عن علم الوراثة العربي !

October 7, 2017
By
عن علم الوراثة العربي !

ربا منصور: من أصبح رئيسا في سورية ,يريد أن يبقى رئيسا , ان كانت رئاسة الجمهورية أو رئاسة بلدية أو رئاسة فرقة تنظيف في مطار دمشق ..الرئيس يبقى رئيس ,تماشيا مع التراث العربي الأصيل واحتراما لقوانين الوراثة , حيث ان الولد يرث عن أبيه وأمه الكثير من الخصائص ..لون البشرة ..طول القامة ..الخ , وبنفس الطريقة والأسلوب , يرث الولد عن أبيه المقام المحبوب. لقد نجحت هذه العملية في سورية , ومحاولة التقليد في ليبيا ومصر واليمن قادت الى ماقادت اليه من تعكير لمزاج الرؤساء وانجالهم , حيث وقف الورثة في مصر أمام القضاء , والقضاء دوليا يبحلق بعين...

Read more »

بين صدام وغورباتشوف ..العبث السياسي!

October 6, 2017
By
بين صدام وغورباتشوف ..العبث السياسي!

نيسرين عبود: قبل سنوات سأل البعض أنفسهم عن مقدرة الرئيس الشاب نقل سورية من عصر الايديولوجيا , الى عصر التكنولوجيا , وبعد نهاية هذه السنين نرى الخراب والحطام والتلف , فالايديولوجيا لاتزال ميتة , والتكنولوجيا تقزمت الى ألعاب كومبيوتر ونقل اغاني , كانت رسائل الرئيس التي نشرتها جريدة الغارديان قد ازالت الستار عنها … لعب وألاعيب وعبث ليس أكثر . لافائدة من الحديث عن اللعب , والأفضل الحديث عن العبث والألاعيب , ومن هذه الألاعيب “هراء” الدستور الجديد ونظرة الرئيس له , والبرهان على أن هذا الدستور “هراء” هو وصف الرئيس له بأنه “هراء” ,وما نشاهده في واقع حياة...

Read more »

الدولة المدنية بين العلمانية والسلفية !

October 6, 2017
By
الدولة المدنية بين العلمانية والسلفية !

سمير صادق: يقال بأن الخالق خلق الانسان ومنحه عقلا ليفكر , وكيف للعقل أن يفكر وما هي جدوى التفكير عندما يضع الله أمام هذا العقل سدا من الثوابت والمحرمات والمقدسات , وحتى أنه منع الاجتهاد احتراسا من أي محاولة تفكيرية من قبل العقل , حرية شكلية واعتقال حقيقي نفسي مؤسس ومعاش على ثوابت دينية متخشبة راكدة , سجن اعتقال العقل محاط بأسوار عالية من القدسية التغييبية الاستعلائية , التي تحتكر الصح والصحيح , ولا تقبل انطلاقا من طبيعتها الوحدانية بأي تعددية , وحدانية قسرية مستندة على الخرافة والخوف , لها من السطوة مايفوق سطوة اعتى الديكتاتوريات , ولها من...

Read more »

أليس عندكم اله آخر؟

October 5, 2017
By
أليس عندكم اله  آخر؟

سمير صادق: لانعرف حقيقة الكثير عن نتائج معركة لاتزال مستعرة  بين العقل والغيب  , فهل  استشهدت القداسة في معركتها مع السياسة , أو أنه تم اغتيال السياسة  تحت العمامة ؟ المشهد العام هذه الأيام  يقدم  نوعا من التشابك  بين  السياسة والقداسة  , لقد خسرت  القداسة معارك  الا أنها لم تنهزم  , ربحت السياسة معارك , الا أنها لم تنتصر  , هل  تتقزم السياسة   تحت سقف  العمامة  التي  تنتفخ   وحدود انتفاخها القصوى هي  حجم الكرة الأرضية ,  العمامة  أسست في ديار السياسة طابورا خامسا  وظيفته  اجهاض السياسة من  الداخل  واختراقها  عن طريق  امراضها بمرض القدسية , ليس  الله هو ...

