الحقد الذي تعلم التكلم !

December 1, 2014
By

بقلم: جورج بنا

*

كتب الدكتور عبد الرزاق عيد   بعض الأسطر في الفيس بوك  تحت عنوان  العلوين والحداثة والاباحة الجنسية,   قال مايلي :
“ليس من وجه حداثي لنظام الأسدية أمام الغرب سوى (بدائية اباحيته الجنسية الرعاعية) التي تتبدى للغرب كوجه للعصرية، وكأنها حداثة اجتماعية تتقدم بها الطائفة العلوية على باقي طوائف المجتمع السوري بما فيهم المسيحيون الذين يبدون محافظين كـ (السنة) في موضوع الموقف من كسر المحرمات الجنسية بين الذكر والانثى !!!
وهاقد اقتنع الفرنسيون -والحمد لله – على لسان وزير خارجيتهم (فابيوس) بما كنا نقوله ونردده لهم وأمامهم، بأن نظام العصابات الأسدي هو الوجه الأول المنتج لكل ما يناقضه بنيويا من طبيعة مماثلة ومشابهة له عنفية ووحشية وهمجية أي هو سببها ومنتجها …
وهو الأصل العاكس لكل ما ينتج عنه من وجوه عدوانية من قتل ومجازر وتصفيات (جينوسيدية)، أي هو الجذر ألأصلي المولد لكل الحركات العنفية الأصولية بمثابتها وجها ثانيا له ومتلازما عضويا وجدليا مع الوحشيبة الغرائزية البدائية للعصبة الأسدية ذات الأصول الرعاعية والحثالية….
أي أن ما يبدو للغرب أنه انفتاح مدني حداثي في أوساط الطائفة العلوية تجاه العلاقات الجنسية، ليس تعبيرا عن انفتاح مدني جضاري حداثي، بل هو تعبير عن حسية بدائية عرائزية لم ترتق فيه (الأنا الاجتماعية المدنية) للقمع او الكبت الحضاري الضروري للـ (هو الغريزي ) في مجتمعات الحداثة المنظمة والكابتة لاندفاعات ونزوات ( الهو ) من أجل الانتظام الذاتي الفردي والاجتماعي، حسب فرويد أحد أهم أنبياء الحداثة الغربية ….سنكتفي بهذا القدر اليوم حول هذا الموضوع للقراء النزقين الذين لا يحتملون ثقل رسائل الحداثة لأنبياء الغرب :
( داروين -ماركس -فرويد ) …وسنتحدث قريبا ..”

في  أسطر الدكتور عيد  وجدت   مكانا شاسعا  للتعجب والاستغراب ,  وخاصةندما ديشير كاتب الأسطر الى فرضية  قناعة الغرب بأن  الأسد ونظامه  “حداثي”, وان الغرب   يرى الحداثة  في  بدائية الاباحية الجنسية  الرعاعية ,  ماقاله هو عبارة عن  تركيبة تصورات لاتمت للواقع بصلة  , أولا  لاوجود لما يسمى الغرب  كمجموعة  ذات موقف  واتجاه وموقع واحد  مع  ابناء شعوبهم  الذين اقتربوا من عدد المليار انسان  , هناك في الغرب   وجهات نظر مختلفة , ومعظم وجهات النظر هذه لاترى في الأسد وأسديته  ما افترض الدكتور عيد وجوده ,معظم  شعوب الغرب    وكل حكومات الغرب  يرون في الأسدية  كينونة  ماقبل  الدولة  .

لقد  انطلق السوريون  عام  ١٩٤٦  من “مشروع ” دولة  لم تكتمل  , وكذلك فعل العراقيون  قبل ذلك بعشرات السنين  ,  وما أنجزته الأسدية أو بالأحرى البعث  هنا  وهناك في العراق  ليس الا  تحطيم هذا المشروع  والفتك ببراعم   دولة  لم تكتمل التكون  , لقد طوروا هذا المشروع   باتجاه معاكس للطبيعة  , وها نحن الآن  في  كينونة القبائل والعائلات  والطوائف التي لايمكن لها الا أن تتناحر  ,  الطائفة طائفية بطبيعتها  , وعندما تستلم طائفة الحكم  , كما هو الحال السوري والحال العراقي أيضا,   تنقرض الدولة  ذات  خصائص الانتماء  السياسي  وتتحول الى   كيانات متعددة  تعيش  الى جانب بعضها البعض  وليس مع بعضها البعض  وذلك في  اطار قسري  تناحري عدائي  , وبالنهاية ينفجر هذا الاطار  وتتقسم البلاد الى كينونات  مذهبية  مصابة  بداء  التشرذم  , ومن قال  على أن “دولة”  العلويين  التي  يتحدث الكثير عنها   ستكون  دولة بالمعنى  الحالي لهذه العبارة  , داء  التشرذم  موجود ,  وبين العلويين  هناك  جفاء  عميق بين الحيدري والكلبي ..بين الحدادي والخياطي  ,  وسيستمر التشرذم العبثي  الى  النهاية  حيث يحل الاندثار  , أسد سوريا   سيكون  بخصائصه التي نعرفها  أيضا أسدا في  دولة العلويين  وذلك بفساده وديكتاتوريته  وفئويته  وبكامل طاقم أمراضه وعلله  , وستتطور هذه الدولة المفترضة كما تطورت سوريا …الى العدم !

