Daily Archives: January 10, 2018

الاسلام  السياسي  وثنائية  التخوين  والتكفير!

January 10, 2018
By
الاسلام  السياسي  وثنائية  التخوين  والتكفير!

ممدوح بيطار: مرض التكفير  هو  من  أهم  أمراض  المجتمعات  الاسلامية   ,التكفير  يعيق  قيام  الدولة  بوظائفها الطبيعية وتمنع  تطبيق  مبدأ  المساواة  اجتماعيا  , حيث تعتبر  فئة  نفسها  متفوقة  على الأخرى  بعنصر  الايمان  , التكفر  يقود   الى  فوضى الدم  والى  التنافر  والتكاره  والرفض  والاقصاء  الذي على  الدولة  عندئذ  معالجته   بشكل  يقود  في  كل  الأحيان  الى  اجهاد  الدولة  واجهاضها  ,  التكفير  ظاهرة  ليس  لها  أن  توجد  في مجتمع  الدولة  , وممارسة  التكفير   هو  أمر  متعب  للجميع ومضعضع  للبنية  الاجتماعية  وعليه  فهو  نقمة   حصرا  وبامتياز  وليس  له   اي  موجب  أو  فادة .  للتكفر  توأم  هو  التخوين  , والتخوين  يحول  حيزا كبيرا  أو  صغيرا من ...

Read more »

الاسلام السياسي ومحرقة اللغة الخشبية !!

January 10, 2018
By
الاسلام السياسي ومحرقة اللغة الخشبية !!

فاتح  البيطار: كتبت جريدة الوطن السورية مايلي “سوريا هي الدولة الوحيدة التي أفشلت خطط واشنطن، وأسقطت «الإسلام السياسي» ونجحت بالتصدي لحملات التضليل الإعلامي، وكشفت حجم التآمر على الأمة، وصمدت بوجه الإرهاب سبع سنوات متتالية، ولا تزال تقاومه على الصعد كافة,عسكرياً وسياسياً واقتصادياً وثقافياً وعقائدياً واجتماعياً, كمشروع رديف للمشروع الصهيوني ومدعوم من الدول الاستعمارية والأنظمة الرجعية وظيفته فرض التقسيم وإثارة الفوضى وتغيير المعادلات القائمة بالقوة، فالتكفير يُستخدم حالياً كغطاء لبث التفرقة بين الشعوب العربية والإسلامية وإلهاء بعضها ببعض لضمان بقاء «إسرائيل» من جهة وخدمة لمصالح الغرب من جهة أخرى عبر إنعاش صفقات السلاح والنفط والغاز,فالرهان على الحروب بالوكالة سقط سقوطاً...

Read more »

Informations

User Login

Featured

  • خلصت وانتهت , من بثينة الى فيروز

    بشرت المستشارة بثينة شعبان في أواخر شهر آذار من عام 2011 بنهاية التظاهرات  اذ قالت “خلصت”  , أي أن الموضوع حسب اعتقادها كان موضوعا  أمنيا ..عبارة عن شغب لالزوم له […]

  • مَنْ هو الوطني؟

    عباس بيضون: نابالم  وبراميل  ..الفنان نذير نبعة !, مَنْ هو الوطني، لعل الجواب يقتضي السؤال المعاكس مَن هو غير الوطني. ثم إن المسألة ليست هي عند الشعوب كلها وفي اللغات […]

  • لم تعد سوريا بألف خير !

    عماد بربر: * الواقعية جيدة مهما كانت , ذلك لأنه  لايمكن  تصحيح الواقع السيئ الا  عن طريق  ادراك سوئه , وقد أصر النظام  الأسدي  على ممارسة الادعاء بأن سوريا بألف خير […]

  • الشغف بـ«الثورة السوريّة»: أبو إبراهيم أم غيفارا؟

    خلال تظاهرة معارضة في ريف حلب (أ ف ب) لكلّ حرب أميركيّة في بلادنا طقوسها ومراسمها. ولكل تدخّل غربي في بلادنا أصوله ولغته. ولكل خدعة دوليّة طلاسمها وطوطمها. كلمة السرّ […]

  • المذهبية ومسؤولية النخبة

    الطائفية المذهبية، التي توصف بها الحرب الدائرة في سورية، والحرب ذاتها، ليستا تعبيراً عن نية مبيَّتة لدى الأفراد والجماعات، أو تعبيراً عن سوء طويتهم، أو عيباً أصلياً في تكوينهم. فالحرب […]