الدولة الفاشلة التي انتصرت على ١٣٠ دولة ..!

January 21, 2015
By

بقلم:سيلفيا باكير

***

لم يصدق  الشاعر  أدونيس عندما قال على أن  الأسدية المتبعثة أو  البعث المتأسد  لم ينجب مثقفا واحد  خلال نصف قرن  ,  فما هو على سبيل المثال  نضال نعيسة  ؟  وماهو  نارام سرجون ( بهجت سليمان )  والسؤال  أيضا عن شريف شحادة  وعن  الدكتور طالب ابراهيم  وخالد العبود   , أليس هؤلاء  مثقفون ؟  خاصة قدوتهم   نضال نعيسة   فهو  زائد  الثقافة  وزبدتها  , لذا أنصح القارئ  بمتابعة  مقالات نضال نعيسة  في الحوار المتمدن  وغيره من المواقع , وقد كان  لي  شرف كبير أن أقرأ له العديد من المقالات التي  وجدت بها  ما لم  أتوقع  .

 من مقالاته مقالة غراء  حول  أوباما  , حيث حسم نعيسة أمر أوباما بالدليل  الفاقع  , فبعد  انتقال  بن لادن الى رحمته تعالى  تولى   اوباما قيادة القاعدة  , ليس من جبال بورا بورا  وانما من العاصمة الأمريكية  , وبالتالي أصبحت القاعدة  رئيسة  لأكبر قوة عسكرية في العالم  , المثقف نضال نعيسة   قال ذلك  بجدية  ملحوظة  , ونضال نعيسة يعني  مايقول  ويقول مايعني, ونظرا للثقة بالسيد نعيسة  فسأقوم بعد هذه اللحظة باعتبار  أبو حسن أوباما  امام  وقائد القاعدة , هذا ماخص أوباما  ,السيد نضال نعيسة غزير الكتابة  وقد قرأت له   بعض مقالاته  , أقول بصراحة   أصبت  أحيانا كثيرة بالحيرة والتعجب .

في مقالة أخرى تحت عنوان  “هل تمنح , بضم  التاء,سوريا مقعدا  دائما  بمجلس الأمن ” قدم نعيسة  المباركة لسوريا الأسد  بسبب حتمية حصولها  على المقعد الدائم  تحت اشراف الجعفري قائلا ” ومبروك  سلفا لسوريا الحبيببة  وللأمة السورية الخالدة  مقعدها الدائم  الجديد  في مجلس الأمن وامتلاكها  لحق الفيتو , والمباركة لم تأت  عن عبث  , وانما أتت  مواكبة  لواقع مستقبلي  حتمي  , حيث فند المثقف نعيسة  الأسباب الموجبة  لاعطاء سوريا مقعدا دائما في مجلس الأمن  معترفا أولا بانتصار الغرب الاستعماري على  الخلافة العثمانية وعلى الأمبراطورية الجرمانية النازية  وعلى الاتحاد السوفييتي وعلى يوغوسلافيا وكوريا الشمالية وفنزويلا   وحتى على ولاية الفقيه  ,الا أنه بشر   بصلابة “الحلقة” السورية التي ستنتصر أو بالأحرى انتصرت على  مئة دولة  في  الحرب العالمية الثالثة , وهذا الانتصار  يعني انقلابا  وتحولا جذريا  في ميزان القوى العالمية   حيث  يعني ذلك تتويج سوريا الاسد  كقوة عظمى  مهابة على  المسرح الدولي  , وهذا واقع  بات على قاب قوسين أو أدنى كما تفضل نعيسة بالقول ,  فالويل للغرب  من اصبع الجعفري  وعندما يرفع الجعفري اصبعه الذي  يستريح عادة في مكان دافئ من جسده ناقضا أو موافقا…  سيتحرك العالم  باتجاه ما  يحدده  رئيسه بشار  , فهناك الآن بشار وبوتين وأوباما  وغيرهم من  الكبار ,  والفرق بين بشار  والآخرين  هو أن بشار  رئيس دائم في سوريا  وبالتالي “بشخصه” عضو  أبدي  في مجلس الأمن , انجاز  ولا أروع منه!!  فبشار استطاع تحويل سوريا الى قوة “عظمى”  ولو  بقي  الأخ معمر على قيد الحياة  لكان هناك  جماهرية عظمى  وسوريا الأسدية العظمى  ,  فأين التأخر في العالم العربي ؟؟.

