أننتخب أو ننتحب ؟

May 14, 2014
By

بقلم:نبيهة حنا

كان بودي أن انتخب  سوريا  أو حتى غير سوري  لرئاسة  جمهورية هذه البلاد ,   ونظرا للتعتير  والذل الذي   وصلنا أليه ,  أصبحت مستعدة  لتقبل أي انسان   , وشروطي  متواضعة جدا  , فأنا لا أطلب منه أن يكون  سوبر ستار  , وانما  شيئ بسيط  وهو  أن يرحل عندما يفشل  , ولا أستطيع هنا انتخاب الشاب الوسيم بشار حافظ الأسد  , لأنه لم يرحل عندما فشل  , وأستغرب  جديا كيف  يظن الأستاذ بشار الأسد  على أن  فردا واحدا من الشعب السوري  سوف ينتخبه طوعا ,  ألم يسأل نفسه   لماذا  سينتخبني الشعب بأكثريته  ؟  وماذا قدمت خلال حكمي المطلق الديكتاتوري لهذه البلاد  غير البلاء  والفساد والتقتيل والتنكيل  والحروب والتأخر  والهمجية  وتقطيع الرؤوس  ,  لقد  أسأت  للشعب  بشكل  دفع هذا الشعب الى احتضان  النصرة وداعش  , أتيت  بحالش ومالش  عن سابق تصميم  , وخلقت الظروف المواتية  (ليس عن قصد) لتعشعش  داعش  . ثم حولت المعارضة   المهذبة التقدمية  المدنية  الديموقراطية  الى معارضة  معسكرة  ومعارضة  تمارس قطع الرؤوس …من أخذ بالسيف , بالسيف يؤخذ , ومن  قطع رأسا  سيقطع رأسه ..وكما تراني ياجميل أراك !.

لا أستطيع انتخاب  الأستاذ بشار  لأنه   يريد البقاء الى الأبد,  وقد كان عليه  أن يستقيل  قبل  ١٤ عاما   , خاصة عندما أكتشف  على أن  مجيئه  يتطلب  اغتيال الدستور , لقد اغتال الدستور  ضاحكا  , ثم  اغتال الحريات مبتسما  , وأجهز  على من أراد تطوير البلاد ديموقراطيا  بسعادة سادية  ,   حوالي عقد ونصف  من الهذيان  السياسي  ومن  التصرفات  التي حولت الدولة السورية الى مضحكة  ,  أليست مضحكة  عندما  يسألني فرنسي  حيث أعيش  عن تلك الفذلكة  التي لاتعرفها الجمهوريات الفرنسية ..لا الثالة ولا الرابعة  حول  تقبيض رواتب الموظفين شخصيا في  مراكز الانتخاب  , أي أنه على الموظف ان ينتخب  والا  يذهب الراتب , وهل يتجرأ  انسان  في  المركز أن ينتخب غير الأسد  ؟ , ألسنا مضحكة  ؟ .

ثم في هذا اليوم بالذات  قال المرصد السوري لحقوق الانسان  على أن حوالي  ٨٤٧ سوري لاقوا حتفهم  في  مراكز التعذيب  منذ ١-١-٢٠١٤  ,   وقد يكون هذا الرقم  غير صحيح  ,  يكفي  موت   شخص واحد تحت التعذيب  , ولنقل على أنه  وسام سارة  ,  أو لنقل على أن اسمه وائل سكيف ..الخ ,  فكيف   لايتم  توضيح ذلك من قبل رئاسة الجمهورية  ومن قبل رئيس الجمهورية  مطلق الصلاحيات  , ومقتل ٨٤٧ شخص في السجون ليس كفاية , كل يوم يتم قتل المئات خارج السجون  , وكل يوم  تنهار البنايات على رؤوس ساكنيها ,  واليوم  سيتم في مجلس الأمن التصويت على  تقديم الأسد الى محكمة الجنايات الدولية  , حيث  سيستعمل  بوتين  الفيتو على  الأرجح  , وكيف لي أن انتخب الأستاذ بشار الأسد  وهو   الذي  تحوم حوله التهم  بالاجرام بحق الانسانية  , وهو الذي  يملك محضرا اجراميا في هذه المحكمة ,  الأسد يحاكم غيره   ويرسل من يكتب سطرين  في  الفيسبوك الى محكمة الارهاب , أليس من واجب محكمة الجنايات الدولية أن  تبحث  في موضوع التهم الموجهة الى بشار الأسد , ولماذا لايمثل أمام هذه  المحكمة  طوعا  ؟؟ مما يخاف الاسد ؟؟ هل محاكمه السورية أنبل من محكمة الجنايات الدولية ؟.