Read more »

حريقة الشرق الأوسط!

October 1, 2017
By
حريقة الشرق الأوسط!

فاتح البيطار , ربا منصور هناك من يقول . ان الديكتاتورية هي المنتج الأسوء للتاريخ الانساني, وذلك لأن الديكتاتورية لاتبرع الا في صناعة الخراب والدمار والموت , السيد الديكتاتور يدعي انه قدم من النور , ويدعي مقدرته الالهية على قيادة البشرية , خاصة شعبه, من الظلام والعبودية الى الحرية !! السيد الديكتاتور لايتعلم من أحد , انه الموسوعة الأكبر , لا يرى النار التي تحرق الأوطان , ولطالما يقبع الديكتاتور في قصره أو يمتطي دبابته لايرى شيئا الى ذاته .. صحته هي صحة الوطن وثرائه هو ثراء الوطن ومسروقاته هي قجة التوفير للوطن , وعندما تملك عائشة 32 مليار...

Read more »

جيوش في خدمة الانتحار ,

October 1, 2017
By
جيوش  في خدمة الانتحار ,

جورج بنا: سابقا  كانت  مصر قدوة  لسوريا , ومنذ عدة سنوات   تحولت  ليصبح  العراق قدوة لها   ,  على سبيل المثال  التعامل مع الجيش وعمل هذا الجيش, ففي  العراق تمت  مطالبة  المحتل  الأمريكي من قبل  معارضة   صدام   بحل  الجيش عام ٢٠٠٣ وكان  للمعارضة ما  أرادت    , وما يخص  الجيش  السوري  فالأمر من حيث النتيجة مشابه  ,  هناك تم حل  الجيش  وهنا  انحل  الجيش . أخطأ  البعض  في   اعتبارهم  حل  الجيش كان المسبب  للتطورات   السلبية اللاحقة  في  العراق   ,  فالجيش مثل عبئا   اقتصاديا  كبيرا على البلاد  هناك  كما  هو  الحال هنا في سوريا , اضافة...

Read more »

هل يوجد في سوريا جيش شعاره وطن , شرف , اخلاص ؟

September 30, 2017
By
هل يوجد في سوريا جيش شعاره وطن , شرف , اخلاص ؟

نيسرين عبود,  جورج بنا : ألا يحق للمواطن السوري أن يسأل الجيش الذي يكلف أكثر من تلثي الموازنة العامة عن منجزاته ثم مقارنة هذه المنجزات مع تكاليفه , وبالنهاية يحكم المواطن على هذه المؤسسة أي مؤسسة الجيش بما يراه مناسبا , ,اول أمر يخطر على بال المواطن هو أمر عقائدية الجيش , وهنا ليس السؤال ان كان الجيش وطني أو غير وطني , وانما عن مدلول مفردة “عقائدي” وما هو القصد منها تماما , علما بأن العالم لايعرف الاما ندر جيوشا عقائدية , كتاب الجيش العربي السوري يوضح الأمر , والمنطلقات النظرية لحزب البعث توضح الأمر أكثر , هذه...

Read more »

الاستعمار الداخلي والاندثار!

September 30, 2017
By
الاستعمار  الداخلي والاندثار!

 ربامنصور , سمير صادق :  لم تكن ولادة العراق  كدولة قبل  حوالي مئة عام  نتيجة   لاستفتاء  , وانما  نتيجة  لظروف  معظمها خارجي ,  بالرغم  من ذلك  تطور  العراقيون  مع  دولتهم   الوليدة  وطوروها  الى   أن  قضي  عليها  كما قضي  على شقيقتها  السورية, خلال  القرن الماضي  لم ينعم  أهل العراق بما فيهم الأكراد  بحكم  وفر  لهم   التقدم  وانما   بحكم وحكومات   عملت  على    تخريب  مشروع   الدولة  العراقية بالتدريج  الى  أن  وصلت  هذه  الدولة  الى   ماوصلت  اليه  من خراب  وشرذمة  وتفكك  بحيث  لم يعد من الممكن الحديث   عن دولة العراق  , وانما  عراق ماقبل  الدولة . مهما كانت   ...

