كل شيئ رخيص من أجل الغالي بشار

بقلم :طالب أسمر 

 ترك تسعة ملاين سوري بيوتهم وهربوا , ومن هؤلاء٢,٤ مليون  يتواجدون  الآن في دول الجوار ,هناك   أيضا حوالي ٦,٥ مليون نازح داخلي , وأوضاع هؤلاء أسوء من أوضاع اللاجئين في دول الجوار , وحال سوريا اليوم  أسوء من حال رواندا قبل حوالي عشرين عاما , اضافة الى ذلك يعيش ٢٤٠٠٠٠  سوري في مناطق  مقطوعة من أي مساعدة ,وحواتلي  ٢ مليون طفل يعنون من نقص حاد في التغذية , هذا ماقالته الأمم المتحدة في تقريرها الأخير.

معظم اللاجئين يتواجدون في لبنان , و٦٠٪ من السوريات والسورين المتواجدون في أوروبا  هم في ألمانيا  وفي الدرجة الثانية السويد , وعن عدد القتلى  يتحدث التقرير عن  أكثر من ١٣٠ ألف قتيل , وأثناء المحادثات في جينيف  تم قتل حوالي ١٨٧٠ سورية وسوري ,منهم ٤٧٠ مدني.

لايوجد دخل قومي ..لابترول ولا سياحة  , وحتى موضوع الزراعة كارثي  , والأسعار في السماء  وعلى الأرض المجاعة ,  راتب الموظف يكفي لثلاثة أيام ,والسلطة الحاكمة  لاتبدي أي اهتمام   بالوضع , حتى   بعد أن تحول نصف الشعب السوري الى شحادين .. وقد سمعت  على أن السلطة  تقوم الآن  بحملة تضييق  واعتقال  ومعاقبة  تجار البالة , والسبب  هو ان هذه السلطة  لاتريد ان يلبس المواطن السوري العزيز على قلب الأسد ثياب  أوروبية مستعملة , ان في ذلك اهانة  لكرامة المواطن , التي تهم القيادة الحكيمة  ,  على كل حال  نحمده تعالى لأن الغالي بشار والأولاد والحرم والعائلة بشكل عام لايعانون من الجوع  ولا يلبسون عتائق  أوروبية   ولايمكن القول على أنهم أصبحوا شحادين.

كلهم وحتى الغير أمي منهم  وقعوا في  المطب الأسدي  , طائفة  بكاملها  أو الأصح بمعظمها  تموت بالتدريج من أجل   الأسد …يوميا جنازات   في مختلف نواحي الساحل , معظمهم  يفكر ويبرربنفس الأسلوب والطريقة , معظمهم يسخر من السعودية … هذه السعودية تريد تعليمنا الديموقراطية !!!  الارهاب من الخارج …..مؤامرة تريد  تخريب سوريا  وجيشها  ..الخ , لايعترفون بتدخل  الا التدخل لصالح الثوار, تدخل ايران ليس تدخل  وكذلك حزب الله  والحيثيين , الوهابية مجرمة , الا أنهم لايريدون  الكلام حول توأم الوهابية أي الخمينية  , وحتى مفردة  “ثورة” لاتنطبق  حسب منطقهم على الحالة السورية , حيث يدعون  على أن من يحارب هم الأجانب   وبعض المغرر بهم من السوريين,  معظمهم يعترف  بشكل عام بالأخطاء  وأهم هذه الأخطاء هي  تعامل الأسد “المسالم واللين!!” مع المعارضة السورية   , الأسد الابن  لم يرق الى درجة توحش الأب, وهكذا لم يكف نبيل صالح  صاحب الجمل بما حمل عن  التحسر على أيام زمان , أيام حافظ وحماه  وأيام الانجازات  الفخمة  ,  الأب  أرسل  الى الموت ثلاثين ألفا خلال ثلاثة أيام  والابن   يرسل الى الموت تلاثمئة  في ثلاثة أيام , فلله درك ياحافظ .

لاتنزعج يانبيل صالح  ففرخ البط عوام   المرحوم  خرب الكثير  في سوريا  , أما فرخ البط  فقد خرب  كامل سوريا , وبالنتيجة  فقد قتل فرخ البط  من السوريين   أكثر مماقتل طيب  الذكر والده … العائلة حريصة جدا على تراثها  يانبيل صالح .

هناك نوع آخر من أخطاء بشار الأسد حسب رأي مناصروه , منها مثلا الغاء  المادة الثامنة  ولو كان هذا الالغاء شكلي , منها أخطاء  عادية , فالذي يعمل يخطئ  ,والقائد قدم المراسيم الاصلاحية حزما ورزما , والبعض منهم  يقول  على أن الجهاز الاداري هو  المسؤول عن  التأخير في التنفيذ ,  وذلك لأن هناك بعض المسيحيين والسنة في هذا الجهاز  ,ومن هذا الطرح  يمكن  استنتاج مايلي  , الجهاز الاداري  يجب ان يكون علوي صرف .

تدمرت البلاد حجرا وبشرا  ليس فقط بعد  شهر آذار ٢٠١١ , وانما بعد ١٩٦٣ , ولم يبق في سوريا شيئ  صحيح  ..المدرسة  تخربت والجامعة  والدخل  والقوت والأخلاق والحريات والديموقراطية  وانتشر الفساد والمحسوبية  والطائفية  وانعدمت العدالة الاجتماعية  وحرية الرأي  وامتلأت السجون   بالضحية  وتشاطر الجلاد في  اساليب تعذيبه   وخرج المساجين  من السجون جثثا  أو شبه جثث  وأصبح لسوريا اسمين , الأول جمهورية الخوف , والثاني سوريا الأسد , وكل ذلك  رخيص من أجل أن يبقى الغالي بشار  على الكرسي  فهنيئا لسوريا بهذه القيادة الحكيمة 

Leave a Reply

Your email address will not be published.