وفي مقالة أخرى  تحت عنوان  ” سوريا  ..لماذا لم تقع الحرب الأهلية؟”  قال نعيسة  على أنه كان من المتوقع من خلال السيناريو الدموي المرسوم لسوريا  أن تقوم  الطوائف ضد الطوائف  والمذاهب ضد المذاهب  والأعراق ضد الأعراق  وأن يتذابح  الناس فيما بينهم , الا ان  أمل الغرب خاب  ولم تقع الحرب الأهلية , والسوريون يتساكنون  كأسرة واحدة وبيتا واحدا  في تلاحم شعبي قل نظيره ..انفرطت اللعبة  وانفضحت  المسألة  ولم يعد بالامكان الالتفاف على  عبقرية الشعب السوري وعبقرية قائده , ومن اصعب المهمات جر  العبقرية السورية الى حرب أهلية , لذلك  انعم أيها الشعب  بالسلام السوري  , وعن  النازحين واللاجئين والجائعين  فكل ذلك كذب .. انهم في الأردن ولبنان وتركيا في  “زيارة”  لأنسبائهم وأقربائهم  , والاقتصاد  ورأس المال السوري  يغزو الآن مصر  ويتوسع  كاسحا بذلك الصين واليابان وألمانيا .. برافو يانضال نعيسة على هذا الخبر السار !! انتبهوا  ..لاوجود لحرب أهلية في سوريا , ولا وجود  لطائفة  تحارب طائفة أخرى  ..خلصت والحمد لرب العالمين,

في مقالة أخرى تحت عنوان “من هم  هؤلاء القتلى” طور نعيسة نظرته حول الوضع السوري  فنعيسة يعترف الآن بوجود حرب في سوريا  ثم انه يتحسر على القتلى من كافة الأطراف , وما يزعجه كان   احجام  وسائل الاعلام المتآمرة  عن  ذكر  القتلى  من الجيش الحر , فهناك  محاولة واضحة لاخفاء هو ية  قتلى الحر  مما يعتبره السيد نعيسة محاولة لرفع معنويات الجيش الحر , وهو  طبعا لايريد رفع معنويات هذا الجيش ,  وهذا يعني  على أنه يتلذذ  عن سماعه خبر مقتل مواطن سوري  من الجيش الحر , وهل يستقيم ذلك مع  تحسره على القتلى من كافة الأطراف ؟ , حقيقة  تزداد حيرتي حول هذا الشخص  وحول ثقافته  ,  شعوري على أن نعيسة قد يكون  ثرثار  انتقامي  , فبالنسبة لي  لا أحب سماع  خبر مقتل  أي انسان  ان كان  من الجيش الحر أو من جيش الأسد  أو حتى من داعش  أو غيرهم  , يالهي  لماذ  يلتذ  نعيسة  بأخبار مقتل  أفراد الجيش الحر ؟.

لم يتقاعس نضال نعيسة  في التطرق  الى مواضيع  أخرى  , لقد كتب تحت عنوان “ماهي الدولة الفاشلة؟” ,   نتيجة ابحاثه   كانت  مذهلة  , فقد استنتج نعيسي على أن  دول الغرب وفي مقدمتهم  أمريكا  هم “دول فاشلة” , وقد استنبط نعيسي  معايير  جديدةلفشل الدولة  , وبناء على معاييره فان الغرب  كدول فاشل , وما من شك على أنه  يريد القول على أن سوريا الأسد ليست دولة فاشلة , فمعايير نعيسة  لاتستقيم مع المعايير التي  تعرفت عليها من خلال  اهتمامي بالقراءة  , فحسب  معرفتي   القى وزير خارجية بريطانيا السايق جاك سترو  محاضرة  عام ٢٠٠٢ بعنوان الدول الفاشلة والدول المقبلة على الفشل , وقد وضع سترو  معاييرا لفشل الدولة  منها عدم قدرتها على التحكم  بأراضيها  وتأمين الأمن  للمواطن  ثم غياب حكم القانون  وتدهور حقوق الانسان  غياب الحكم الصالح والفعال  وعدم توفر الخدمات الأساسية ,ووفقا لمستوى الفشل هناك دولا فاشلة  ودولا في خطر الفشل  ودولا تحت الرقابة ودولا مستقرة , والقول على أن دول الغرب فاشلة  هو نوع ” التمني “..أشك في ثقافة نعيسة  وأميل الى تصديق أدونيس  بتقييمه للحالة الثقافية عند   الأسدية والبعثية .