Read more »

بين الشخصنة والموضوعية!

September 30, 2017
By
بين  الشخصنة والموضوعية!

سمير صادق: في حياتنا اليومية , أثتاء حوارتنا ونقاشاتنا, لا بد أن يسترعي انتباهنا استعمال بعض المغالطات المنطقية أو الاخطاء التفكيرية الشائعة, وللمغالطات المنطقية  أنواع عدة  , من  أهمها  مغاطة  الشخصنة , التي  من  المفيد  تجنبها  لما  لها  من  عواقب ضارة  , فهي  تنحو  بالنقاش   نحو  الفراغ  والعبثية والعدمية  , وهي   أصلا  مظهر من  مظاهر  تخلفنا  وثقافتنا  السلبية . لاتعود ممارسة  الشخصنة بالفائدة على  أحد , وتعريفا يمكن القول بأن الشخصنة هي  الحكم  على  الفكر   أو الفكرة  من خلال  من  خلال  الشخص الحقيقي  او  الاعتباري (حزب  أو تيار  أو مذهب ..الخ) ,   الذي  تنسب اليه الفكرة والأفكار ,...

Read more »

مقتل المسيح وتحويل بيته الى مغارة لصوص !

September 30, 2017
By
مقتل  المسيح  وتحويل بيته  الى مغارة  لصوص !

نبيهة حنا ,جورج بنا: لو كان عند بعض رجال الدين المسيحي مايكفي من الحساسية تجاه الظلم ,  لما فعلوا مافعلوه واصطفوا واحدا وراء الآخر أمام الجلاد ليحسن عليهم لقاء خيانتهم للسيد المسيح والمسيحية,  انهم  , سبحانه في حكمته,وبعدد  لايستهان منهم من  الفئة التي  يخجل  الأزعر  أن ينتمي  اليها ,  سبحانه على  حكمته في انتقاء الانحطاط ليرعى المسيحيين والمسيحية    , في انتقاء  العبودية لتبشر بالحرية  في انتقاء الحضيض  ليبشر بالرقي  ,قلة بربرية من رجال  دين  كان  السيد  المسيحقد حذر  منهم …لاتفعلوا  أفعالهم! قبل  سنتين قتل قناص أسدي الشاب المصور باسل شحادة في حمص , والفقيد باسل شحادة بغنى عن...

Read more »

أن يأتي متأخرا خير من أن لايأتي ابدا !

September 27, 2017
By
أن يأتي متأخرا خير من أن لايأتي ابدا !

نبيهة حنا  : بتأخر لحوالي القرن من الزمن تنصاع السعودية بشكل زهيد لمنطق العقل وتصدر مرسوما ملكيا يسمح للمرأة بقيادة السيارة كالرجل … بالتدرج وباستمرار ينخفض صوت الخوار الاسلاموي وتتآكل حصونه وقلاعه , تونس وتشريعاتها بخصوص حرية المرأة وحقوقها ومنع تعدد الزوجات كانت بحصة كبيرة لم يتمكن الاسلاميون من بلعها لحد الآن , ثم يأتيهم خادم الحرمين بما هو معاكس لارادة المشايخ أي ماهو معاكس لوجهة نظر الدين بخصوص قيادة السيارة … انتظروا فالآتي أعظم ! التعرف على الفتاوي التي قادت الى نقاش مخزي دام سنوات ضروري وما قاله رجال الدين يمكن تلخيصه بثلاث فتاوى هي التالية : ١-اعتبرت...

Read more »

سبحانه,الذي يغير ولا يتغير !

