Posts Tagged ‘ أسد ’

جنين السقوط , وجناية الاسقاط!

November 22, 2017
By
جنين السقوط , وجناية الاسقاط!

  سمير صادق  , عبدو قطريب ؛   هل تحتاج الأنظمة العربية الى عوامل سقوط خارجية ؟ لاتحتاج الأنظمة العربية الى عوامل سقوط خارجية ,ان كانت اقليمية أو عالمية , وهذا الأمر ينطبق على كل الدول من المحيط الى الخليج جمهوريات ومملكات وجملوكيات , جنين “السقوط” متواجد في رحم هذه الكيانات , وولادة الجنين كانت متأخرة في الكثير من الأحوال , وأحيانا كانت هناك ضرورة الى عملية قيصرية دامية , احيانا حدثت الولادة بنوع من السهولة والتيسير , كما كان الحال في تونس ومصر , والوليد يختلف من دولة لأخرى , انثى أو ذكر مشوه أو مريض أو صحيح...

Read more »

جيوش في خدمة الانتحار ,

October 1, 2017
By
جيوش  في خدمة الانتحار ,

جورج بنا: سابقا  كانت  مصر قدوة  لسوريا , ومنذ عدة سنوات   تحولت  ليصبح  العراق قدوة لها   ,  على سبيل المثال  التعامل مع الجيش وعمل هذا الجيش, ففي  العراق تمت  مطالبة  المحتل  الأمريكي من قبل  معارضة   صدام   بحل  الجيش عام ٢٠٠٣ وكان  للمعارضة ما  أرادت    , وما يخص  الجيش  السوري  فالأمر من حيث النتيجة مشابه  ,  هناك تم حل  الجيش  وهنا  انحل  الجيش . أخطأ  البعض  في   اعتبارهم  حل  الجيش كان المسبب  للتطورات   السلبية اللاحقة  في  العراق   ,  فالجيش مثل عبئا   اقتصاديا  كبيرا على البلاد  هناك  كما  هو  الحال هنا في سوريا , اضافة...

Read more »

وزاد الترامبور في الطنبور نغما !!

April 7, 2017
By
وزاد  الترامبور في الطنبور نغما !!

 سمير صادق,جورج بنا :  يعزف  الترامبور  أنغاما  جديدة   لم يتوقعها  الأسود  ,    التبس الأمر عليهم  عندما  ظنوا  بأن   الترامبور ترامب  هو الآمر الناهي في بلاد  الأمريكان   ,    وتصريحاته  قبل  نجاحه  في  الانتخابات   وفي شهر العسل   بعد النجاح  خدرتهم تماما  ,  لم يدرك  الأسود بأن الحزب الجمهوري هو الذي يحكم  الترامبور  والترامبور يحكم  أمريكا  ,  ظنوا  عل  أنه باستطاعتهم  خنق الناس بالسارين دون  حساب   أو عقاب ,وانطلقوا  من  الههم  بشار  وظنوا  على   أن موديل بشار  صالح  لأمريكا  ,  وبشار قدوة للرئيس  الأمريكي , لذلك   شعروا   بالأمان  مع   الترامبور,  والأمان شجعهم على  المضي  في غيهم  ,  الذي  تتوج...

Read more »

بين الانتصار والنجاح !!

April 6, 2017
By
بين الانتصار والنجاح !!

سمير صادق  : وقعت الواقعة ليس للمرة الأولى , وانفجر دجل التباكي أيضا ليس للمرة الأولى, وانسابت المزايدات والحث على المزيد من التباكي وشتم من لايبكي بصوت أعلى , خائن من لايبكي ويدرف الدموع بسخاء على القتيل اللادموي , القتيل التنفسي …قتيلكم ..قتيلنا .. !. المفارقة تكمن في أنه في كل منكم يسكن قتيل الغاز, وفي كل منكم يسكن قاتل الغاز, لافرق بين رئيس ليس بالرئيس ومرؤوس ليس بالمرؤوس .. بين “ثوري!!! ” وسلطوي , انكم من اخترع الاجرام ومن مارسه بالتناوب بين تلك الجهة والجهة الأخرى ,لا أفضلية “ثورية” لأحد على الآخر الا بعدد قتلاه ,ولا شرعية لسلطة...

Read more »

تأليه الحالة السورية !

March 25, 2017
By
تأليه الحالة السورية !

 سمير صادق: االأمر وما فيه وماعليه هو عبارة عن انقلاب قامت به أصولية دينية , صبغت الحالة السورية بصيغتها ومضمونها الرئيسي الذي هو ممارسة العنف المسلح لأسباب مبدئية أولا , حتى وان لم يكن العنف ضرورة موضوعية , العنف بحد ذاته هدف,لأن العنف بتجلياته القتالية الحربية هو الطريق الأمثل والأسرع الى الشهادة , وبالتالي الى اكتمال حالة مايسمى المسلم الأعلى , وأسهل الطرق الى افتعال حالة العنف والحرب هو خلق حالة الخلاف , وما اسهل من خلق حالة الخلاف , هنا يكفي التمسك بعصمة وقداسة النص الديني وتفاسيراته المطلقة الجامدة ومطلقيته لكي يصطدم كل هذا بعصمة نص ديني آخر...

Read more »

جدلية العاهرة والشرف …القومجي والسيادة الوطنية !!

November 14, 2016
By
جدلية العاهرة والشرف …القومجي والسيادة الوطنية !!