أما في مقال تحت عنوان “ماذا قال الأسد” فقد  وصف نعيسة  خطبة الأسد  بأنها خطبة “التحدي والانتصار ” ,دون أن يدري , بسبب انعدام الثقافة,  على أن   ظاهرة “التحدي” في السياسة   أمر  صبياني , السياسي لايتحدى  , وانما   يحصل بسياسته الحكيمة على  أكبر مايمكن من  المنافع ,  وعن وعن الانتصار  فيبدو على  أن نعيسة لاير ولايقرأ ولايسمع  ولا يفعم ولا يستوعب  ولا يدرك على أن هزيمة الوطن  هي مرادف لهزيمة الرئاسة ,  فثقافة نعيسة لاتبدو كافية لفهم ذلك , والرئيس الذي يدعي الانتصار في دولة  مهزومة  هو رئيس انفصامي , وهل  يمكن تجاهل هزيمة الوطن  الذي  تشرد  أكثر من  ثلث مواطنيه  بين لاجئ ونازح  , وجاع  نصف سكانه  وقتل الملايين من ابنائه   وبه يمارس التعذيب في السجون  والقتل تحت التعذيب  ويحكم ديكتاتوريا  وبه  يسود الفساد  وعلى أرضه تتأجج نيران حرب أهلية  طائفية ..هل هذا  انتصار  , وهل رئيس  الدولة المهزومة  “منتصر” ,  ثم يتطرق نعيسة الى تونس   ويتعجب من  عدم  اعلان  فشل تونس “الثورة” رسميا , وفي هذه المقالة رفع نعيسة عدد الدول التي تحارب سوريا “كونيا” الى ١٣٠ دولة  , بينما كان عددهم حسب  دراساته  العميقة فقط ١٠٠ دولة , أما مابقي من مقالة “ماذا قال الأسد”  فلا يبدو  قابلا للقراءة  , انه نوع من الكلام الخشبي  ..لاروح به ولا مضمون  وانما ثرثرة  هدفها مدح الذات  ونفخها , كلام لاسياسي  تقريعي  هذياني  لايمت للثقافة بصلة  , غرور أجوف ..يقول على أن الأسد  فرض شروطه , شروط المنتصر , ووضع تصوراته  ورسم رؤيته لما هو قادم  ,  وهل الذي أتى    يمثل  شروط ورؤية الاسد  , هل تدمير سوريا  هو  رسم لرؤية الأسد  , فبالله عليك  ياسيد نعيسة , كف عن  هذا الهراء والسفاف !.