September 27, 2017
By
سبحانه,الذي يغير ولا يتغير !

نيسرين عبود, سيلفيا باكير  : اننا نرى امراء الحرب والسياسة وهم طوال سبعة سنوات يتحاربون بشكل مستمر وبشكل متقطع يتكلمون ويتحادثون ويحاورون وكل منهم في قاعة منفصلة عن الأخرى , باختصار هناك جمع بين ممارسة الحرب والسياسة لخدمة حل المشكلة السورية, الحرب في ظل السياسية أوالسياسة في ظل الحرب هو عبارة عن مزيج مارسه الجميع تقريبا, وله على المستوى الشعبي انصار كثر , اجتمعوا لحل المشكلة ! وهل هذا صحيح ؟او انهم اجتمعوا لسبب آخر ؟ لقد فشل الحل السياسي ,دون أن يكون لهذا الفشل اسباب منطقية وموضوعية لذلك يجب البحث عن أسباب أخرى لممارسسة اجتماعات تحولت الى استعراضات...

Read more »

فصائل المعارضة ودولة الخلافة

September 26, 2017
By
فصائل المعارضة ودولة الخلافة

توفيق  الحلاق : خُطب المشايخ وأحاديثهم عن الخلافة الراشدية والأموية والعباسية، وصولًا إلى سلاطين بني عثمان، تشبه الأساطير، وهي كفيلة أن تزرع في أدمغة الأطفال والكبار، على حد سواء، أسماء لرجالات تبدو لهم مُقدّسة، مثل عمر بن الخطاب، وعلي بن أبي طالب، ثم معاوية، وعمر بن عبد العزيز، ثم الخليفة المنصور، وهارون الرشيد، ثم السلطان العثماني سليمان القانوني وعشرات، بل مئات، مثلهم في القوة والحكمة، والمآثر الحميدة. وعززت تلك القداسةَ عشراتُ الكتب التي وجدت طريقها إلى بيوت الناس، ثم كتب التاريخ في المدارس، لتأت الإذاعة ومن ثم التلفاز ليُكرسانها بالصوت والصورة؛ وهكذا صار حلم المسلمين -على اختلاف طوائفهم ومذاهبهم-...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • بشار”قلب ” الأسد

    بقلم :جورج كرم  كان أمين عام الأمم المتحدة، بان كي مون، يقف على ناصية الشارع قرب البرلمان البريطاني أمام تمثال الملك الصليبي ريتشارد قلب الأسد في السادس والعشرين من شهر […]

  • حرية الموت المجاني عند المثقف السوري !

     عماد بربر: السلطة ليست راضية عن النخبة الثقافية , التي تعتبرها “منحلة”,والسلطة أو بالأحرى من يتحدث باسمها يتهم النخب الثقافية بالقصور  والفجور ,ذلك” لأن هذه النخب  تتفنن في  توجيه اتهامات […]

  • خيار  الانتحار!

    سمير صادق: الانسان السوري خائف  وقلق , ليس منذ أمس  وليس منذ سنة , وانما منذ40  سنة  , وحتى منذ 1400  عام , فالتخويف  هو هدف   الممارسات القمعية , والخوف […]

  • عن معلبات النساء والمرأة المختومة والتعري !!

    فاتح بيطار: * حجابك  أختي   أغلى من دمي …اختاه   أنت  بخمارك كالدرة  المكنونة !!!(لافتة  أحرار الشام),هكذا يقول الأحرار  وهكذا  يعلبون دررهم المكنونة  في اسطوانات السواد ,تعليب  أصبح  أكثر  شرعية […]

  • الدين لله والوطن للجميع

    إنّ الربيع العربي بجميع تداعياته، سواء في البلدان التي سقط فيها رأس النظام، أو يوشك، أو حتّى تلك التي تتفاعل فقط مع وقع الأحداث، يطرح مسألة الأسس التي يمكن أن […]