الدولة  بين   أخلاق  السياسة  وأخلاق  الفرد  !

فاتح  البيطار: للم تعرف الحياة البشرية بشكل عام أكثر من الدفاع المستميت عن سيطرة الأخلاق على السياسية بدأ من أفلاطون وحتى لوك وكانت , لم يقتنع المدافعون عن سيطرة الأخلاق على السياسة بفكرة وجود ناظم للقضايا الخاصة وهو الأخلاق , وناظم للقضايا العامة وهي السياسة .. الأخلاق تنطلق من الفرد , والسياسة تأتي من الخارج وتدمج الفرد في “خصوصية” عامة , انهزام مفهوم سيطرة الأخلاق على السياسة جاء في القرن السابع عشر , ومنذ القرن السابع عشر وحتى الآن تحولت السياسة الى الأهم اجتماعيا , والأخلاق والدين الى الأهم شخصيا … للسياسة عمق اجتماعي , يقابله عمق شخصي للدين...

Read more »

بين الاتحاد والوحدة

December 4, 2017
By
بين الاتحاد والوحدة

 نبيهة حنا : انطلاقا  من كون القومية العربية بمعظمها ثقافة , والوحدة العربية بمعظمها سياسة , فمفهوم القومية مستقل عن مفهوم الوحدوية , وذلك بالرغم من محاولة البعض دمج هذه المفاهيم مع بعضها البعض , مما قاد البعض الى اعتبار مهمة الوحدة هي تلبية رغبات القومية , أو أن مهمة الوحدة حصرا اثبات صحة الفكر القومي , وما هي الفائدة من اثبات صحة الفكر القومي , عندما تتحول الوحدة الاعتباطية الى مشروع انقسام أو مشروع استعمار أو استغلال ؟؟ من أهم مسببات فشل الوحدة السورية -المصرية غياب الوعي الديموقراطي عند الأطراف المشاركة , وهذا الغياب كان بشكل رئيسي عند...

Read more »

الفتح وتبرير الاستعمار !

November 21, 2017
By
الفتح وتبرير الاستعمار !

ممدوح بيطار: بالنتيجة أرى بأن الفتوحات الاسلامية قد برهنت عن كونها كغيرها من الحروب الاستعمارية والحروب المقدسة..حروب استعمارية استغلالية , وجوهريا لافرق بين كل اشكال هذه الحروب , ومن ناحية التبرير لا وجود لحرب احتلال دون تبرير ملفق , الا أن التبريرات الاسلامية تختلف بعض الشيئ عن التبريرات التقليدية الأخرى, الا أن الجوهر واحد . الفارق الأساسي يتعلق بمفهوم الجهاد الذي يروج لنبل وقداسة هذه الفتوحات , ثم التكليف الالهي لنشر الدين الاسلامي في ظل الاعتراف بأنه لا اكراه في الدين … لكم دينكم ولي ديني , هنا يصطدم استخدام السيف في عملية التبشير ونشر الاسلام مع الاعتراف بأنه...

Read more »

الانحطاط حمال أوجه …وجه الثقافة الكسيحة

November 20, 2017
By
الانحطاط حمال  أوجه …وجه الثقافة  الكسيحة

نيسرين عبود: لا أستطيع ربط الثقافة بالمقدرة الأبجدية , هناك أمي مثقف وهناك مثقف أمي , وللثقافة علاقة  مبدئية بوضوح الأفق , الأفق السوري ضبابي وبالتالي فان الثقافة في سوريا ضحلة وضبابية  ,  ونتيجة لذلك  الضعف   أصبحت الهيمنة  على الشعب سهلة , لذا  تمكنت الأسدية من الهيمنة والتحكم بالبلاد نصف قرن على الأقل وبدون مقاومة تذكر. لو انقلب عسكر دولة يوم ٨ آذار , ولو انهزمت دولة عام ٦٧ وفقدت مساحة كبيرة من أراضيها ولو اعلن وزير داخلية دولة على أن رئيس الدولة نال ١٠٠٪ من الأصوات , ولو قام رئيس دولة بحركة “تصحيحية” مضمونها ادخال بعض الناس الى...