لايكفي الموت اليومي على يد السيد الرئيس في السجون وخارج السجون , انما   يطالعنا   المرصد السوري لحقوق الانسان  على أنه من بين  قتلى السجون ١٥  يافعا أو انسانا تحت سن ال ١٨ سنة , كما أنه  من بين القتلى  العديد من النساء ؟؟ , واضافة الى ذلك هناك ١٨٠٠٠ معتقل مفقود  والأرجح منتقل الى رحمة الله ,  ومهما كان الحال  فانه من العسير  علي أن انتخب وأنا انتحب , وهل يمكن   التعامل مع  أرقام القتلى  وكأنها لم تكن  ,  فعلى الرئيس الوقوف  وتقديم  الشروح   الكافية  لذلك , انها تهم موجهة اليه  وتجاهل التهم لايعني بطلانها  , بل يعني العكس من ذلك  ,فصمته يؤكد  صدق مايقال عنه   , أي أنه بالواقع مجرم  , وهل  يمكنني انتخاب مجرم  أو تقبل ترشيح مجرم  , ثم أني أسأل نفسي  , كيف  تتقبل محكمة دستورية  سورية ترشيح بشار الأسد  دون أن  يقدم بشار الأسد توضيحا لهذه الأرقام والفواجع.

 أثناء كتابتي  لهذه السطور  نعي مقتل  فتاة في السويداء  عمرها ١٧ عاما  واسمها نعمة حميد القادري  وذلك في  مركز الأمن العسكري , فيا وزير الداخلية قل لنا كيف  توفيت الفتاة  , أو ياوزير الدفاع  أو يارئيس الجمهورية  قل لنا كيف ماتت , وعندما لايتم  توضيح الأمر  وبرهنة انه لاعلاقة للسلطة  بمقتل   الانسانة السورية نعمة  فسيكون  من الواجب تصديق  ماكتب حول هذا الموضوع  , وسيكون  واجبا أخلاقيا  عدم انتخاب السيد بشار الأسد ,  ننخب رئيسا  لمكافحة الاجرام  وليس رئيسا يمارس الاجرام !!!!

Tags: , , , ,

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Informations

User Login

Featured

  • شبيحة “الدفاع الوطني” يتغنون بأعمال النهب والتعفيش !

    بقلم :فارس الرفاعي – زمان الوصل   يتباهى شبيحة النظام ومرتزقته بأعمال النهب والتعفيش التي يقومون بها في جلساتهم اليومية دون أدنى إحساس بتأنيب الضمير أو أدنى مستوى من الخجل، ففي […]

  • من أجل من يموت الوطن والمواطن ؟؟

    الحالة السورية تتطورباتجاهات مختلفة , شعبيا هناك مايشبه الكارثة , حيث يتراح عدد القتلى يوميا 100 قتيل  , ومن يرى شوارع دمشق  وحلب ودير الزور  وغيرهم من المدن  يظن على […]

  • انتخابات الصحفيين.. أصوات للوطن أم للشبيحة؟

    ربما لا يحق لي أن أخاطبكم بصفتي عضو عامل سابق في اتحاد الصحفيين ، وربما لايحق لي مخاطبة الكثير من الصحفيين بحكم صداقة قد تبرأ منها معظمهم بحكم الموقف المتباين […]

  • مابعد التهديد بالقصف الصاروخي

      بقلم:الياس متري الحوار الروسي -الأمريكي الأخير  انتهى  بقرار من مجلس الأمن ,وهذا القرار سجل  تفاوتا في  النقاط بين روسيا وأمريكا , حيث يقال على أن  عدد النقاط  الى جانب […]

  • fighting intensified over syrian largest city

     Fighting over Syria’s largest city intensified last  Friday, with the most widespread battles reported there in two months as rebel forces launched a new offensive to rout President Bashar Assad’s […]