الأسد والقراءة الحلمية

July 19, 2014
By

بقلم :عبدو قطريب

من بين مادفع المواطن السوري  الى معارضة الأسدية  وبالنتيجة حمل السلاح ضدها , كان ادراك المواطن  لحجم  المآسي  التي ترتبت على  قراءة الأسدية الكارثية  للأوضاع  السورية ,  وعدم  استنتاج   الصحيح ضمن السياقات المنطقية , فالأسد لايزال  يتنكر  لحتمية  اندلاع ثورة  من جهة , ومن جهة أخرى  يعترف  بضرورة الاصلاح  وبمكافحة الفساد , واذا أصبح الفساد الموروث والمكتسب  عملاقا في كمه وكيفيته  , واذا  صبر الانسان السوري دهرا  على  اذلاله  واعتقاله ونهبه  فلماذا لايثور ؟ , خاصة  عندما يمتدح  الرئيس   المواطن السوري  , لأن هذا المواطن لايقبل الذل   ويتمتع بالوعي  والمواطنية الصالحة والصحيحة  ويوجه   الضربات القاتلة للمؤامرة والمتآمرين  وينتصر  في حرب كونية ..الانسان السوري جيد   من ناحية  , من ناحية أخرى  يتهم الأسد الانسان  السوري بنقص في أخلاقه  , ذلك لأن  انتشار  الفساد بالنتيجة    مؤشر   لوجود خلل اخلاقي ,  ولما كان  الفساد  كما وكيفا عملاقا  في تواجده  بالبلاد , لذا  فانه من المنطقي  القول على أن  انحطاط الأخلاق عملاق في تواجده بالبلاد , أي أن الشعب السوري بشكل عام  ناقص الأخلاق,
كارثة القراءة الأسدية  لموضوع  الفساد وأسبابه ونتائجه فريدة من نوعها في العالم ,حيث أنه من المعروف عالميا  على أن الفساد  هو من صنع  أقلية  تستفيد منه , وأن الأكثرية  هي بشكل عام  ضحية  فساد هذه الأقلية  , وهذه الأقلية  تتمركز عادة في  السلطة  ,  اذ لولا تمركزها في  السلطة  ومقدرتها على  خرق القانون  لما  اقتدرت على  ممارسة الفساد  والاستفادة من هذه الممارسة , بالتحصيل  كان على الأسد  كرأس للسلطة  اتهام نفسه   بنقص  الأخلاق  وبالتالي  كان عليه  الاستقالة ,اذ  لايوجد رئيس في العالم  يقر بأنه أزعر  ويريد بالرغم من ذلك البقاء  على كرسي السلطة ..سوريا وشمال كوريا  هم حالات خاصة جدا لاينطبق عليهم  ماينطبق على  بقية شعوب الأرض .
الرئيس يريد اعادة اعمار سوريا , وهذا أمر مفرح , والذي أفرح الأسد أكثر  هوامكانية   تشغيل الناس  في ورشة اعادة الاعمار ,  وفي لحظة  الاعلان عن هذه الخطوة  العملاقة  كانت طائرات الأسد  تلقي براميلها المتفجرة على الناس وبيوتهم , ولا اريد  مفاكرة الأسد عن موضوع  البراميل لأن الجواب سيكون  …الارهاب  وضرورة مكافحته , الا أن قراءة الأسد للأمر  أكثر من كارثية  , فعلى المستوى  الفردي الشخصي  أليس من المنطقي  أن  يفكر  من يريد بناء منزل   بكيفية تمويل  هذا البناء ,  والتقديرات   لحد الآن  تقول على أن  اعادة البناء  تتطلب  كمية من  المال تقدر  بحوالي ٥٠٠ مليار دولار , فمن أين للأسد  هذا المبلغ  علما بأن الميزانية السورية لعام ٢٠١٣  بلغت  ١٦ مليار دولار , وأهمية طائرات الأسد  التي  القت براميلها المتفجرة على البيوت  اثناء القائه للخطبة  لاتكمن فقط  في قيمتها المعنوية , وانما في زيادتها  للمبلغ المطلوب  لاعادة الاعمار ,  رئيس  يهدم عمليا  ويبني نظريا  ,  ويتصرف أمام الانسان السوري وكأن هذا الانسان دابة   لاعقل لها , فلا بناء  ولا بناؤون   وسيبقى الحطام حطاما والأنقاض  أنقاضا ,  ودولة غنية   وكبرى  لاتستطيع بأي شكل تأمين المبلغ المطلوب  حتى  جزءا منه,  لقد ناءت  ألمانيا  تحت عبئ مصاريف   الجزء الشرقي منها بعد  انهيار  الجدار  وتحقيق الوحدة الألمانية  , والمطلوب من الغربية  كان  حوالي ٦٠ مليار يورو (١٢٠ مليارمارك) , فكيف الحال مع سوريا ومع تكاليف اعادة الاعمار ؟.
  يجب على     أي مسؤول خاصة رئيس الجمهورية  أن يحترم  مصداقيته  ويتحدث   باحترام وجدية الى الشعب  ,  وما قاله الأسد  عن  الاعمار  لايمت للاعمار بصلة , وانما الهدف منه تهيئة الناس نفسيا  لتقبل مزيد من الدمار , اذ أن  التدمير ليس بالكارثة  لطالما شمر معلم العمار عن ساعديه  وسيعمرها   وسوف لن يكون أجمل منها ..وهذا هو  الانطباع   الذي يريد الأسد ادخاله في رؤوس الناس ,فالأسدالذي  زار بابا عمرو   في حمص  بعد  أن أخذ الحي نصيبه من التدميروأعطى  أوامره  الفضفاضة  الهوائية  ورحل  ,  وبابا عمرو  لم يتغير , لا اعادة بناء   ولا شيئ من هذلا القبيل  باستثناء الدراسات والاجتماعات  والمشاورات   .. تخدير وضحك على الذقون,  وهكذا سيكون مصير كل تدمير في سوريا    , سيترك كما هو ,
وجود الأسد رئيسا  سيشكل عائقا اضافيا   لاعادة الاعمار حيث ليس من المنتظر  أن تفتح البنوك الدولية أبوابها للأسد  , منها مثلا البنك الدولي للتنمية  ,هذا البنك لايعطي سوريا الأسد فرنك , لأنه يعرف  على أن  كل فرنك   سيتم لهطه من قبل شبيحة السلطة , وبالنهاية سوف لن يتم ايفاء الديون  , كما  أنه ليس من المنتظر  أن تقدم ايران أو روسيا شيئا   للاعمار , ذلك لأنهم   لم يعمروا  بلدانا خربوها  , وهل عمرت  روسيا  غروزني مثلا ؟   , مستقبل سوريا  في سياق قراءات  أسدية حلمية  مظلم جدا  , وما حدث لحد الآن  من كوارث  ليس الا مقدمة  لما هو أفظع .