Read more »

بين عصاب التدين وعصاب التوحش

October 8, 2017
By
بين عصاب  التدين وعصاب  التوحش

سمير صادق: حتى الأعمى  يستطيع  رؤية تفاقم مظاهر  التدين الشكلية… من انتشار الحجاب و النقاب و تعميم الاستماع إلى القران والمؤذن  والشرائط المسجلة في المحلات  التجارية  والتكاسي, من ناحية  أخرى نلاحظ تناسبا طرديا   بين  كثرة الممنوعات  وكثرة ممارسة نقيضها ..غش  أو فوضة   أو ازدواجية ,  تصدع  القيم وتصدع  الممارسات وانتشار  النفاق , انن بمختصر الكلام  نحن  أمام  شكلية دينية  واشكالية  اجتماعية , وكلاهما  مبدئيا عصابي  ومرضي. تفاقم  ممارسة القمع عن طريق  ازدياد عدد الممنوعات  , قاد  الى الكبت   الجنسي   أو البؤس الجنسي, الذي  يتمظهر  بتفجر  المكبوت  انفعاليا  بشكل هوس جنسي  وعدوانية  وتمحور حول موضوع  واحد هو الجنس ...

Read more »

مقتل المسيح وتحويل بيته الى مغارة لصوص !

September 30, 2017
By
مقتل  المسيح  وتحويل بيته  الى مغارة  لصوص !

نبيهة حنا ,جورج بنا: لو كان عند بعض رجال الدين المسيحي مايكفي من الحساسية تجاه الظلم ,  لما فعلوا مافعلوه واصطفوا واحدا وراء الآخر أمام الجلاد ليحسن عليهم لقاء خيانتهم للسيد المسيح والمسيحية,  انهم  , سبحانه في حكمته,وبعدد  لايستهان منهم من  الفئة التي  يخجل  الأزعر  أن ينتمي  اليها ,  سبحانه على  حكمته في انتقاء الانحطاط ليرعى المسيحيين والمسيحية    , في انتقاء  العبودية لتبشر بالحرية  في انتقاء الحضيض  ليبشر بالرقي  ,قلة بربرية من رجال  دين  كان  السيد  المسيحقد حذر  منهم …لاتفعلوا  أفعالهم! قبل  سنتين قتل قناص أسدي الشاب المصور باسل شحادة في حمص , والفقيد باسل شحادة بغنى عن...

Read more »

أن يأتي متأخرا خير من أن لايأتي ابدا !

September 27, 2017
By
أن يأتي متأخرا خير من أن لايأتي ابدا !

نبيهة حنا  : بتأخر لحوالي القرن من الزمن تنصاع السعودية بشكل زهيد لمنطق العقل وتصدر مرسوما ملكيا يسمح للمرأة بقيادة السيارة كالرجل … بالتدرج وباستمرار ينخفض صوت الخوار الاسلاموي وتتآكل حصونه وقلاعه , تونس وتشريعاتها بخصوص حرية المرأة وحقوقها ومنع تعدد الزوجات كانت بحصة كبيرة لم يتمكن الاسلاميون من بلعها لحد الآن , ثم يأتيهم خادم الحرمين بما هو معاكس لارادة المشايخ أي ماهو معاكس لوجهة نظر الدين بخصوص قيادة السيارة … انتظروا فالآتي أعظم ! التعرف على الفتاوي التي قادت الى نقاش مخزي دام سنوات ضروري وما قاله رجال الدين يمكن تلخيصه بثلاث فتاوى هي التالية : ١-اعتبرت...

Read more »

عن انفلات التناكح والتناسل والانجاب !

September 4, 2017
By
عن  انفلات  التناكح  والتناسل والانجاب !

سمير صادق: في سياق   نقاش  فيسبوكي  أورد  أحد  الأكارم  رقما  عن  عدد  المسلمين  في العالم  الذي  تجاوز  ٢ مليار مسلم  حسب  تقديراته الغير  ممكنة   والغير واقعية ,  لقد  انطرب   السيد  الكريم  لهذا   الرقم  المنفوخ , وذلك  انطلاقا   من فخره  واعتزازه  بكثرة عدد  المسلمين  , لأن   العدد  هو بمثابة  عدة  انتصار  المسلمين في  العالم ,   الرقم   وفكرة  الانتصار  بالعدد   كل ذلك  كان  بالنسبة لي  حافزا  للتفكير  في  هذا  الموضوع وتداعياته على  الوضع  السوري , الذي  انهكه   تناقص  السكان  عن طريق  القتل والهروب والنزوح  واللجوء من ناحية  ,  ومن ناحية  ...