لاتوجدد  وحشية علوية  الى جانب ملائكية داعشية  , ولاتوجد  وحشية داعشية الى جانب  ملائكية علوية .. اننا في الشرق  المراهق  والمكبوت  والأرعن  وفاقد العقل والمنطق ,  ولم نبلغ   من النضوج مايكفي  لبناء دولة بعقد اجتماعي  تعاوني   وهذه الحالة هي حالة الجميع للأسف !

لاتوجد في الغرب   بشكل عام , مع بعض التفاوت ,  مشكلة مع الجنس  , لذا لايقيم الغرب غيره  بشكل عام  على أساس  “جنسي”  نكاحي  , ولا يربط  الانسان الغربي بشكل عام بين  التحضر   وموضوع النكاح ,  مشاكل الغرب  ليست مشاكل  الأعراب  , هناك في الغرب “عقل”   وفي الشرق  تم القضاء  على العقل , الغرب  استفاد من ابن رشد  , والأعراب  حطموا ابن رشد.

هناك مقولات أخرى وفي أمكنة أخرى   للدكتور  عيد , منها مقولة  عدم وجود فلاسفة في صفوف الطائفة العلوية ,  طبعا  لايمت هذا الكلام  بأي صلة للمنطق , العلوي هو انسان كالمسيحي والسني والكردي  وغيرهم  , وعنما  تعج الطائفة السنية بالفلاسفة!!! مثلا  ولاتعج الطائفة العلوية  ,  عندها يجب القول على  ان التعامل مع الطائفة العلوية كان  اقصائي   ولم يسمح (بضم الياء) لهذه الطائفة أن تتعلم  وتنجب الفلاسفة , انه   اتهام  للآخر  قبل أن يكون اتهام للطئفة العلوية , واذا صدق ذلك  فكلي تعاطف مع هذه الطائفة المظلومة   , وكلي رفض لظالمها ,  ولكن هذا ليس بالصحيح يادكتور عيد .

 قال الدكتور عيد ما قاله  , ولدي شك  بأن   الحقد هو  من تكلم , ولايظن أحد على أن  الحقد  تسلل فقط  الى  رأس الدكتور عيد  , فمن يقرأ التعليقات على أسطر الدكتور عيد  يصل الى النتيجة التي تقول  على أن الحقد  اجتاح كل هذه الرؤوس  , وحول الجميع الى نوع من التيوس  , لقد فعلوا فعلة الدكتور عيد  وأضافوا  اليها الكثير من الفلفل والبهارات ..انه حقد  يحارب حقدا آخر  ولا مكان  للجميع في “دولة” وانما  في  مخترة أو عشيرة أو عائلة  وبذلك أعود الى البداية  ,  رحم الله سوريا  وأسكنها فسيح جنانه !

*كاريكاتير الفنان ناجي علي

————————-

أجلنا الحديث عن درعا   لأن مشهدها المأساوي  لم يكتمل  ,  فعدد ضحايا القصف الجوي  في تزايد مستمر ,  وللأمانة التاريخية   يجب القول على أن أفعالا كهذه لم يفعلها هتلر ,  بمناسبة  درعا  علمنا على  طيران الجيش السوري الباسل قصف مركبة  في  ريف دير الزور   , وسقط  من  سقط من القتلى  , ومن بينهم  عشرة أطفال  تظهرهم الصورة المرفقة

يقولون على أنهم يحاربون الارهاب  ! وماذا عن مقتل الأطفال ؟   وهل نجانب الحقيقة  عندما نقول  على أن  من قتلهم هو ارهابي ابن ارهابي

Tags: , , , , , , , , , , , , , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • من يرد في الوقت المناسب والشكل المناسب ؟

    بقلم :ايلي عبدو : في سياق مهمة غير معلنة   تواجد على  ماتبقى سوريا من أرض الجولان  العديد  من  عساكر الرتب الرفيعة  ,  يقال على أنهم    أجانب ! , الا […]

  • سوريا أظهرت ضعف تركيا

    سوريا أظهرت ضعف تركيا  صحيفة السفير اللبنانية على الرغم من التصريحات اليومية المشككة بمهمة مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا كوفي انان، فإن المسؤولين الأتراك يمرون بمرحلة من الترقب […]

  • في حب وكره العلويين السوريين

    بقلم:ياسر نديم السعيد تصلح قصة «صعود» العلويين (وقصة «سقوطهم» ربما أيضاً) كحكاية درامية أصيلة للبعض، أو كفيلم ميلودرامي رخيص للبعض الآخر، ولكن الانتقال من الفقر إلى الغنى، أو من الهامشية […]

  • «طوائف» سوريا الثائرة

    بقلم: مشاري الذايدي آخر شيء تحتاجه ثورة الشعب السوري المقهور هو أن يتم تلطيخها بالطائفية والأصولية هذا بالضبط ما يريد نظام بشار الأسد تكريسه وتجذيره، ردعا للأقليات في الداخل، ودول […]

  • المملكة الأسدية التخيلية !

    نبيهة حنا , حنان عبدو : الوضع يزداد بلورة والبلاد تزداد تقسيما بشريا وجغرافيا غير معترف به الآن , لا أحد يريد التقسيم الا أنهم جميعا يقسمون , لا أحد […]