Tags: , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • فاشية معكوسة

      بقلم:الفضل شلق لا فرق بين سيارات الموت المفخخة والبراميل المتفجرة. كل منهما يرمي إلى قتل أكبر عدد ممكن من “الأعداء”. الأعداء ليسوا مقاتلين فقط. هم أيضاً غير مقاتلين، وأطفال […]

  • هل يجوز للوحش ان يتهم غيره بالتوحش ؟

    مسيرة التوحش الى الوراء في خطابه الأخير  تكلم الأسد عن غيره ,  متهما الغير بالتوحش,ولا يمكن لأحد أن ينفي صيغة التوحش عن التداول السوري, وفي مقدمة خطابه  تباكى السيد الرئيس  […]

  • فساد وافساد الجيش

    عدنان مصطفى :  طالبت المعارضة في جينيف باعادة هيكلة الجيش الذي تحول الى كتائب الأسد , واعادة الهيكلة تعني  تحويل كتائب الأسد الى جيش سوري وطني ,دقائق بعد اعلان هذا […]

  • يوميات لاجئ

    رأفت سعد يقول جان بول سارتر : إن كل الثقافات والمعارف والعلوم لا تستطيع أن تقدم لك شيئآ في موقف ما كالشعور بالتشتت واللامبالاة واللارغبة أثناء وقوفك وجهآ لوجه أمام […]

  • منذ متى كان هناك معارضة تركمانية في سوريا ؟

    لقد اقتبست عنوان هذا الموضوع من سؤال طرحه الصحفي نزار نيوف , وقد طرح نيوف هذا السؤال  بحالة  المشدوه ,اذ  انه يتصور كل شيئ , ولكنه لايستطيع تصور معارضة تركمانية […]