في مقال آخر تحت عنوان “هل  تورطت اسرائيل  في الغارة على سوريا” قال  نعيسة  ممتطيا جواد  المنطق  “لايعقل  ابدا  في ظل ظروف وقواعد اشتباك معقد، وعدوان إقليمي ودولي بإت معلناً، أن يدفع أكلافه وأثمانه الباهظة طرف واحد دون آخرين”  وذلك في تلميح  على أن  مالحق بسوريا من خسائر  من جراء  الضربات الاسرائيلية  سوف  ستكون له عواقب وعقوبات  , وقد تنبأ نعيسة  بالرد  السوري السريع  الذي سيكون  ساحقا  في العاجل  وليس في الآجل , وأن زمن التصريحات السياسية وزمن التجاوب مع الوساطات الديبلوماسية ولى وسيتلقى الصهاينة درسا لن ينسوه,  وهل يطلب نعيسة من بشري ذو عقل  أن يصدق الكذبة الى اللانهاية , كم قيل عن الرد    بالشكل المناسب  والوقت المناسب  ولحد الآن  لانر الا الضجيج والعجيج  , فلا رد  مناسب وننتظر  الوقت المناسب ,  وهل سوريا ياسيد نعيسة  في حالة تسمح لها  بالرد على اسرائيل ؟   ونحمد الله ونشكره  على عدم تورط سوريا بالرد  , لأن الرد  سيقود  الى احتلال اسرائيل  ل ١٥ كم  في العمق السوري , قالوها صراحة    وعندهم المقدرة  على تنفيذها فورا  وهم ينتظرون بفارغ الصبر تورط  الأسد  بالرد , من قد يتورط  كما تورط والده  في  عام ١٩٦٧  هو الأسد  الابن ,  العنترية لاتفيد , فالأسد لايستطيع أن يرد  ولو حلقت طائرات اسرائيل فوق غرفة نومه , السؤال ياسيد نعيسة هو التالي  : من جعل سوريا حطاما  وأنقاضا  وقسم الشعب الى أقلية مهيمنة  وهيمنتها مرفوضة من أكثرية   ليست كما يظن نعيسة مذهبية  وانما  ديموقراطية تحررية انسانية  , فلا يوجد انسان يستطيع  تقبل الظلم والاضطهاد والهيمنة  والديكتاتورية  والتزوير والفساد  وتوريث الحكم ونهب البلد , واذا كان الاسلاميون  هم من يعارضون ذلك  فقط , فلهم  مني الاحترام  , وحقيقة  فان  الاسلاميون هم أقل من يعارض ذلك  , أليست الطائفة العلوية  اسلامية  , وهل تعارض الطائفة الأسد  ؟ ماكتبه نعيسة بخصوص  تورط اسرائيل  هو هذيان وصلنا  منه وبه الى حالة الاشباع  ,كفى ثرثرة  !.

أخيرا أقول  صدق أدونيس ١٠٠٪

*محمد أبي سمرا , فنان تشكيلي سوري

=====================

الدولة الفاشلة هي الدولة التي ترتكب  جرائم  ان كانت جرائم حرب  أو غيرها من الجرائم

كلّف أحد العناصر الذين خدموا على مدار 13 عاماً في سلك الشرطة العسكرية التابعة لنظام الأسد، بالتقاط صور الأشخاص الذين يتم إحضارهم أمواتاً إلى المستشفيات العسكرية التابعة للنظام السوري، طيلة فترة الحرب الأهلية التي تدور رحاها في عموم البلاد.

كان جميع أولئك الأشخاص الذين يتم نقلهم إلى المستشفى، وقد فارقوا الحياة نتيجة التعذيب والخنق بالأيدي والجوع في المعتقلات، من أنصار المعارضة السورية. وكانت مهمة الشرطي المذكور، تتمثل في تصوير وجوه وأجساد الأشخاص الذين يتم إحضارهم إلى المستشفى العسكري بشكل يومي، من مراكز الإعتقال، بعد ترقيمهم من قبل الشرطة العسكرية، تلك الأرقام المشفرة والمكتوبة بخط اليد، اعتبرت وثيقة توضح تنفيذ الجيش السوري لأوامر قتل ممنهجة.

لم يتمكن الشرطي المكلف بتصوير الجثث، من تحمل المشاهد التي تنتج عن سياسة القتل بالتعذيب الممنهج، فما كان منه إلا أن اتصل مع المعارضة السورية بشكل سرّي، ثم نسخ جميع الصور التي التقطها طيلة عامين على وحدة تخزين محمولة (فلاش ديسك)، وهربها سراً إلى المعارضة.

من جهتهم، سارع المعارضون إلى تأسيس لجنة تحقيق مؤلفة من رجال قانون دوليون، ضليعون بقضايا جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، وأخصائيون في الطب والتصوير الشرعيين.