جورج بنا: العاهرة كما نعرف  هي  من أبلغ من يتحدث عن الشرف والعفة  , بالمقابل  نعرف أيضا  على أن القومجي  هو من أبلغ من يتحدث  عن السيادة الوطنية  وروافدها ومشتقاتها , والمقاربة بين العاهرة  والقومجي  هي التي قادت الى  ابتكار  تعبير “العهر السياسي”, ولا أظن على أنه يمكن لسياسي  في  العالم  أن يترفع عن ممارسة  بعض العهر  أو بالأحرى  شكلا من أشكال العهر, وكما نعرف  ويعرف تقريبا كل البشر  على أنه للعهر السياسي  أشكالا وألوانا ودرجات متباينة ,في بلادنا اكتملت الأشكال والألوان وبلغت  الدرجات  قصواها  بحيث  ليس من الممكن  تصور تصعيدا لها . اننا في عصر النمور الورقية والشخصيات...

Read more »

في التباس المقدّس والسياسة

November 2, 2016
By
في التباس المقدّس والسياسة

طلال الميهني: تاريخياً عمدت المجتمعات البشرية على اختلافها إلى توظيف الدين للحصول على مكاسب سياسية. إذ عادةً ما يتم رفع الفعل السياسي إلى مرتبة المقدس، ليتشكل ما يسمى بـ «السياسة المقدسة»، تلك التي تستعير عناصر غيبية وتستغلها لأغراض سلطوية؛ سواء عبر الحشد وبث الحميّة وتعزيز الانتماء في مواجهة «الآخر»، أو عبر إسباغ الشرعية على العمل السلطوي السياسي والعسكري. ونتيجةً لذلك فقد تكونت علاقةٌ تاريخيةٌ لصيقةٌ ومتداخلة (يصعب تفكيكها أحياناً) بين الحاكم والكاهن والإله، وسيطرت فكرة «الحق الإلهي» للملوك والسلاطين على الفكر السياسي في العصور الوسطى، كوسيلة لتثبيت الحكم الاستبدادي، وشرعنة الطغيان والقهر واستعباد الناس. خضعت «السياسة المقدسة» عالمياً إلى...

Read more »

قراءة في هشاشة المواطنية السورية

July 25, 2016
By
قراءة في هشاشة المواطنية السورية

طلال الميهني: يحار المرء في توصيف الفظاعة المستفحلة في المشهد السوري: نظام لا يتورع عن استخدام الطائرات والصواريخ ضد معارضيه، وتجمعات معارضة تنافس النظام استبدادياً على مزادات الدم السوري. ميليشيات محسوبة على السلطة القائمة ترتكب مذابح مذهبية، وكتائب تدعي معارضة النظام تقضي وقتها في السلب والنهب. انتعاش للمافيات في عموم سورية مع تسريبات عن تحالف مبطن بين ميليشيات موالية ومعارضة. قصف اسرائيلي على قاسيون دمشق، مع تهليل ومتاجرة أطراف سورية بهذا العدوان الأليم والمهين في سبيل تثبيت مهرجاني وبائس لمواقفها الكيدية من «الآخر السوري». ظاهرة مؤلمة تبرز وسط هذا المشهد: «هشاشة الوطنية السورية» التي صار جلياً أنها لم تكن...

Read more »

الارهاب… بعض ماله وعليه !!

April 30, 2016
By
الارهاب…  بعض ماله وعليه !!

سمير صادق : كتب  السيد حمزة رستناوي  الكثير حول الارهاب  , وقد  وجدت   ألأسطر  المنشورة طيا  في  الفيسبوط ( حوارات سورية)  , وحاولت   التعليق عليها  بشكل مقتضب  , آملا   بهذه الأسطر  فتح باب  نقاش موسع حول هذا الموضوع : “الارهاب ليس نتيجة فقط لأسباب سياسية قريبة و ثقافية بعيدة! بل هو سبب أيضا في نتيجة لاحقة ..الظلم لوحدة لا يسبب الارهاب..و لكنّ الظلم في سياق سياسي معيّن و في ثقافة مناسبة يحرّض الارهاب المُنفلِتْ …الارهاب يعطي الشرعية لسلطة الاستبداد – المطعون في شرعيتها اساسا- و هو يزيد في شعبيّة هذه السلطة في كونها عمليّا تصبح البديل القائم للحياة من...

Read more »

الفشل..عندما يجمعهم الطبل وتفرقهم العصا !

February 11, 2016
By
الفشل..عندما يجمعهم الطبل  وتفرقهم العصا  !

عماد بربر: كلما هبط الأسد  سياسيا وأخلاقيا  , ارتفعت وتيرة  تمجيده من قبل شركائه في  المصلحة , وكلما ارتفعت وتيرة التمجيد ازدادرفض الناس له  ,  انها حلقة معيبة وقد لايعرف  بعض هؤلاء على  أن مسلكية  المدح المبتذل   بالأسد والقدح المنحط  بالآخرين تقود  في معظم الحالات الى  زيادة عزلته  وارتفاع  حدة انتقاده  وفقدانه للمزيد من الاحترام , فمن يشوه موقع الرئاسة  بشكل رئيسي هم  مأجورين عنده ,   لأنه لايمكن للانسان العاقل والمهتم  ببلده  أن  يدافع  عن  شخص جلب البلاء للبلاد  وفشل ليس فقط في مشروع تقدم وازدهار سوريا  وانما فشل حتى في الحفاظ على  “الدولة” في سوريا  , الدولة...

Read more »

Informations

User Login

Featured