Daily Archives: January 26, 2018

عن ضرورة موت العذرية !

January 26, 2018
By
عن ضرورة موت العذرية !

 ممدوح  بيطار: في يوم الدخلة تكرم المرأة أو تهان , لا أعرف سببا موجبا لكي يتحول يوم الزواج الأول الى مناسبة لاكرام المرأة أو مناسبة لاهانة المرأة , كوني لا أرى أى موجب لاطلاق الحكم على المرأة أو تقييمها في يوم الدخلة لايعني بأن الغير لايرى الموجب لذلك , ففي يوم الدخلة يتضح حسب الحس الشعبوي أمر العذرية عن طريق أمر غشاء البكارة , اما أن تنجح المرأة في نيل اكرام الناس خاصة الزوج أو تفشل وبالتالي تصبح اهانتها نتيجة منطقية لتقييمها . نحن في القرن الحادي والعشرين وفي سياق تطور نتفرج عليه ولا نشارك بصنعه , لقد ماتت...

Read more »

الدولة بين أخلاق السياسة وأخلاق الفرد !

January 26, 2018
By
الدولة  بين   أخلاق  السياسة  وأخلاق  الفرد  !

فاتح  البيطار: للم تعرف الحياة البشرية بشكل عام أكثر من الدفاع المستميت عن سيطرة الأخلاق على السياسية بدأ من أفلاطون وحتى لوك وكانت , لم يقتنع المدافعون عن سيطرة الأخلاق على السياسة بفكرة وجود ناظم للقضايا الخاصة وهو الأخلاق , وناظم للقضايا العامة وهي السياسة .. الأخلاق تنطلق من الفرد , والسياسة تأتي من الخارج وتدمج الفرد في “خصوصية” عامة , انهزام مفهوم سيطرة الأخلاق على السياسة جاء في القرن السابع عشر , ومنذ القرن السابع عشر وحتى الآن تحولت السياسة الى الأهم اجتماعيا , والأخلاق والدين الى الأهم شخصيا … للسياسة عمق اجتماعي , يقابله عمق شخصي للدين...

Read more »

مابعد الحداثة وتشييئ المرأة !

January 26, 2018
By
مابعد الحداثة وتشييئ المرأة !

ممدوح بيطار: التشييئ يعني ببساطة اختزال قيمة ووجود الانسان الى مرتبىة االشيئ الذي يشترى ويباع , انه تبخيس لقيمة الانسان وتنكر لانسانيته قبل تحويله الى مجرد أداة , واذا كان الاسلام متهما بتبخيس المرأة عمليا فهذا لايعني استفراد الاسلام وااحتكاره لهذه الخاصية , لذلك لابد من البحث عن منابع أخرى لهذا التبخيس , الحداثة والتحديث ثم العلمانية غيرت أوضاع المرأة بقدر تباين وضعها في الغرب مقارنة مع الشرق ,الا أن مرحلة ما بعد الحداثة تتسم بحرية تسويق واستهلاك كل شيئ تحت شعار خلق الحاجة وليس تغطية الحاجة , لانشتري بنطالا لأن البنطال القديم ممزق وانما لأن لون البنطال الجديد...

Read more »

لاثقة بالله !!

January 26, 2018
By
لاثقة بالله !!

نيسرين  عبود: لاشك بأن وضعنا يتسم شكل عام بالتعثر والتعتر ..بالفشل والتأخر ,لذا أصبح لزاما علينا أن نبحث عن مصادر وأسباب كل تلك الظواهر السلبية , لايمكن للبحث الا أن يتطرق الى العوامل المؤثرة على الفكر وعلى السياسة والأخلاق والقيم وكل ما يؤثر على مشروع التحضر . الفكر الديني وهو في بلادنا الفكر الاسلامي ,هو من أهم العوامل المؤثرة في التطور , وحامل الفكر الاسلامي في الحياة السياسية هو الاسلام السياسي ,لذا لامناص من التعرض لهذا الاسلام السياسي بالتحليل والتفكيك والنقد وذلك بالرغم من توقع تعرض الناقد الى نوعا من التهميش البدائي والقدح الشخصي الذي يراد به ارهاب الناقد...

Read more »

User Login

Featured

  • من الوحش الى داعش

    بقلم :عبدو قطريب يقال  على أن داعش تطبق على المواطنين    في المناطق  التي تسيطر عليها  العديد من  الاجراءات , وليس من المهم جدا  أن يصدق حرفيا  مايقال عن داعش […]

  • الإسلاموي هو الكهنوتي، المسلم المتدين الذي يعيش لأجل دينه

    الإسلاموي هو الكهنوتي، المسلم المتدين الذي يعيش لأجل دينه إن الثورة السورية والواقع السوري طرح قضايا كثيرة للنقاش اليوم في الوضع السوري والعالم الإسلامي , حيث ما تعرضت له ثورة […]

  • ليس دفاعا عن أحد.3 ملاحظات عامة حول كتابات بعض الزملاء الأعضاء في “سيريانو”

    3 ملاحظات عامة حول كتابات بعض الزملاء الأعضاء في “سيريانو”، مأخوذة عن مقالة قيد الكتابة يكتبها رياض متقلون بعنوان “ليس دفاعا عن أحد”  وهي نتاج نقاشات طويلة جرت بيني و […]

  • حزب الله يخوض معركته الأخيرة

    ماريو أبو زيد: يواجه حزب الله سلسلة من التحدّيات الإقليمية ويتعرّض إلى ضغوط دولية شديدة للانسحاب من سورية، حيث تورّطت قوّاته في الأزمة الدائرة في البلاد، ما اضطُرّه إلى الشروع […]

  • بشار الأسد يتقن لغة الغرب!

    بقلم:سلمى ادلبي *** “في واحد من مكاتبه، استقبلنا الرئيس السوري..لا شيء في المكان يوحي بأن حرباً أهلية تدور في الخارج، باستثناء رسومات أبناء قتلى الجيش السوري ورسومات أبناء الرئيس”، هكذا […]