وضمت لجنة التحقيق، النائب العام ومساعديه، الذين كلفوا من قبل المحكمة الخاصة التي أنشأتها الأمم المتحدة للتحقيق في جرائم الحرب المرتكبة من قبل الرئيس السابق ليوغوسلافيا “سلوبودان ميلوشيفيتش” والجرائم الخاصة بـ “سيراليون”، فيما تم تدقيق الصور والتأكد من مصداقيتها وخلوها من أي تعديل، في أحد المختبرات البريطانية.

أثبتت جميع الفحوصات التي أجريت على 26 ألفا، من أصل 50 ألف صورة، أنها كانت حقيقية، ولم يجر عليها أي تعديل، وأظهرت الوثائق بعد التدقيق، أن الضحايا  في الصور، تعرضوا للتعذيب الممنهج، وهم موثوقوا الأيدي والأرجل، مع وجود حالات خنق متعمد، بواسطة أسلاك أو حبال، فيما أظهرت حالات أخرى أن بعض الضحايا فقدوا حياتهم بعد أن تم خنقهم بواسطة “سيور مركبات محززة”.

واللافت للانتباه، هو استخدام النظام السوري للجوع كأسلوبٍ من أساليب التعذيب، فيما قدرت اللجنة عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم، وتم توثيقهم في 55 ألف صورة ملتقطة، قرابة الـ 11 ألف شخص.

واستطاع أعضاء اللجنة الاستماع إلى شهادة الشرطي المصور، بعد تمكنه من الفرار إلى خارج سوريا، فضلاً عن استماعها إلى شهادة شخص آخر، على علاقة أيضاً بالموضوع.

وقررت اللجنة التي قدمت تقريرها المفصل والمذيل بتوقيع جميع أعضائها، أن جميع المواد المسربة تحمل درجة “أدلة قوية”، ومقبولة من قبل المحكمة التي سيتم إنشاءها، فضلاً عن أنها تشكل “أدلة دامغة” لإدانة نظام الأسد بارتكاب “جرائم ضد الإنسانية” و”جرائم حرب”.

وأوضح الخبراء، أن الصور سيكون لها تأثيرٌ على مسارات الحرب الأهلية في سوريا، ومستقبل الأسد، ومحادثات جنيف.

Tags: , , , , , , , , , , , , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • هل نجني ثمار فشل الإصلاح الدّينيّ؟

    رجاء بن سلامة: أحكمت الأنظمة العربيّة تحكم غلق القماقم العتيقة، وبمجرّد تزعزع بعضها أو تلاشيها، غير مأسوف عليها، انطلقت عفاريت الهويّة والطّائفيّة والشّريعة والعقيدة وفتحت أمامنا مسرحا قياميّا شبيها برقصة […]

  • الأسد وجدلية الصمود !

    بقلم :جورج بنا دعونا نفكر   بكل هدوء   بمضمون تصريحات السيد بشار الأسد   التي  ادلى بها في مقابلة مع  صحيفة “جمهوريات ” التركية  وذلك في يوم  ٥-٧-٢٠١٢,  قيمة هذه التصريحات لاتكمن […]

  • Syria: this may be the best chance to exit the quagmire

    ‘The Arab states, particularly Saudi Arabia and Qatar who support the Free Syrian Army favour a regional agreement of which Iran will be a part.’ Illustration by Satoshi Kambayashi Photograph: […]

  • ليس دفاعا عن أحد.3 ملاحظات عامة حول كتابات بعض الزملاء الأعضاء في “سيريانو”

    3 ملاحظات عامة حول كتابات بعض الزملاء الأعضاء في “سيريانو”، مأخوذة عن مقالة قيد الكتابة يكتبها رياض متقلون بعنوان “ليس دفاعا عن أحد”  وهي نتاج نقاشات طويلة جرت بيني و […]

  • ماذا يجري في سوريا ؟

    شهدت بعض دول العالم العربي مع بداية عام 2011 احتجاجات أطلق عليها بعد وقت قريب مصطلح «الربيع العربي»، في إشارة إلى أن الشعوب العربية تدخل مرحلة جديدة أساسها تغيير الحكام […]