Read more »

المسلم الأعلى والانسان الأدنى !

August 21, 2017
By
المسلم الأعلى والانسان الأدنى !

ممدوح بيطار: كل ارهاب جريمة , ولكن ليست كل جريمة ارهاب , للارهاب معالم تختلف عن معالم الجريمة العادية , ومن معالم الاختلاف أذكر الخلفية الخاصة بالارهاب , فهذه الخلفية ليست شخصية ,وانما في معظم الحالات فكرية عقائدية , خلفية المجرم العادي شخصية وعادة يوجد بينه وبين ضحيته علاقة ومعرفة , في العمل الارهابي لاوجود لتلك المرفة والعلاقة بين الفاعل وبين الضحية , كما أن العمل الارهابي يهدف الى الاقتصاص من الغير وليس من الضحية , المجرم يقتص مباشرة من الضحية ..هدفه الضحية وليس من هو خارج هذه الضحية . وعن المسؤولية ,هناك فرق شاسع بين الارهابي والمجرم ,...

Read more »

الدين القائد والحزب القائد !

August 9, 2017
By
الدين القائد والحزب القائد !

 سمير صادق: مهما بلغ تنكر النظم الديكتاتورية, التي تدعي العلمانية (شكليا), للدين , هذه النظم تبقى بنيويا دينية , وذلك في مسلكيتها وبنائها الداخلي وهرميتها , والأمثلة على السياسة التي ادعت العلمانية ومارست الدينية كثيرة ,ا فعبد الناصر , كان الرئيس الذي أدخل في الدستور المصري الكثير من التشاريع الاسلامية وذلك في العام الذي اعدم به زعيم االاخوان سيد قطب , ومسلكية أنور السادات لم تختلف عن سلوكية عبد الناصر , وفي معظم الدول العربية الأخرى يتخذ الدين , الذي هو الاسلام مركز الصدارة ,حيث يفرض شرائعه على البشر عن طريق الديكتاتوريات التي تتهافت لارضائه …في مجال الحقوق والواجبات...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • ثرثرات وسفاف اللواء بهجت سليمان

    بقلم:جورج بنا : اللواء الدكتور بهجت سليمان  يستنكر  ادعاء البعض  حول  الرصاص الذي لم يطلقه الأسد  باتجاه اسرائيل في العقود الأربعة الماضية ,  وقبل أن يبرهن اللواء  شارب الدماء  عن  […]

  • عن الطائفية مابعد كرم الزيتون

    ياسين الحاج صالح: كان لمقتلة كرم الزيتون ليلة 11-12 آذار (مارس) الجاري تأثير فوري في حرارة المواقف والانفعالات الطائفية في سورية. كانت هذه الحرارة ارتفعت بثبات وبتناسب طردي دقيق مع […]

  • الطائفيات لا تصنع أوطاناً، بل تدمر فكرة الوطن!

     الياس خوري: في بدايات الثورة السورية، ومع التفاؤل الذي أشاعه سقوط بن علي ومبارك، كان الرهان هو أن الانتفاضة الشعبية السلمية ستنتصر رغم كل القمع، وكنا نشعر أن ربيع دمشق […]

  • حماة الديار والجنرال عاطف نجيب

      قلة قليلة من السوريين  تعرف حقيقة ما جرى  في درعا, وأدى إلى اندلاع شرارة الانتفاضة الشعبية في سوريا .., ومنذ آذار سار  النظام السوري  ولا يزال يسير  مسيرة مايسمى […]

  • نص المبادرة العربية في سورية

     نص المبادرة العربية في سورية: تحييد الجيش وانتخابات رئاسية في 2014 توجه الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي إلى دمشق اً للقاء الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية وليد […]